2024-01-10

مؤشرات إيجابية حققها مركز النهوض بالصادرات : تنويع في الأسواق المستهدفة و تركيز على المؤسّسات الناشئة

نفّذ مركز النهوض بالصّادرات سنة 2023، 57 نشاطا ترويجيّا، مقابل 47 خلال سنة 2022، توزّعت بين تنظيم المشاركات التونسيّة في فعاليّات صالونات ومعارض بالخارج وبعثات لرجال أعمال وأيّام تجاريّة وبعثات استكشافية بالخارج وزيارات مورّدين إلى تونس.

حيث بلغ عَدد التّظاهرات التّجاريّة بالخارج، المُدرجة ضمن البرنامج الوطنيّ للسنة المنقضية ، الّتي نَظّم المركز المشاركَة التّونسيّة في فعاليّاتها 36 تظاهُرَة. ففي إطار رؤية استكشافيّة لآفاق جديدة ولتنويع الأسواق المستهدفة، سجّلت تونس حضورها، للمرة الأولى، في فعاليّات الصالون الدولي للمواد والصناعات الغذائية الملتئم خلال شهر نوفمبر المنقضي بالعاصمة الاندونيسية، وفي «سيال انديا» الذي احتضنته نيودلهي في شهر ديسمبر من السّنة ذاتها.
وقدّر عَدد المؤسّسات التّونسيّة المستفيدة من هذا البَرنَامَج التّرويجيّ 260 مُؤسّسة مُصدّرة عَرضَت مُنتجَاتِهَا و خدماتها ضِمنَ أجنِحَة وَطنيَّة بلغَت مَساحَاتُها الإجمَاليّة 2300 متر مربع.

كما استهدَف الحضور التّونسي في التظاهرات التجاريّة بالخارج لسنة 2023، 5 مَجموعَات من الأسواقٍ القاريّة ، الأوروبيّة (8تظاهرات) والعربيّة (4) فالآسيويّة (4) ثمّ الامريكيّة (02) والإفريقيّة (01) .
ووعيا بأهميّة السوق الإفريقية وبالإمكانيّات والفرص التي تزخر بها لزيادة صادرات تونس واستغلال فرص الشراكة، قاد المركز، خلال شهر نوفمبر من السّنة الفارطة، وفدا تجاريّا يضمّ ما يناهز الـ 25 مؤسّسة وطنية مصدّرة وشركة ناشئة ومجامع تصديريّة بقيادة نسائيّة، إلى جانب غرف التجارة والصّناعة لبنزرت والوطن القبلي وصفاقس والجنوب الشرقي، في «المعرض الإفريقي للتجارة البينية» لتمثيل تونس بجناح وطني يمسح 260 متر مربع.
وسجّلت العمليّات الترويجيّة، في السنة نفسها، مشاركة ما يزيد عن 500 مؤسّسة (مقابل 437 في 2022)، واستهدفت (20) سوقا، من بينها 3 وجهات جديدة وهي غانا وتنزانيا، بالإضافة إلى عودة السّوق العراقيّة. وجغرافيّا، توزّعت الوجهات الترويجيّة بين الأسواق الأوروبيّة (7 بلدان أوروبية) والعربيّة (7 بلدان عربية) والإفريقيّة (6 بلدان إفريقية).

وقد شملت القطاعات المعنيّة بالعمليّات الترويجيّة المذكورة، 3 قطاعات مجدّدة، تهمّ الزيوت الأساسيّة والمنتجات الطبيعيّة والبيولوجيّة والطاقات المتجدّدة، و7 قطاعات تقليديّة وهي الصّناعات الغذائيّة والتعبئة والتغليف ومواد البناء والنسيج والملابس والمستلزمات الطبيّة والتعليم والتكوين والصحّة.
المبادلات التجاريّة التونسيّة حققت خلال 11 شهرا من سنة 2023 وإلى غاية موفى نوفمبر المنقضي، 128،7 مليار دينار ومنها 65،1 مليار دينار عائدات التصدير. وقد سجّلت صادراتنا إلى البلدان التي تغطيها شبكة مكاتب المركز بالخارج، زيادة بنسبة 14.6 %، متفوقة بذلك على النمو العام للصّادرات التونسيّة المقدّر بـ 7.6 %.
وحرصا على تطوير أداء مكاتب المركز بالخارج، تمّ العمل على تعزيز هذه الشبكة بالخارج، سيّما في إفريقيا جنوب الصحراء، بمكتب جديد في داكار بالسينغال، تمّ إحداثه في سبتمبر 2023، إلى جانب وضع دليل إجراءات خاص لتقييم ومتابعة عملها وإضفاء مزيد من النجاعة والفاعليّة على آدائها.
مع العلم أن شبكة المركز بالخارج تضم 15 ممثليّة متوزعة على 15 بلدا بكل من المغرب العربي وإفريقيا جنوب الصحراء وأوروبا والشرق الأوسط، تساهم بشكل فاعل في معاضدة جهود الدبلوماسيّة الاقتصاديّة.
وتجدر الإشارة إلى أن تونس حقّقت، في 2023، نسبة 27.5 % من إجمالي صادراتها مع البلدان التي تغطيها هذه الشبكة. وسجّلت فوائض تجارية مع 10 منها من أصل البلدان 15، مما يعكس نجاحا في تعزيز العلاقات الاقتصادية الإيجابية مع هذه الأسواق .

وسعيا لتعزيز المساندة والإحاطة التي يوفّرها المركز لفائدة المؤسّسات التونسيّة الناشئة، تم إفرادها، بلقاء إعلامي تحسيسي من سلسلة اللّقاءات الشهرية «صباحيّات التصدير» خصّص لتناول موضوع «آفاق تدويل الشركات الناشئة التونسيّة والنفاذ إلى الأسواق العالميّة».كما تم في السيّاق ذاته، توقيع اتفاقيّة شراكة ثلاثيّة الأطراف بين مركز النهوض بالصّادرات وكلّ من شبكة المستثمرين المغاربة من القطاع الخاص وحركة جمعياتية لروّاد الأعمال الشباب والطلبة، وذلك في إطار تنفيذ «برنامج التوسّع المغاربي لفائدة المؤسّسات الناشئة». وتوقيع مذكّرة تفاهم مع منظمة «الشركات الناشئة التونسية» .

وفي إطار برنامجه الرّامي إلى مزيد تطوير خدماته ورقمنتها، استكمل مركز النهوض بالصّادرات تنفيذ مشاريع التحوّل الرقمي على غرار منظومة داتاكاب لرقمنة و معالجة ملفات الدعم وهي المنظومة الإعلاميّة الجديدة التي عالجت 2567 ملف دعم مالي لفائدة المؤسّسات المصدّرة بهدف تسريع آجال معالجة الملفات، عبر رقمنة المعطيات المتعلقة بطلب منحة النقل للمنتجات الفلاحية والصّناعات الغذائية ومنتجات الصّناعات التقليدية، وإدراجها مباشرة ضمن المنظومة الإعلاميّة لمعالجة ملفّات صرف المنحة لفائدة المؤسّسات المصدّرة والمؤهّلة للانتفاع بمنح صندوق النهوض بالصّادرات. والانطلاق في مشروع تركيز بوّابة إلكترونيّة جديدة للمركز حيث تمّ خلال سنة 2023 الانطلاق في إعادة هيكلة البوابة الإلكترونية الجديدة، التي يعتزم المركز إطلاقها خلال سنة 2024، بهدف إضفاء أكثر نجاعة على خدماته ومزيد ملاءمتها مع حاجيّات المصدّر التونسي والمورّد الأجنبي، وذلك بتوفير عدّة خدمات رقميّة بأحدث التقنيات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

لوّحوا بمقاطعة الدروس والامتحانات: المعلّمون النوّاب متمسّكون  بالانتداب

ما يزال ملف المعلمين النواب يراوح مكانه بين أروقة وزارتي التربية والمالية ورئاسة الحكومة إ…