2024-01-11

قبل انطلاق «كان» الكوت ديفوار : نـجــوم متوهـّــجـة ترنو الى اعـتـلاء الـمجد القاري

تنطلق كأس أمم أفريقيا في النسخة رقم 34 بالكوت ديفوار يوم 13 جانفي حتى 11 فيفري، بمشاركة 24 دولة تتوزع ع

لى 6 مجموعات، بحضور منتخبات مدججة بالنجوم التي ترنو الى التتويج بالأميرة السمراء.

ويأتي على رأس هذه الأسماء المميزة، النيجيري فيكتور أوسيمين صاحب الـ25 عاماً، والمتوج بجائزة أحسن لاعب بالقارة السمراء في عام 2023، بعدما حقق لقب الاسكوديتو مع نابولي الموسم الماضي، وكان هدافاً للبطولة بـرصيد 26 هدفاً، قائد النسور الخضر يسعى لإهداء بلاده اللقب الرابع في أمم أفريقيا لكرة القدم، في ظل الغياب منذ عام 2013 عن منصة التتويج.

الاسم الثاني في القائمة هو ساديو ماني (31 عاماً)، والذي انتقل من الملاعب الأوروبية للدوري السعودي ليلعب مع النصر، لم يفقد بريقه وتأثيره الفني والمعنوي على حامل لقب بطولة أمم أفريقيا، حين توج مع منتخب بلاده السنغال في 2021، وهو الذي كان أفضل لاعبٍ بالنسخة الماضية، ويعتبر قائداً وهدافاً لأسود التيرانغا.

هناك أيضاً المصري محمد صلاح، نجم ليفربول والدوري الإنقليزي، قائد «الفراعنة» الذي يريد فك عقدة اللقب الثامن، بعد آخر ثلاثية تاريخية متتالية لمصر في 2006 و2008 و2010، لكنه لم يحقق اللقب رغم الوصول للنهائي في 2017 وكذلك في 2021.

نذكر أيضاً الغيني سيرهو غيراسي صاحب الـ27 عاماً، المتألق في شتوتغارت ثالث ترتيب الدوري الألماني، ويحتل حالياً المركز الثاني في قائمة هدافي البوندسليغا بـ17 هدفاً خلف الإنقليزي هاري كين (21 هدفاً)، مهاجم نادي بايرن ميونخ، وهو يسعى لصناعة التاريخ وإحراز اللقب الأول لبلاده بعد الوصافة في 1976.

ولا يمكن المرور دون ذكر الإيفواري سباستيان هالر صاحب الـ30 عاماً، نجم منتخب ساحل العاج وبوروسيا دورتموند الألماني، بعدما عاش ملحمة مرضه بالسرطان وتجاوز المحنة خلال الموسم الماضي، وهو يسعى لاستغلال عاملي الأرض والجمهور، ومحاولة تحقيق اللقب الثالث تاريخياً بعد 1992 و2015.

ويبرز اسم الكاميروني فنسنت أبو بكر (31 عاماً) نجم بشكتاش التركي ومنتخب الأسود غير المروضة، وثالث الهدافين تاريخياً في منتخب بلاده بعد صامويل إيتو (56 هدفاً) الهداف التاريخي لأمم أفريقيا (18 هدفاً)، ثم الأسطورة روجه ميلا (43 هدفاً)، وهو يسعى للتتويج السادس بالكان، بعد أن ساهم في آخر لقب بالكأس الأفريقية عام 2017.

لدينا أيضاً الغاني محمد قدوس (23 عاماً) نجم ويستهام يونايتد الإنقليزي، بـ10 أهداف هذا الموسم في البريمييرليغ، ويعول عليه منتخب النجوم السوداء للوصول للقب الخامس والغائب عن خزائنهم منذ عام 1982. أما الجزائري محمد أمين عمورة (23 عاماً) لاعب يونيون سان غيلواز البلجيكي وهدافه بـ15 هدفاً، فيتوقع تألقه مع الكوكبة الجزائرية الأخرى من اللاعبين على غرار رياض محرز وإسماعيل بن ناصر وغيرهم في منتخب الأفناك.

نتابع رحلة النجوم في بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم، ونذكر اسم المغربي عز الدين أوناحي (24 عاماً) نجم مرسيليا الفرنسي ورابع كأس العالم 2022 في قطر، والساعي لتحقيق اللقب الأفريقي الثاني لبلاده، بعدما فعلها أسود الأطلس مرة واحدة في عام 1976، فهل ينجح إلى جانب زملائه أمثال أشرف حكيمي وياسين بونو في فكّ العقدة؟

نصل إلى النجم العاشر وهو التونسي يوسف المساكني، لاعب نادي العربي القطري، والذي يشارك للمرة الثامنة في النهائيات، والذي كان أفضل ما حققه المركز الرابع في 2019، مع العلم أنّ لنسور قرطاج لقباً واحداً حققوه عام 2004.

وأخيراً هناك الناميبي والهداف بيتر شالوليلي، لاعب ماميولدي صن داونز الجنوب أفريقي، بطل دوري السوبر الأفريقي عام 2023، فهل ينجح في رابع مشاركة لبلاده في المسابقة بعد 1998 و2008 و2019 بتخطي مرحلة المجموعات؟

من موقع العربي الجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ترقب وخوف من كارثة في الأفق: الاحتلال يستكمل قصف النصيرات ويستعدّ لعملية رفح

الصحافة اليوم (وكالات الأنباء) يتواصل حديث المسؤولين الصهاينة عن العملية العسكرية المتوقّع…