2024-01-26

في اختبار أول مفيد : تــعـويـل عـلــى الأســمـــاء الأســاسـيــة.. والـــزدام فــي الـموعــد

خاض الترجي الرياضي أول مباراة ودية بإشراف المدرب الجديد ميغيل كاردوزو وانتهت بالتفوق على مستقبل سكرة بنتيجة 4-1، وسجّل الرباعية الغامبي كيبا سو والبرازيلي رودريغو رودريغاز في مناسبتين إحداهما من ضربة جزاء والنيجيري أوناشي أغبيلو في اختبار عرف التعويل على أغلب العناصر الأساسية حيث تكوّنت التشكيلة من أمان الله مميش ومحمد بن علي وهاني عمامو وغيث الوهابي ومحمد أمين بن حميدة وغيلان الشعلالي ومعتز الزدام وزكرياء العايب وأسامة بوقرة وكيبا سو ويان ساس.

ولئن لا يعتبر اللقاء مقياسا حقيقيا لجاهزية الفريق بحكم تواضع أداء المنافس ليكون بمثابة الاختبار التطبيقي، فإنه مثّل فرصة هامة للمدرب كاردوزو للتعرّف على المجموعة عن قرب ومنح الفرصة لجميع العناصر الموجودة ومن بينها متوسط الميدان معتز الزدام الذي خرج من الحسابات في الآونة الأخيرة كما أن الاعتماد على أغلب ملامح التشكيلة الأساسية يبيّن الحرص على دعم الاستقرار في انتظار تحديد مكان التربص المغلق والذي سيكون المحطة الأهم في تحضيرات الترجي للشطر الثاني من السباق. وبعد خروج المنتخبين التونسي والجزائري المبكر من كأس افريقيا، سيتسنى للاطار الفني العمل مع كامل الرصيد البشري الموجود على ذمّته بعودة ياسين مرياح ومحمد أمين توغاي قريبا الى التدريبات في انتظار اكتمال جاهزية اللاعبين العائدين من الاصابة على غرار حسام غشة وبلال الساحلي ومعز بن شريفية، ولم تكن المشاركة الافريقية موفقة لثنائي المحور في الترجي حيث لم ينجح في المرور الى الدور الثاني كما كان الظهور الوحيد لتوغاي دون المأمول ليصبح مطالبا بمضاعفة المجهود من أجل تفادي خسارة مكانه الأساسي لصالح هاني عمامو الذي قد يقلب التغيير الحاصل على مستوى الاطار الفني المعطيات لصالحه وهو ما سيتوضح على ضوء المباريات الودية التي تسبق انطلاق مرحلة «البلاي أوف» وعودة منافسات رابطة الأبطال.

أسماء جديدة في الموعد

بعد الغربلة الأولية للرصيد البشري بإعارة عدد من الأسماء التي أصبح وجودها عبئا على الفريق في ظل خروجها من الحسابات منذ فترة، شهد الاختبار ضد مستقبل سكرة حضور بعض اللاعبين الشبان على غرار الظهير الأيمن محمد العلوي الذي يتدرب مع المجموعة منذ فترة والمدافع المحوري قصي السميري ومتوسط الميدان أمان الله الفريخي الذي أظهر مؤشرات طيبة في مركز جناح أيسر قد تؤهله للبقاء مع الفريق الأول في الفترة القادمة.

وعلاوة على حتمية إعادة التوهج الى الفريق، سيعمل المدرب ميغيل كاردوزو على مواصلة الدفع بالشبان دون المسّ من الاستقرار أو حرق للمراحل ولعل نجاح عديد الأسماء التي لم تتجاوز العشرين سنة كان من المكاسب القليلة التي سيحاول الاطار الفني البناء عليها لجني الثمار قريبا من خلال تكوين فريق يكون قادرا على الهيمنة لفترة طويلة.

بين الحقيقة والخيال

عاد في الساعات الفارطة الحديث عن التعاقد مع الجناح الدولي السابق سيف الدين الخاوي الموجود في حلّ من كل ارتباط بعد نهاية تجربته في البطولة الاماراتية، ولئن نفى مصدر مسؤول اهتمام فريق باب سويقة بالتعاقد مع الخاوي فإن جميع الاحتمالات تبقى واردة في هذا الخصوص طالما أن الترجي يبحث عن جناح جديد قادر على توفير الحلول في الرواقين الأيمن والأيسر غير أن تراجع مستوى اللاعب قد يجعل تفكير القائمين على الانتدابات مجرد تخمينات ليس أكثر، وسيكون الترجي في سباق ضد الوقت من أجل رفع عقوبة المنع وبالتالي مسارعة الخطى للقيام بالتعزيزات اللازمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

في غياب الغانمي والرحماني : غموض في المرمى.. والعونلي ثابت ضد النادي البنزرتي

كانت تحضيرات اتحاد تطاوين مبتورة بحكم التوقف المطول عن التمارين لأسباب مالية قبل أن تعود ا…