2024-01-21

توزر : النظر في سبل استغلال وتثمين القرى الامازيغية القديمة بتمغزة وميداس

نظرت لجنة جهوية متكونة من عدة هياكل عمومية في ولاية توزر، من بينها السلط الجهوية والمحلية والوكالة العقارية السياحية وبلدية تمغزة، في سبل استغلال القرية الثقافية بميداس والقرية القديمة بتمغزة، وهي قرى أمازيغية قديمة توظف منذ سنوات في المجال السياحي، عبر زيارة ميدانية للاطلاع على وضعية القرى، وتم عقد جلسة عمل مؤخرا لضبط برنامج تدخل بها، وفق ما ذكره معتمد تمغزة عبد الرحمان عيدودي لـ”وات”.
وأضاف عيدودي أن الجلسة مكنت من وضع برنامج تدخل في القريتين المذكورتين بغاية خلق ديناميكية اقتصادية واجتماعية سواء في مدينة تمغزة أو في قرية ميداس بتوظيف الإمكانيات الطبيعية والموروث الثقافي الثري الذي يميز معتمدية تمغزة بمختلف مناطقها، الى جانب النظر، بالتنسيق مع الوكالة العقارية السياحية، في السبل الممكنة سواء بالترميم والصيانة أو احداث فضاءات سياحية تراعي خصوصية القرى باعتبار أن ملكية القريتين تعود الى الوكالة، وفق تأكيده.

وتم التداول خلال الجلسة في التدابير الحينية الممكن تنفيذها وفق معتمد المنطقة، وتقسيم التدخلات حسب الإدارات ذات العلاقة، حيث تضمنت المقترحات تمكين مجموعة من المستثمرين التونسيين والأجانب من فضاءات من طرف الوكالة العقارية السياحية لبعث مشاريع، يعد ان أبدوا رغبتهم في الاستثمار في القريتين، علاوة على تدارس إمكانية بعث شركة أهلية في قرية ميداس من طرف شباب المنطقة، وبين أن كافة الأطراف وهي بلدية تمغزة ووزارة الثقافة ووزارة السياحة والصناعات التقليدية، أبدت استعدادها لتنفيذ برنامج تدخل في القريتين للحفاظ عليهما.
ولفت الى أنه سيتم ضبط برنامج التدخل تحت اشراف الوكالة العقارية السياحية وبعد مراجعة وزارة الثقافة ووزارة السياحة والصناعات التقليدية، في ما يتعلق بالجوانب الفنية والمحافظة على خصوصية القريتين من حيث مواد البناء والفضاءات الممكن احداثها علاوة على برمجة تهيئة طرقات من بلدية المكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

199 يوم من الابادة أكثر من 34150 شهيد..والاحتلال يستهدف مسجداً ومقبرة ومنازل في غزّة

الصحافة اليوم (وكالات الانباء) تواصلت الحرب الصهيونية على قطاع غزة لليوم الـ199على التوالي…