2024-02-25

أمام الغيابات العديدة تحويرات جوهرية في الدفاع والوسط

يعاني اتحاد بن قردان من تعدّد الاصابات التي ضربت أكثر من عنصر أساسي، فعلاوة على يوسف المصراطي الذي انتهى موسمه رسميا في انتظار إجرائه عملية جراحية على مستوى الأربطة المتقاطعة شهدت التدريبات الأخيرة غياب عديد اللاعبين البارزين حيث عاودت الأوجاع الظهير الأيسر غازي عبد الرزاق كما التحق الحارس سيف الدين الشرفي متأخرا بالمجموعة في الوقت مازال فيه ظهور أيوب مشارك وأيوب التليلي غير مؤكد للأسباب نفسها ليجد المدرب رمزي جرمود صعوبة كبيرة في اختيار التركيبة المثالية خاصة وأن الرصيد البشري يعاني نقصا كبيرا على مستوى الكمّ والكيف ما جعله يراهن على مجموعة محدودة من اللاعبين وخاصة في الخط الخلفي والهجوم.

ويبقى الهاجس الأكبر أمام الاطار الفني تحديد ثنائي المحور في ظل عقوبة محمد أمين بالأكحل حيث زادت اصابة غازي عبد الرزاق وأيوب التليلي في تعقيد الموقف خاصة وأنهما قادران على الاضطلاع بخطة متوسط دفاع، ويفاضل المدرب جرمود بين التعويل على جوهر بن حسن رفقة عزيز بوستة في المحور على أن يضطلع محمد علي العُمري بخطة ظهير أيمن او يراهن على الوافد في فترة الانتقالات الشتوية ريان الحداد أو لاعبا من فريق النخبة وهو خيار مستبعد نسبيا في ظل الحاجة الى عناصر الخبرة، ومن المستبعد أن يقع الاعتماد من جديد على ثلاثي في المحور بسبب نقص الخيارات وبالتالي سيعود أيوب شعبان الى الجهة اليسرى للدفاع بعد أن اضطلع بدور لاعب رواق منذ تسلم جرمود المقاليد الفنية.

ظهور مشارك غير مؤكد

مازالت مشاركة أيوب مشارك غير مؤكدة وهو ما قد يفرض على الاطار الفني التعويل على تركيبة جديدة في وسط الميدان خصوصا وأن اصابة يوسف المصراطي قلّصت كثيرا من هامش الخيارات من ناحية التنشيط الهجومي، ولا يستبعد أن تقع المراهنة على الكامروني جونيور بيدي صحبة محمود المسعي ومحمد أمين المسكيني في وسط الميدان رغم الطابع الدفاعي لهذه التوليفة وغياب عنصر قادر على تنويع اللعب ما جعل الإطار الفني يسابق الزمن لتجهيز مشارك.

الحباسي أساسي

تبقى الفاعلية الهجومية نقطة ضعف واضحة في مسيرة اتحاد بن قردان الذي سجّل هدفا وحيدا ليكون الخط الأمامي مطالبا بالاستفاقة وهو عامل مرتبط بالأداء الجماعي وليس الفردي حيث حرص الاطار الفني على تحسين آليات اللعب وإعطاء التوصيات اللازمة لاستغلال التحركات الجانبية واللعب في العمق، وفي صورة عدم تغيير تمركز العُمري سيستعيد حسام الحباسي مكانه الأساسي على الرواق الايمن بينما قد يكون نصر حامد ورقة جديدة في الجهة اليسرى على أن يواصل نسيم صيود قيادة الخط الأمامي على أمل تسجيل أول أهدافه في المرحلة الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

لحسم مصير اللقب : هل يتخلى كاردوزو عن الحذر؟

يلاحق الترجي الرياضي في مواجهة الغد ضد الاتحاد المنستيري لقبه الأول بعد انتظار دام قرابة ا…