2024-01-10

بنزرت : «تسونامي» يهدد المدينة والسواحل البحرية

منذ بداية القرن الماضي قام المستعمر الفرنسي بتشييد كاسرات الأمواج وهي ما اتفق على تسميتها  “ ميزيلونا  “ أمام شاطئ سيدي سالم ومن الجهة الغربية لمنطقة الكورنيش قصد حكاية السواحل البحرية الممتدة في شمال الولاية  إلا أن “ الميزيلونا “ ورغم القيام بتعهدها في بعض الأوقات من طرف أهل الاختصاص أصبحت تمثل منذ العديد من الشهر خطرا كبيرا على  منطقة سيدي سالم والكورنيش وناظور وعلى مدينة بأسرها حيث أكد العديد من المختصين في عالم البحار أن البنية التحتية  ‘ للميزيلونا “ قد تآكلت وأصبحت غير قادرة بالمرة على الصمود أمام الأمواج العاتية التي ترتطم بها وخاصة عندما تكون الرياح قوية  وجنوبية  الاتجاه.

حيث دق المختصون نواقيس الخطر من خلال إشعار كل الأطراف من سلط جهوية ومحلية والجمعيات المختصة في شأن البحري بخطورة الوضع حتى إن البعض منهم أكد إمكانية تعرض جزء هام من مدينة بنزرت الى “تسونامي” وخاصة على كامل الجهة الشمالية لمدينة بنزرت لتمتد من جهة سيدي سالم والكورنيش الى حدود منطقتي حي الجلاء وبئر مسيوغة.

وأمام هذه الإنذارات المتكررة و المطالبات المتكررة بالعناية بكاسرات الأمواج على كل الأطراف التدخل والعمل على صيانتها حتى لا تتعرض مدينة بنزرت الى كارثة طبيعية كبيرة.

هل ينجو كورنيش بنزرت من الانجراف البحري؟؟

تعتبر منطقة الكورنيش من ولاية بنزرت من أجمل المناطق بالولاية وهي التي جمعت بين جمالية البحر الأبيض المتوسط وغابات الناظور الممتدة على كامل الشريط الساحلي.إضافة إلى الرمال الذهبية الممتدة على ضفاف البحر الأبيض المتوسط

إلا أن منطقة الكورنيش من ولاية بنزرت شهدت في السنوات الأخيرة غزوا كبيرا من البحر تسبب في انجراف العديد من الأرصفة والطرقات مما جعل العديد من الأطراف وفي مقدمتهم السلط الجهوية ومكونات المجتمع المدني وخاصة الجمعيات ذات الصلة بالحفاظ على الشريط الساحلي تتحرك بشدة للحد من الانجراف وتقدم المياه. والتي أصبحت وحسب العديد من اهل الاختصاص تهدد الطرقات المحاذية للكورنيش

وبعد العديد من الدراسات تم الاتفاق على انجاز القسط الأول من مشروع حماية كورنيش بنزرت من الانجراف البحري والتأثيرات المناخية يضم ثلاث أقساط على مسافة القسط الأول من المشروع ستتلوه  انجاز القسط الثاني والبالغ اعتماداته بـ2.8 م د والمبرمج للانطلاق في غضون شهر جوان القادم .

كما أن المتأمل في هذه الدراسة وخاصة كيفية إنجازها يتأكد من قدرتها على الحد من الانجراف البحري. علما وأن القسط الأول من انجاز هذا المشروع يقدر بـ 820 ا د يتضمن في مرحلته الأولى حماية الحائط الواقي للطريق والرصيف ومعالجة الانزلاقات البحرية التي عرفها رصيف الكورنيش خلال الأشهر الفارطة .

هذا ويعتبر مشروع حماية الحائط الواقي لكامل كورنيش بنزرت من المشاريع  الهامة والحيوية بعاصمة الشمال وحتى يكون هذا المشروع ايجابيا على جميع المستويات لابد من تظافر مجهودات كل الأطراف المتداخلة في المشروع لإنجازه حسب كراس الشروط

ولا نجاح إنجاز هذا المشروع لابد من التأكيد على تأمين محيط المشروع من خلال دعوة بلدية بنزرت  لإصدار قرارات منع التوقف في عدد من أجزاء الطريق وتركيز العلامات المرورية والحمائية الواجبة وغيرها من إجراءات السلامة والتسريع في الإشغال دون تسرع مع دعوة مكونات المجتمع المدني والمواطنين و المتساكنين بالتفاعل الإيجابي مع المشروع ككل والمتابعة اللصيقة وفق الأطر الواجبة .                                                          

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

جرزونة : نقائص بالجملة و تحركات منتظرة

جسر متحرك وقنال يفصل بين بلدية بنزرت ودائرة  جرزونة التي تعتبر الأخت الكبرى والممول الاقتص…