2024-02-11

أخبار البطولة القارية : صــافـــرة مــوريـتـانـيـــة تــديــر الــنــهـائــي    

أعلن الاتحاد الموريتاني أن الاتحاد الإفريقي «الكاف»، اختار الحكم الدولي دحان بيده، لقيادة نهائي النسخة الحالية من كأس إفريقيا.

ويعاون دحان، الأنغولي جيرسون دوس سانتوس والزامبية ديانا شيكوتيشا بجانب الحكم الرابع المغربية بشرى كربوبي، فيما يضم طاقم التحكيم المصري محمود عاشور حكما لتقنية الفيديو، ويساعده ريفيرت ماريا.

وأدار بيده صاحب الـ32 عاما مباراة نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية في الموسم الماضي بين اتحاد العاصمة الجزائري ويانغ أفريكانز التنزاني بجانب إدارة نهائي كأس الأمم الإفريقية تحت 17 عاما في نسخة 2019 بين غينيا والكاميرون.

وأدار بيده في النسخة الحالية مباراتي مصر وموزمبيق في دور المجموعات وأنغولا وناميبيا في ثمن النهائي.

بيسيرو: أوروبا تحتاج إلى مواهب شوارع إفريقيا   

أكد جوزي بيسيرو مدرب منتخب نيجيريا أن أوروبا في حاجة متزايدة لكرة القدم القادمة من شوارع إفريقيا وأمريكا الجنوبية.

وحلل بيسيرو، الذي تولى تدريب منتخبات أخرى مثل السعودية وفنزويلا، كيف تتغذى أوروبا على لاعبي إفريقيا.

وقال «كل المنتخبات الإفريقية لديها الكثير من اللاعبين في أوروبا، كما أن القارة العجوز في حاجة متزايدة للاعبين من أفريقيا وأمريكا الجنوبية، لأن هذا هو نقاء كرة القدم».

وشدد «تحتاج أوروبا بشكل متزايد إلى اللاعبين الأطفال الذين يأتون من إفريقيا وأمريكا الجنوبية.

وتابع «في النسخة الأخيرة من المونديال، كان هناك لاعبان فقط يلعبان في إفريقيا في صفوف المنتخبات الأفريقية الخمسة المشاركة».

وبسؤاله عن التأهل لنهائي إفريقيا ، علق «أنا سعيد للغاية لأنها منافسة شديدة الصعوبة وبها الكثير من الضغط».

ونوه «الفوز باللقب يعتبر تحديا بالنسبة إلي، منذ أن وقعت عقدي مع نيجيريا في 2022، وينتهي العقد بنهاية البطولة».

وعن الطريقة التي يتبعها مع نيجيريا، قال بيسيرو «لا نعمل على الجانب البدني، بل التكتيكي، لقد تغيرت كرة القدم، نحن نتدرب بالكرة ونعمل على الهجمات المرتدة والدفاع والانتقالات، وهذا هو الشيء الرئيسي».

رقم 9 يلقي بظلاله على الدور النهائي     

ستكون هذه هي المرة الثانية التي يتواجه فيها المنتخبان في هذه النسخة من البطولة حيث كانا قد التقيا في دور المجموعات، حينما فاز منتخب نيجيريا على نظيره الإيفواري بهدف نظيف في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى.

وسيتكرر اللقاء بينهما مرة أخرى، ولكن ستكون المباراة بطابع مختلف عن دور المجموعات خاصة وأن مستوى المنتخبين ارتفع مع توالي مباريات البطولة.

كما أن المنتخب الإيفواري في المباراة الأولى كان تحت قيادة المدرب الفرنسي جان لويس جاسكي الذي أقيل من منصبه بنهاية دور المجموعات، وتم إسناد المهمة لمساعده إيمرس فايي الذي قاد المنتخب للنهائي.

وستكون هذه هي المباراة التاسعة في تاريخ بطولات أمم إفريقيا التي يلتقي فيها منتخبان تواجها من قبل في دور المجموعات.

موتسيبي يزيد الغموض حول «كان المغرب»

قال باتريس موتسيبي رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «الكاف»، إن 2 مليار شخص يشاهدون الكان على مستوى العالم، مؤكدا أن النسخة الحالية للبطولة قوية للغاية.

وأوضح موتسيبي في مؤتمر صحفي أنه يجب أن يكون الجميع داخل إفريقيا فخورا بالبطولة القارية، كما أن الفترة المقبلة ستكون أفضل.

وتابع: «نجاح الكرة الإفريقية يعتمد على عمل جماعي، وتتنافس البلدان وتلعب معا من أجل تقديم مستويات أفضل في البطولة القارية»

وأشار إلى أن نسخة كأس الأمم الإفريقية 2025، المقرر إقامته في المغرب ستكون أكثر تنافسية وستحظى بنجاح مبهر.

وأعلن الاتحاد المغربي إقامة البطولة صيفا، وهو ما يتعارض مع كأس العالم للأندية التي تقام في أمريكا بمشاركة 32 فريقا في نفس التوقيت.

ورد موتسيبي على هذا التضارب برسالة غامضة، قائلاً: «حتى الآن البطولة ستقام في نفس توقيت مونديال الأندية، هناك بطولات عديدة تقام في نفس التوقيت».

وتابع: «لا أريد الحديث عن الموعد حاليا لأنه ما زالت هناك مناقشات حول هذا الأمر وكل ما أريد قوله أن نسخة 2025 ستكون ممتازة»

وعن اتهامات الفساد التي تلاحق وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي، قال موتسيبي: «لا شك أننا نحترم سيادة دولة تونس، وناقشنا الأمر في اجتماع المكتب التنفيذي، وسنتابع الإجراءات الخاصة بتقديمه للمحكمة ونفس الأمر مع رئيس الاتحاد المالي»

وأشار إلى أن البطولات المحلية أحد أسباب تطور الكرة الإفريقية، مؤكدا استمرار بطولة كأس الأمم الإفريقية للاعبين المحليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد مسيرة حافلة مع الاتحاد المنستيري : هـل قــرّر بـــن سـعيد خوض تـجـربـة جــديــدة خارج تونس؟

كان الحارس الدولي للاتحاد المنستيري البشير بن سعيد «نجم» الأخبار الرياضية في تونس خلال الأ…