2023-12-24

إلى غاية الأسبوع الأول من الشهر الجاري : تقدم موسم جني الزيتون بنسبة 28 بالمائة

بلغت نسبة تقدم موسم جني الزيتون على المستوى الوطني إلى غاية الأسبوع الأول من الشهر الجاري حوالي 28 بالمائة وفق الديوان الوطني للزيت وذلك مقابل 35 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من الموسم الفارط علما أن عملية الجني انطلقت مفتتح شهر نوفمبر في أغلب الجهات تقريبا.

ويحتل الوسط الشرقي المرتبة الأولى في تقدم عملية الجني بنسبة 40 بالمائة يليه الشمال بنسبة 34 بالمائة ثم الجنوب بنسبة 27 بالمائة وفي المرتبة الأخيرة الوسط الغربي بنسبة تقدم جني لاتتجاوز 21 بالمائة.

ويتصدر الوسط الغربي خاصة سيدي بوزيد والقيروان والقصرين المرتبة الأولى بإنتاج يناهز 74 ألف طن من الزيت أي مايعادل 35 بالمائة من الإنتاج الوطني يليه الجنوب بنسبة 28 بالمائة من الإنتاج الوطني ثم كل من الشمال والوسط الشرقي بنسبة 18 بالمائة لكل منهما.

ويقدر الإنتاج الوطني من الزيتون هذا الموسم بحوالي 1.05 مليون طن أي مايعادل 210 ألف طن من الزيت ينتظر أن تؤمن عملية استخراجها حوالي 930 معصرة مفتوحة مقابل 799 معصرة فقط العام الماضي.

وتتراوح نسب تقدم عملية استخراج الزيت بين 11 و25 بالمائة في حين تتراوح أسعار بيع الزيتون بين 2000 و5400 مليم للكيلوغرام الواحد إلى حد الآن علما أن بعض الجهات خاصة الجنوب تعتمد الكيل بالويبة وليس الوزن والويبة تعادل 28 كلغ من الزيتون ويتراوح سعرها حاليا في ولاية مدنين بين 100 و120 دينار.

وكان عضو المجلس الوطني للزيتون أحمد الصهباني قد أكد في تصريح سابق لـ«الصحافة اليوم» أن أسعار الزيتون ستصل إلى 180 دينار للويبة خلال الأيام القادمة.

أما أسعار زيت الزيتون فهي في حدود 20 دينارا اللتر الواحد وينتظر حسب رأيه أن تصل إلى 25 دينارا وأكثر خاصة في ظل الطلب العالمي المتنامي على زيت الزيتون وفي ظل النقص العالمي المسجل في حدود مليون طن من زيت الزيتون وفق تقديره.

ودعا في هذا الصدد الديوان الوطني للزيت والمشرفين على الضيعات الدولية إلى توفير كميات من زيت الزيتون وبيعه للمستهلك بسعر منخفض ومناسب لطاقته الشرائية خاصة أن تكلفته تعد منخفضة بالنسبة إلى الضيعات الدولية بما أن أجرة العامل اليومي لديها في حدود 13 أو 18 دينارا مقابل 50 دينارا أجرة العامل اليومي لدى فلاحي الجنوب خاصة في جرجيس.

وأكد أن الاستهلاك الوطني من زيت الزيتون يتراوح سنويا بين 30 و40 ألف طن داعيا إلى الترفيع من استهلاك الزيت لدى المواطنين والعائلات وعلى مستوى وطني إلى حدود 100 ألف طن حفاظا على صحة المواطنين وصحة الأجيال القادمة.

أما بخصوص تقدم صادرات زيت الزيتون فقد فاقت 10 آلاف طن إلى غاية شهر نوفمبر المنقضي حسب الديوان الوطني للزيت بقيمة تفوق 240 مليون دينار 1950 طن منها فقط زيت معلب الشيء الذي يقتضي التأكيد على أهمية تعليب الزيت لما له من قيمة مضافة وسعر أعلى بكثير عن سعر الزيت غير المعلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مركز التربصات والاصطياف والتخييم بجرجيس: موقع جذاب لتربصات الفرق الرياضية الوطنية والدولية

أكد مصدر مسؤول أنه تم الاتفاق على إنجاز ملعب رياضي بمركز التربصات والاصطياف والتخييم بحسي …