2024-01-19

أمس الحسم : هــــل يـــحــوّل ديــــالــــو وجـهـتــه مــن تـطـاويـن إلـى المــرسى؟

أصبح متوسط الميدان الهجومي السينغالي محمود ديالو قريبا من تعزيز صفوف مستقبل المرسى إذ يفترض أن يكون قد عاد صباح أمس الى تونس لإتمام اجراءات انتقاله الى فريقه الجديد قادما من اتحاد تطاوين، وغاب ديالو عن أولى الحصص التدريبية لفريق الجنوب الشرقي في مؤشر على حصول القطيعة بين الجانبين رغم الوزن الكبير للاعب السينغالي الذي كان منذ قدومه في الموسم الماضي من أبرز الأسماء وأكثرها نجاعة وانتظاما في العطاء غير أن الصعوبات المادية لعبت دورا في حصول القطيعة في انتظار الموقف النهائي من إدارة اتحاد تطاوين التي تبدو في موقف ضعف وخاصة مع العناصر الأجنبية.

وسيكون ديالو حلا مهما في عملية الربط بين الوسط والهجوم وهي الحلقة التي كانت مفقودة قي المرحلة الاولى رغم التعويل على أكثر من لاعب، كما أن القدرات الهجومية لديالو تجعله قادرا على صنع الفارق ومساعدة الفريق على تحسين معدلاته التهديفية التي كانت مخجلة حيث اكتفى الفريق بتسجيل أربعة أهداف في 12 مباراة وهو ما جعل القائمين عليه يسارعون إلى التعاقد مع أسماء وازنة في الشق الهجومي وتملك الخبرة المطلوبة من أجل تدارك الضعف الواضح.

شبور في الانتظار

أجرى مستقبل المرسى أمس أولى مبارياته الودية في فترة التوقف وكانت ضد جمعية أريانة والتي من المفترض أن يحسم خلالها المدرب موقفه بخصوص المدافع المحوري الجزائري اسلام شبور الذي يخضع لاختبار منذ عودة التدريبات مظهرا استعدادات طيبة لكن التأكيد ضروري في الاختبارات الودية التي ستكون فرصة أيضا لعديد العناصر لنيل مكان تحت دائرة الضوء خاصة وأن الانتدابات الجديدة قد تضعف من حظوظها في البقاء ضمن الأساسيين، كما أن المواعيد الودية ستعطي فكرة عن توجهات المدرب الجديد شاكر مفتاح الذي قد يقدم على ثورة صلب التشكيلة المثالية من أجل إيجاد الحلول المفقودة.

ويبحث الاطار الفني عن تقوية المنافسة في محور الدفاع لإيجاد الصلابة المطلوبة وتفادي تأثير الاصابات والعقوبات التي كبّلت الفريق في المرحلة الأولى وقلّصت كثيرا من هامش الخيارات، وتجدر الاشارة الى العودة المرتقبة للظهير الأيسر الكامروني ايكوام ايدو رغم تعاقده مع الاصابات منذ قدومه الى «القناوية» لكن قدراته الفنية قد تؤهله للبقاء طالما أنه أظهر مستوى جيدا في ظهوره الأول.

ومازال البحث متواصلا عن حارس مرمى رغم تدرب زياد الجبالي مع الفريق إذ تمثّل وضعيته لغزا حقيقيا لكن خروجه من الحسابات وارد في ظل فتح قنوات الاتصال مع عديد الأسماء كأحمد العبيدي الذي تشير بعض المعطيات إلى عدم رفض إدارة النادي الإفريقي تسريحه على سبيل الإعارة شريطة تمديد عقده وهو ما عطّل المفاوضات مع مستقبل المرسى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

صنع الفارق في مرحلة «البلاي أوف» : رودريغاز المهاجم الذي بحث عنه الترجي طويلا

لعب المهاجم البرازيلي رودريغو رودريغاز دورا هاما في حصول الترجي على البطولة حيث كان النجم …