2024-02-08

ثلاثة على ثلاثة ضد «القناوية» : الـقـفـصــي يـدخــل مـن الـبـاب الـكـبـيـر

وسّع اتحاد تطاوين الفارق الذي يفصله عن مستقبل المرسى الى خمس نقاط في أعقاب المواجهة التي جمعتهما ضمن الجولة الافتتاحية من «البلاي آوت» وأكدت الأفضلية المطلقة لفريق الجنوب الشرقي على منافسه بتحقيقه الفوز الثالث في هذا الموسم والذي كان وزنه من ذهب باعتبار قيمة الرهان في المرحلة الثانية والحاسمة.

وعلى غرار سلفيه وجدي بوعزي ومحمد علي معالج اللذين كان فوزهما الوحيد على حساب «القناوية»، استهل المدرب سامي القفصي مشواره مع اتحاد تطاوين بانتصار ثمين سيجعله يواصل العمل بأريحية رغم تتالي المباريات وكذلك حجم الضغوط المسلطة على الفرق التي تتصارع من أجل ضمان البقاء غير أن القائد الجديد للدواليب الفنية أمّن بداية مثالية من شأنها تعزيز حظوظ الفريق في المحافظة على مكانه ضمن الكبار.

بفضل الاستقرار

لم تعرف تركيبة اتحاد تطاوين عديد التحويرات مقارنة بالمرحلة الأولى حيث شهدت التشكيلة الأساسية التعويل على منتدب وحيد وهو الحارس حمزة الغانمي مقابل اعتماد المدرب سامي القفصي على «الحرس القديم» مع اكتفائه بإقحام زياد العونلي في الدقائق الأخيرة وهو ما يؤكد سعيه للاستفادة من عامل الاستقرار والانسجام الحاصل رغم حصول بعض التغييرات التي أملاها خروج معتز النوراني ومحمود ديالو من الفريق.

وأكد اتحاد تطاوين من جديد أن نتائجه في المرحلة الأولى لا تعكس اطلاقا حقيقة قدراته حيث قدّمت المجموعة مستوى طيبا دون الاستفادة كثيرا من الانتدابات والتي سيكون إقحامها تدريجيا بما أن الرضاء كبير على العناصر الحالية المطالبة بتأكيد الصحوة بعد أن حققت الانتصار الثاني تواليا على حساب المنافس نفسه في أفضل سلسلة في هذا الموسم.

الرحماني ينتفض

خرج الجناح الأيمن مؤمن الرحماني بطلا للمواجهة الافتتاحية حيث حصل على ضربة جزاء نفذها الكوني خلفة بنجاح ثم سجّل هدف الاطمئنان بمجهود فردي متميز ليساهم في تحقيق فوز ثمين ساوى الهروب عن المركز الاخير بفارق مهم، ولم يكن الرحماني في أفضل حالاته في المرحلة الأولى شأنه شأن أغلب اللاعبين غير أنه عاد بقوة في الوقت المناسب ليفرض نفسه بقوة ويحسم المنافسة منطقيا قي الرواق الأيمن رغم قدوم زياد العونلي وسيف القفصي.

ونجح اتحاد تطاوين للمرة الثانية في هذا الموسم في تسجيل أكثر من هدف بعد الثنائية ضد الاتحاد المنستيري في ذهاب المرحلة الأولى ليسجّل الخط الامامي تحسنا كبيرا يحتاج الى تأكيد وخاصة خارج القواعد من أجل تعبيد طريق البقاء دون صعوبة واستغلال البداية الموفقة في «البلاي آوت».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد العودة التدريجية إلى التمارين : معادلة صعبة تنتظر الترجي في ملف الأجانب

استهل الترجي الرياضي تحضيراته للموسم الجديد بإجراء أول حصة تدريبية يوم الاثنين الفارط بقيا…