2024-01-16

المنتخب يواجه ناميبيا في بداية مشاركته في “الكان” :‭ ‬اخـتـبــار‭ ‬جـديــد‭ ‬لـلـهجوم

يبدو‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬قريبا‭ ‬من‭ ‬حصد‭ ‬ثلاث‭ ‬نقاط‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬مشاركته‭ ‬في‭ ‬نهائيات‭ ‬كأس‭ ‬أمم‭ ‬أفريقيا‭ ‬في‭ ‬نسختها‭ ‬الرابعة‭ ‬والثلاثين‭ ‬وذلك‭ ‬عندما‭ ‬يواجه‭ ‬منتخب‭ ‬ناميبيا‭ ‬في‭ ‬الجولة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬المجموعة‭ ‬الخامسة،‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬الفارق‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬القدرات‭ ‬الفردية‭ ‬والجماعية‭ ‬بين‭ ‬المنتخبين‭ ‬يجعل‭ ‬فرصة‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬الانتصار‭ ‬كبيرة‭ ‬للغاية،‭ ‬وفي‭ ‬الواقع‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬المقابلة‭ ‬لا‭ ‬يتعين‭ ‬خلالها‭ ‬خسارة‭ ‬أي‭ ‬نقاط‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬بما‭ ‬أنه‭ ‬سيواجه‭ ‬المنافس‭ ‬الأضعف‭ ‬في‭ ‬المجموعة‭ ‬وبالتالي‭ ‬سيتعيّن‭ ‬عليه‭ ‬هزم‭ ‬منافسه‭ ‬حتى‭ ‬يكون‭ ‬قادراً‭ ‬على‭ ‬حصد‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الدور‭ ‬الأول‭ ‬وهو‭ ‬الهدف‭ ‬الأساسي‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬مرحلتها‭ ‬الأولى‭.‬

ويحتفظ‭ ‬تاريخ‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬بذكريات‭ ‬سلبية‭ ‬عن‭ ‬مباريات‭ ‬الدور‭ ‬الأول‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬قريبا‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مناسبة‭ ‬من‭ ‬توديع‭ ‬البطولة‭ ‬رغم‭ ‬وجوده‭ ‬في‭ ‬مجموعة‭ ‬كانت‭ ‬تبدو‭ ‬في‭ ‬متناوله‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬السقوط‭ ‬في‭ ‬فخ‭ ‬هذه‭ ‬النوعية‭ ‬من‭ ‬المقابلات‭ ‬التي‭ ‬تبدو‭ ‬سهلة‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬ولكن‭ ‬حقيقة‭ ‬الميدان‭ ‬كانت‭ ‬مختلفة‭ ‬وتلقى‭ ‬المنتخب‭ ‬صدمات‭ ‬مثلما‭ ‬حصل‭ ‬أمام‭ ‬غامبيا‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الماضية‭ ‬بخسارته‭ ‬أمام‭ ‬منافس‭ ‬يكتشف‭ ‬المسابقة‭ ‬ولكن‭ ‬الوضع‭ ‬الان‭ ‬مختلف‭ ‬حيث‭ ‬يملك‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأسباب‭ ‬التي‭ ‬تجعله‭ ‬قادراً‭ ‬على‭ ‬هزم‭ ‬منافسه‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يجد‭ ‬صعوبات‭ ‬تذكر‭ ‬في‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬النقاط‭ ‬الغالية‭.‬

الهجوم‭ ‬في‭ ‬اختبار‭ ‬جديد

خلال‭ ‬المباريات‭ ‬الماضية‭ ‬واجه‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬صعوبات‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الهجومي‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬موفقا‭ ‬في‭ ‬عديد‭ ‬المناسبات‭ ‬حيث‭ ‬ظهرت‭ ‬عديد‭ ‬النقائص‭ ‬في‭ ‬التركيبة‭ ‬الهجومية‭ ‬أو‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬استغلال‭ ‬الفرص‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬جعل‭ ‬المنتخب‭ ‬يخسر‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬النقاط‭ ‬رغم‭ ‬سيطرته‭ ‬على‭ ‬المباريات،‭ ‬ومواجهة‭ ‬منتخب‭ ‬سيعتمد‭ ‬على‭ ‬أسلوب‭ ‬دفاعي‭ ‬تجعل‭ ‬الاختبار‭ ‬أكثر‭ ‬صعوبة‭ ‬وتعقيدا،‭ ‬حيث‭ ‬سيجد‭ ‬منافسا‭ ‬متكتلا‭ ‬في‭ ‬مناطقه‭ ‬الدفاعية‭ ‬وسيحاول‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬فرصه‭ ‬في‭ ‬إحداث‭ ‬مفاجأة‭ ‬قوية‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬البطولة‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬من‭ ‬حجم‭ ‬الاختبار‭ ‬الذي‭ ‬ينتظر‭ ‬رفاق‭ ‬يوسف‭ ‬المساكني‭ ‬فالهدف‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬اللقاء‭ ‬سيكون‭ ‬الأهم‭ ‬بلا‭ ‬شك‭ ‬لأنه‭ ‬سيفتح‭ ‬الباب‭ ‬أمام‭ ‬سيطرة‭ ‬تونسية‭ ‬قد‭ ‬تمكن‭ ‬النسور‭ ‬من‭ ‬الانتصار‭ ‬بفارق‭ ‬عريض‭ ‬وعليه‭ ‬فإن‭ ‬الاختبار‭ ‬سيكون‭ ‬مهما‭ ‬لمعرفة‭ ‬مدى‭ ‬جاهزية‭ ‬الهجوم‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬المباريات‭ ‬الماضية‭ ‬كشفت‭ ‬عن‭ ‬وجود‭ ‬خلل‭ ‬في‭ ‬التركيبة‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬طريقة‭ ‬اللعب‭ ‬أو‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الجاهزية‭ ‬الذهنية‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬نقطة‭ ‬ضعف‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬وتسببت‭ ‬في‭ ‬إضاعة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الفرص‭.‬

الخبرة‭ ‬في‭ ‬الموعد

سيدخل‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬المقابلة‭ ‬معتمدا‭ ‬على‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬اللاعبين‭ ‬أصحاب‭ ‬الخبرات‭ ‬الكبيرة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المباريات‭ ‬الدولية‭ ‬والمشاركات‭ ‬القارية‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المسابقات‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬التشكيلة‭ ‬لا‭ ‬يُتوقع‭ ‬أن‭ ‬تعرف‭ ‬مفاجآت‭ ‬كبيرة‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬هناك‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المعطيات‭ ‬التي‭ ‬تجعل‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يضرب‭ ‬منافسه‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬المناسبات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬حسن‭ ‬استغلال‭ ‬الكرات‭ ‬التي‭ ‬ستتوفر‭ ‬له‭ ‬تباعا‭ ‬في‭ ‬المواجهة‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬وأنه‭ ‬سيعتمد‭ ‬ضغطا‭ ‬قويا‭ ‬منذ‭ ‬البداية‭ ‬على‭ ‬منافسه‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬الوصول‭ ‬سريعا‭ ‬إلى‭ ‬مرمى‭ ‬الفريق‭ ‬الناميبي‭.‬

وبتقدم‭ ‬المباراة‭ ‬فإن‭ ‬المنتخب‭ ‬سيتعرف‭ ‬على‭ ‬أسلوب‭ ‬منافسه‭ ‬وتمركزه‭ ‬الدفاعي‭ ‬وتكون‭ ‬لديه‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬ضربه‭ ‬باستمرار‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬الانتصار‭ ‬بفارق‭ ‬عريض‭ ‬سيكون‭ ‬مهما‭ ‬للمعنويات‭ ‬وكذلك‭ ‬في‭ ‬ترتيب‭ ‬المجموعة‭ ‬وحسابات‭ ‬التأهل‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬وأن‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬لم‭ ‬يضمن‭ ‬العبور‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬عديدة‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يجعل‭ ‬التحدي‭ ‬مضاعفا‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬لاعبي‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

هدفه الأخير كان ضد الإفريقي : صـَمتُ الجويني أفسد الحسابات

منذ آخر لقاء أمام النادي الإفريقي يوم 26 ديسمبر الماضي، فشل المهاجم هيثم الجويني في تسجيل …