2024-03-05

حاسم من جديد : مـريـــــــــــاح يــــرفــــع الـــضــغـط عــــــــــلى إدارة الترجي

عبّد المدافع المحوري ياسين مرياح طريق الترشح السابع عشر والثامن على التوالي للترجي إلى الدور ربع النهائي لكأس رابطة الأبطال الافريقية بتسجيله هدف الفوز على الهلال السوداني بضربة رأسية محكمة مؤكدا خصاله التهديفية ووزنه الكبير داخل المجموعة التي أمّنت المقعد الثاني عن المجموعة الثالثة بعد تأهل بيترو أتلتيكو في الصدارة لينتظر فريق باب سويقة منافسا من بين الأهلي المصري وصان داونز وأسيك ميموزا في دور الثمانية.

وسجّل المدافع الدولي هدفه السادس في جميع المسابقات والثالث في رابطة الأبطال لينفرد بصدارة هدافي الترجي في هذا الموسم رغم مركزه الدفاعي ليكون وجوده فارقا في مسيرة فريق باب سويقة الذي بدأ يستعيد عافيته تدريجيا بقيادة المدرب البرتغالي ميغيل كاردوزو الذي حصد العلامة الكاملة ووضع بصمته سريعا على المجموعة في انتظار التأكيد في المسابقة المحلية التي لا تقل صعوبة في ظل قيمة الرهان وصعوبة المواجهات التي ستكون أشبه بمباريات كأس لا مجال فيها لإهدار النقاط وخاصة داخل الديار.

في موقف قوة

رفع ياسين مرياح الضغط على إدارة الترجي قبل أشهر قليلة من نهاية عقده حيث أصبح بقاؤه مطلبا ملحا في ظل الإضافة التي يقدّمها دفاعا وهجوما، فرغم بعض الانتقادات التي طالته فإن ابن جمعية أريانة حافظ على ثبات مستواه ليساهم في توفير الصلابة المطلوبة لفريق باب سويقة الذي حافظ على عذارة شباكه للمباراة الخامسة في دور المجموعات والسابعة منذ انطلاق النسخة الحالية ما يؤكد قيمة الاستقرار في الخط الخلفي ووجود عناصر تملك الخبرة والتجربة المطلوبتين.

ولعل المراهنة على مرياح من جميع المدربين المتداولين على الترجي يقيم الدليل على أنه العنصر الأكثر تأثيرا في الفريق الذي نجح في استعادة ثوابته الدفاعية في هذا الموسم بفضل اللحمة الموجودة بين عناصر الخط الخلفي الذي لم يعرف تغييرات كبيرة في رابطة الأبطال وبالتالي كانت النتيجة في قيمة التطلعات رغم بعض الصعوبات في دور المجموعات والعائدة بالأساس الى الفشل الهجومي ما جعل مهمة المدربين السابقين معين الشعباني وطارق ثابت تنتهي سريعا.

الحسم ضروري

لئن أكد مرياح في تصريحات صحفية عقبت مواجهة النجم الساحلي وجود مفاوضات لتجديد العقد وانفتاحه على مواصلة التجربة التي بلغت عامها الثاني، فإن تألقه الأخير قد يقوّي من نسق المفاوضات في الفترة القادمة بعد طيّ صفحة المسابقة القارية مؤقتا ذلك أن الترجي مطالب بالاستفادة من المكاسب المحققة والبناء عليها من أجل إرساء الاستقرار على المدى المتوسط والبعيد وبالتالي يبدو ملف مرياح من أوكد الأولويات لتفادي سيناريو عديد الأسماء التي خرجت في نهاية عقودها لتكون الخسارة ماليا ورياضيا في الآن ذاته.

وبات حسم الملف ضروريا مع الدخول الى المنعرج الحاسم من السباق ذلك أن مرياح يعتبر من العناصر التي لا يقدر الإطار الفني على الاستغناء عنها مهما كان من الوضعيات في ظل ثباته دفاعيا ونجاعته هجوميا وبالتالي فإن التهديد بخسارة مكانه في صورة عدم تجديد عقده قد لا يعطي نتيجة مرجوة في ظل الهاجس الرياضي الذي يلاحق الجميع في الفترة الحالية ويجعل فرض الهدوء مطلبا ملحا من أجل توفير كل ممهدات النجاح وكذلك بداية التحضير للموسم المقبل الذي سيكون مليئا بالتحديات الخارجية والتي تستوجب وجود عناصر متميزة في جميع الخطوط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

التفكير في الموسم القادم انطلق: بـن حـمــيـدة خـيار جـديـد فـي الـمحـور

دخل الترجي في راحة مطولة ستمتد مبدئيا الى منتصف شهر جويلية، وستكون فرصة للاعبين لاستعادة أ…