2024-03-03

نابل | بعد شهر من انطلاق الموسم : التجار يشتكون من ضعف الاقبال على التخفيضات الشتوية والمواطنون يتذمرون من تواصل ارتفاع الأسعار

يتواصل موسم التخفيضات الشتوية، الذي انطلق بداية من غرة فيفري الجاري ويتواصل الى غاية 13 مارس المقبل، بعدد من المحلات التجارية بولاية نابل ومنها بالخصوص محلات بيع الملابس الجاهزة والاحذية والأقمشة والأثاث ومواد التجميل والعطورات والنظارات الطبية والشمسية.

ويعتبر موسم التخفيضات فرصة لتنشيط الحركة الاقتصادية وتمكين المستهلك من اقتناء حاجياته بأسعار منخفضة ومساعدة التجار على إعادة تجديد مخزونهم من الملابس الجاهزة والاحذية وغيرها من المواد المعروضة للبيع. وأكد عدد من التجار في تصريحات أدلوا بها لصحفية (وات)، أن الإقبال خلال فترة التخفيضات، التي مر على انطلاقها حوالي شهر، يعتبر ضعيفا رغم أن نسب الخصومات تراوحت بين 20 و80 بالمائة، ملاحظين أن نسب الإقبال ما فتئت تشهد تراجعا من موسم إلى آخر خلال السنوات الأخيرة ارتباطا بتدهور المقدرة الشرائية للمواطن مقابل ارتفاع أسعار السلع. في المقابل، بيّن عدد من المواطنين أنّه رغم التخفيضات في بعض المنتوجات فإن الأسعار ظلت مرتفعة مقارنة بالطاقة الشرائية، لاسيما وان هذه التخفيضات لا تشمل السلع الجديدة بل هي آلية أصبح التاجر يعتمدها لترويج المنتوجات القديمة والتخلص منها لتعويضها بسلع جديدة، وفق قولهم. وأشاروا إلى وجود تخفيضات وهمية في عدد من المحلات، وعدم احترام الشروط المنصوص عليها، ما يخلق حالة من انعدام ثقة في الأسعار خلال فترة التخفيضات، مطالبين بمزيد تكثيف عمليات المراقبة والضغط على الأسعار حتى يتمكنوا من اقتناء ما يلزمهم بأسعار مدروسة. من جهته، قال المدير الجهوي للتجارة بنابل، سمير الخلفاوي، في تصريح لصحفية (وات)، إن مصالح الإدارة الجهوية للتجارة تواصل متابعة عمليات المراقبة للمحلات المشاركة في فترة التخفيضات الشتوية لردع المخالفين وإلزامهم باحترام الشروط المنصوص عليها، مضيفا أنه تمّ رفع أكثر من 10 مخالفات اقتصادية منذ بداية الموسم تتعلق بالقيام بتخفيضات دون إيداع مطلب، والقيام بتخفيضات مخالفة لقواعد شفافية المعاملات التجارية وخاصة الاشهار الثنائي لعملية التخفيض، وتسجيل تخفيضات وهمية وعدم إشهار النسب المعمول بها. وأشار إلى أن ولاية نابل تتميز بنسيج تجاري هام حيث تضم 161 نقطة بيع تقدّم من بينها 113 محلا بإيداع مطالبهم للمشاركة في هذا الموسم، وقد شملت محلات بيع الملابس الجاهزة والأحذية والاقمشة والأثاث ومواد التجميل والعطورات والنظارات الطبية والشمسية والملابس الرياضية، مبينا ان نسبة التخفيضات تتراوح بين 20 و70 بالمائة. هذا ويتم تنظيم موسم التخفيضات الصيفي أو الشتوي طبقا لمقتضيات القانون عدد 40 لسنة 1998 المتعلق بطرق البيع والاشهار التجاري والذي يفرض ان لا تقل عملية التخفيض عن 20 بالمائة، وذلك اعتمادا على قواعد وضوابط شفافة ومطابقة لقوانين والتراتيب المعمول بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استشهاد 42 فلسطينياً: مجزرة في مخيم الشاطئ والاحتلال يعلن بدء المرحلة الثالثة

الصحافة اليوم (وكالات الأنباء) استشهد ما يزيد على 50 فلسطينيا في غارتين للاحتلال على مدينة…