2024-03-07

حتى تكون المساعدات  ذات جدوى : تكثيف الجهود لاستهداف  أكثر عدد من المفقّرين …خاصّة  سكّان الهوامش.. !

تعمل العديد من المنظمات  ومكونات المجتمع المدني استعدادا لشهر رمضان جاهدة للإحاطة بالعائلات المعوزة وتعمل الدولة على استعادة دورها الاجتماعي  والعمل على تحقيق العدالة الاجتماعية والإحاطة بأكثر عدد ممكن من المفقرين وطبعا تكون المساعدات ذات جدوى ومعنى عندما تصل إلى الهوامش وتطال كل المنسيين في ربوع هذا الوطن وتستهدف أكثر عدد ممكن منهم…

فرقعة الفقر تمددت وبشاعة الفقر تدمي القلوب وتؤشر لحجم التشوهات التي عرفتها البلاد منذ سنوات خاصة خلال العشرية السوداء  والتي لم تكن فيها مطالب الشعب من الأولويات بل كانت آخر الاهتمامات فكانت من تجلياتها مظاهر لا يمكن للعقل البشري استيعابها تأتينا  من مختلف الأماكن والمحطات يتداولها رواد الفضاء الأزرق  أو تكون حقيقة ماثلة أمام أعيننا في الشوارع  أو ربما تكون مغيّبة ومنسية في الربوع المنسية … فبشاعة الفقر عرّتها مشاهد البؤس وحياة الكفاف لعائلات متعددة في مختلف الجهات…

عائلات  تعاني الويلات منذ سنوات وظروفها أسالت الكثير من الحبر وتطفو أخبارها في الواجهة في الاستحقاقات الوطنية الكبرى وفي المناسبات يتم تداول صورها في مواقع التواصل الاجتماعي طلبا للمساعدة… قرى مفقّرة ومهمّشة  حالها يدمي القلوب … عائلات كثيرة  مازالت تنتظر إلى حد هذه الساعة والى حد كتابة هذه الأسطر المساعدة من الدولة لتعيش… وباعتبار أننا على أبواب  شهر رمضان الذي يقترن عادة بالعمل الخيري والمد التضامني بين مختلف مكونات المجتمع المدني  فان العمل الخيري والمساعدات من مختلف الجهات الرسمية ومكونات المجتمع المدني من الضروري أن تستهدف أكثر عدد ممكن من العائلات المعوزة.

ولعل من الضروريات اليوم أن يكون المد التضامني والنهوض بالعائلات المعوزة والمفقرة سياسة دولة على مدار السنة ولا يكون العمل الخيري مناسباتيا مرتبطا بالمناسبات الدينية أو غيرها من المحطات الأخرى على غرار ما حدث سابقا عندما لبس العمل الخيري ثوب الباطل ولم يكن سوى محطة لبلوغ سدّة الحكم…

ولابد في هذا الإطار من التذكير أن  الحكومة  أقرت في إطار الاستعداد لشهر رمضان جملة من المساعدات المالية لفائدة العائلات المعوزة في حدود 60 دينارا لفائدة 340 ألف عائلة، بمبلغ جملي يساوي 20.4 م.د، مع إقرار منح نفس قيمة المساعدة بمناسبة عيد الفطر.

وصرح  مدير الهيئة العامة للنهوض الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية ، انّه سيتم أيضا الترفيع في قيمة تكلفة قفة رمضان لفائدة العائلات محدودة الدخل غير المنتفعة بمنحة إلى حدود 100 دينار بمبلغ إجمالي قدره 4.5 م.د، بالإضافة إلى الترفيع في عدد المنتفعين ببرنامج تدخلات الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الدكاترة الباحثون المعطّلون عن العمل يوجّهون رسالة  لرئيس الجمهورية لإنصافهم : تسوية شاملة وعادلة لملفّهم  ضرورة قصوى …

• تنظيم تحرك احتجاجي يوم 8 ماي أمام القصر الرئاسي لتبليغ رسالتهم في تسوية شاملة لملفهم …