2024-02-15

اسكندر الهدار منظم صالون ريادة الأعمال لـ«الصحافة اليوم» : نعمل على تشجيع الباعثين على الاستثمار في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الدائري

تمثل فعاليات الدورة الحادية عشرة لصالون تونس لريادة الأعمال فرصة للشباب الراغبين في الانتصاب للحساب الخاص وأصحاب المؤسسات الراغبين في توسعة نشاطهم والشباب الباحثين عن أفكار مشاريع، للإطلاع على قرابة 100 جناح عرض مختلف ومتنوع تقدم خدمات مرافقة وتمويل ومساندة من القطاعين العام والخاص وفق ما صرح به اسكندر الهدار المنظم للدورة 11 لصالون ريادة الأعمال لـ«الصحافة اليوم» على هامش افتتاح فعاليات هده الدرة الجديدة بمدينة الثقافة بتونس العاصمة موضحا أن هذه الدورة تشهد مشاركة 6 وزرات بأحنجة خاصة وثرية. وأضاف الهدار أن الدورة الجديدة لمهرجان «ريادة الأعمال» التي تنظم تحت شعار «ريادة الأعمال والتنمية المستدامة»، بتنظيم مشترك بين مؤسسة «تي بي آم» ووكالة النهوض بالإستثمارات الفلاحية، تهتم بموضوع الاستثمار وريادة الأعمال ومدى علاقتها بالتنمية المستدامة إلى جانب الأهداف الربحية والمالية.
وعلى هامش هذه التظاهرة، سيتم تنظيم 32 ورشة عمل حول التدريب على الثقة في النفس وكيفية احداث المؤسسة وصقل المهارات، الى جانب عقد سلسلة من الندوات ذات مواضيع هامة في علاقة بريادة الأعمال مثل أهمية الإقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الدائري وتمويل ريادة الأعمال.
ومن المتوقع أن تشهد الدورة 11 لهذه التظاهرة الاقتصادية والتي تختم اليوم الخميس 15 فيفري الجاري مشاركة قرابة 15 ألف زائر معظمهم من الشباب، كما ستوفر للشباب الزائر الاستفادة من حوالي 480 جلسة توجيه وإرشاد خاصة للباعثين الشبان.

من جانبه صرح عمر بوزوادة مدير وكالة النهوض بالصناعة والتجديد لعدد من الاعلامين بأن تنظيم هذه الدورة ستساهم في نشر ثقافة بعث المؤسسات وروح المبادرة لدى الشباب والناشئة على وجه الخصوص وخلق مؤسسات ناشئة تعاضد مجهودات المؤسسات الصناعية الكبرى وتحقق الانتقال الايكولوجي والرقمي،بفضل الطاقات الشابة العاملة بها وقدرتها على خلق افكار مشاريع تساهم في النمو الاقتصادي وتوفير مواطن شغل جديدة إضافة إلى تحسين مناخ الأعمال في تونس وجعله أكثر سلاسة للشبان الراغبين في الاستثمار.
يذكر أن صالون “ريادة الأعمال” الذي يمتد على 3 ايام يهدف بالخصوص إلى خدمة أهداف التنمية المستدامة في تونس، من خلال تمكين الشبان الرياديين من بلورة مشاريعهم َوأفكارهم عبر تأثيث برنامج التظاهرة بعدد من المحاضرات والندوات ذات علاقة بريادة الأعمال والتنمية المستدامة والاستثمار المسؤول.
هذا وتضمن مهرجان ريادة الاعمال قرية رواد الاعمال الفلاحين، التي احتضنت 33 رائد أعمال شبان في مجال الفلاحة و16 شركة ناشئة مبتكرة من حاضنات وكالة النهوض بالصناعة والتجديد وجناح المركز الدولي للتكنولوجيات البيئية بتونس»سيتات» والذي يمثل الابتكارات في مجال التكنولوجيا الخضراء.
كما تضمن جناح الديوان الوطني التونسي للصناعات التقليدية عبر استضافته لمجموعة مختارة من الحرفيين التونسيين وجناح «رائدات» في إطار البرنامج الوطني لريادة الأعمال النسائية والاستثمار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المبادرة الأوروبية «الاستثمارات في تونس» : فرنسا وألمانيا تخصصان 270,9 مليون يورو لدعم المؤسسات التونسية

أكد سفير الاتحاد الأوروبي بتونس، ماركوس كورنارو، على هامش فعاليات الاستثمار، التزام الاتحا…