2023-12-22

التأهل أصبح مسألة وقت : مـكــاســب هـــامـــة حـــقـــقها الإفريقي

ضمن النادي الإفريقي بانتصاره على ريفر النيجيري الكثير من المكاسب التي ستساعده في المرحلة القادمة، باعتبار أن المقابلة كانت صعبة وذلك إثر خسارتين تركتا أثرا كبيرا في الفريق ورفعت منسوب الضغط المسلط على اللاعبين والمدربين ما جعل المقابلة من فئة 6 نقاط أو أكثر حيث كان الفريق في حاجة إلى الفوز حتى ينهي هذه الأزمة سريعا ويعود إلى سكة الانتصارات.

والمكسب الأول يهم وضع الفريق في ترتيب مجموعته بما أن الإفريقي بات قريبا من التأهل ورغم أن كل الحسابات واردة في هذه المجموعة إلا أن انتصار الإفريقي في الجولة الخامسة ونهاية المقابلة الأخرى التعادل يضمن له العبور وبنسبة كبيرة في المركز الأول ولهذا فإن الإفريقي حقق الهدف الأول من المشاركة وهو الوصول إلى ربع النهائي الذي يعتبر الهدف الأساسي للأفارقة بعد الفشل الذي رافق مشاركاته الأخيرة في المسابقات الإفريقية حيث عجز الفريق خلال الموسم الماضي عن الوصول إلى دور المجموعات في هذه المسابقة.

أمّا المكسب الثاني، فهو إنهاء السلسلة السلبية التي مرّ بها الفريق، حيث كان الإفريقي مطالبا بأن يعود إلى الانتصارات وأن ينهي مرحلة الشك التي دخلها بسبب ضعف النتائج وضد الفريق النيجيري حقق انتصارا وسجل 3 أهداف بعد أن عجز عن التهديف في اخر مقابلتين كما أنه لم يقبل أهدافا بعد أن اهتزت شباكه في اخر 3 مقابلات وبالتالي فإن كل الأرقام كانت إيجابية في هذه المقابلة لا سيما وأن الأهداف سجلت بطرقة مختلفة وساهم المدافعون في الانتصار بفضل هدف رامي البدوي الذي حسم النتيجة نهائيا وعليه يمكن القول أن الفريق ودّع المرحلة الصعبة بعد الخسارة أمام ريفر ثم النجم الساحلي وبالتالي يمكنه دخول مقابلة الملعب التونسي وهو في وضع نفسي أفضل بكثير ممّا كان عليه الموقف خلال الفترة الماضية التي لم يكن خلالها الإفريقي موفقا بالشكل المطلوب.

أمّا المكسب الثالث، فهو عودة شهاب العبيدي إلى مستواه ليكون محرك وسط الميدان وهو اللاعب الذي افتقده الفريق كثيرا ومن الصدف أن اخر انتصار حققه الإفريقي كان العبيدي شاهدا عليه في أنغولا وبعودته عاد الإفريقي إلى الانتصارات حيث برز بمستواه العالي وكان من خيرة اللاعبين وأظهر أن المدرب السايبي لا يمكنه أن يستغني عن خدماته خلال هذه الفترة وهو اللاعب الذي يمكنه رفع مستوى الإفريقي باستمرار في المرحلة القادمة.

وهذه المكاسب تؤكد أن الفريق سيدخل مرحلة جديدة بلا شك وسيكون قادرا على المنافسة على أفضل المراتب في البطولة مثلما يمكنه أن يذهب بعيدا في سباق البطولة الوطنية إن واصل اللعب بهذا المستوى واستغل القدرات البشرية التي يملكها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

معز حسن يقترب من خوض تجربة جزائرية: وجواز سفر قد يـُـنهي علاقته بالنادي الإفريقي

يَملك‭ ‬الحارس‭ ‬معز‭ ‬حسن‭ ‬عرضاً‭ ‬من‭ ‬فريق‭ ‬مولديّة‭ ‬العاصمة‭ ‬الجزائري،‭ ‬للانضمام‭…