2024-01-09

وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بمدنين يكشف لـ «الصحافة اليوم » آخر تطورات تسمم 45 شخصا بكحول محلية والتهم الموجهة للموقوفين

أفاد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بمدنين فتحي البكوش في تصريح لـ « الصحافة  اليوم » أمس الإثنين 8 جانفي 2024 انه تم إلقاء القبض على الشخص الذي زوّد مصابي حادثة سيدي مخلوف بولاية مدنين، بكحول محلية الصنع، مستحضرة أدت إلى تسمّم جماعي، كما تم القبض ايضا على الشخص الذي نقل معه تلك البضاعة و قد  وجهت لهما تهمة القتل العمد مع سابقية القصد ،على معنى الفصول 201 و202 من المجلة الجزائية وقضية ثانية لمحاولة القتل بمعنى الفصول 59 و201 و202 من المجلة الجزائية.

وأفاد وكيل الجمهورية بمدنين، أن المتهم الرئيسي في الحادثة أصيل الجهة وصاحب سوابق عدلية، قائلًا إن البحث جارٍ للتعرف على كل ما سيكشفه البحث.

وأوضح  القاضي فتحي البكوش،انه  تسمم 45 شخصا بالكحول المذكورة توفى منهم 5 أشخاص  وان 10 اخرين حالتهم خطرة منهم اثنان تم نقلهما الى أحد المستشفيات بالعاصمة .

وأكد وكيل الجمهورية أنه تم إصدار إنابة عدلية لفرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمدنين لإتمام الأبحاث وإجراء التساخير اللازمة سواء منها الطبية أو الفنية، قائلًا إنه بالتحري مع المصابين، ممن كانت حالتهم مستقرة وقادرين على الحديث، أفادوا بأنهم تناولوا مشروبات كحولية من نفس الشخص من الجهة والذي تم إلقاء القبض عليه.

يشار إلى أنه تتكرر كل فترة، حالات التسمم بالكحول الفاسدة أو غير الصالحة للاستهلاك أو المعدة محليًا بعدد من الأحياء والمناطق الداخلية، ما يسفر أحيانًا عن حالات وفاة، لعلّ أبرزها حادثة 7 فيفري  2021 التي راح ضحيتها 10 أشخاص من بين 53 شابًا تناولوا مشروب “القوارص” في حفل زفاف بريف القصرين.

يذكر أنّ معتمدية سيدي مخلوف من ولاية مدنين، استفاقت فجر يوم السبت الماضي ، على فاجعة تسمّم مجموعة من الأشخاص بعد تناولهم مشروبات كحولية محليّة الصنع احتوت على موّاد سامة، ما انجر عنه تسجيل، إلى جانب الوفيات، أكثر من 45 حالة تسمّم متفاوتة الخطورة منها عدّة حالات وصفت “بالحرجة” موزّعة بين عدة مؤسسات صحية يقبع بعضها بأقسام الإنعاش.

وقد تمكنت وحدات منطقة الحرس الوطني بمدنين  من القاء القبض على الطرفين الرئيسيين في صنع ونقل المشروبات الكحولية، التّي احتوت على موّاد مسمومة، واذنت النيابة العمومية بمباشرة قضية عدلية ووجهت تهمة القتل العمد، إلى المتهمين.

وقام، الأحد، فريق من الأمن ومن الحماية المدنية بمعاينة مكان إلقاء أوعية المشروبات الكحولية قصد إخضاعها للتحاليل اللازمة. ولا زالت منطقة القصبة من معتمدية سيدي مخلوف تعيش على وقع الفاجعة حيث شيعت، الأحد اثنين من المتوفين في الحادثة الى إحدى مقابر الجهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ملف اليوسفيين مجددا أمام جلسة العدالة الانتقالية

تنظر‭ ‬يوم‭ ‬غد‭  ‬الاثنين‭ ‬24‭ ‬جوان‭ ‬الجاري‭ ‬الدائرة‭ ‬الجنائية‭ ‬المختصة‭ ‬في‭ ‬قضاي…