2024-01-04

أفضل مدرب في المرحلة الأولى : الكوكي يتجاوز الغيابات

رغم أن الأرقام تلعب لفائدة المدرب طارق ثابت الذي قاد الترجي الرياضي في النصف الثاني في المرحلة الأولى، وحقق انتصارات في كل المقابلات، إلا أن الفارق في الرصيد البشري يجعل نجاحات مدرب الترجي متوقعة وعادية، قياسا بما حققه الاتحاد المنستيري مع المدرب محمد الكوكي، الذي عاد إلى البطولة الوطنية مجدداً بعد سنوات من العمل في الدوري السعودي أساساً، حيث أثبت الكوكي أنه قادر على قيادة الفريق نحو برّ الأمان، بما أن فريقه كان من أول الأندية التي تأهلت إلى مرحلة التتويج.

فقد تولى الكوكي تدريب الفريق بعد أن خسر الكثير من لاعبيه المؤثرين مثل موسى أمومارو وهيكل الشيخاوي وعامر العمراني، وتقريبا فإن فريقا جديدا تم تشكيله في هذا الموسم، بعد أن فقد الاتحاد الركائز الأساسية التي قادته إلى التألق خلال الموسم الماضي وهذه المشاكل لم تكن مؤثرة بالنسبة إلى المدرب محمد الكوكي. فقد واصل الاعتماد على الأسماء التي تألقت في الموسم الماضي وخاصة الحارس بشير بن سعيد، ولكنه في الان نفسه منح الفرصة إلى بعض العناصر الجديدة مثل المناعي الذي يعتبر من مفاجآت المرحلة الأولى في البطولة، ولم يظهر أن الفريق قد تأثر بالغيابات التي سجلتها صفوفه.

والفشل أمام الترجي الرياضي، لا يعني أن الفريق لم يكن مستعداً لرفع التحدي، فقد كان في مواجهة منافس قوي ويملك ثوابت لعب عديدة ولم يكن من السهل التعامل معه ولهذا فإن الاتحاد كسب رهان التعاقد مع المدرب محمد الكوكي، في انتظار التأكيد في المرحلة الحاسمة من البطولة التي لن تكون سهلة على الفريق بلا شك ولكن يمكن الاعتماد على خبرة الكوكي حتى يكون الموسم تاريخيا ويكون الفريق قادراً على تحقيق الأهداف التي يخطط لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مواجهة بن قردان أكدت ذلك : ثنائية خليل وبيكورو حل جديد

استحق النادي الإفريقي التأهل إلى الدور القادم من مسابقة الكأس، لأن مستواه أمام اتحاد بن قر…