2023-12-21

النجم يتعادل مع الهلال بسيناريو مشابه لمباراة الذهاب : البرهومي والجزيري ينقذان بن يونس من ورطة حقيقية

عكس ما كان ينتظره أحباء النجم الساحلي الذين توقعوا أن ينجح فريقهم في تقديم عرض مقنع وقوي ضد الهلال السوداني في مباراة الجولة الرابعة من دور مجموعات رابطة الأبطال، فإن النجم كاد يمرّ بجانب الحدث واقترب كثيرا من إضاعة فرصه في الاستمرار بالمنافسة على إحدى بطاقتي الدور المقبل، لكن هي دقائق قليلة غيّرت واقع المقابلة ومنحت الفريق نقطة ثمينة أبقته في السباق حيث تمكن المهاجمان البديلان صالح البرهومي وأصيل الجزيري من استغلال الهفوة الوحيدة التي قام بها دفاع الفريق السوداني وتسجيل هدف التعادل في مباراة لم يكن خلالها النجم في أفضل حالاته وخاصة من الناحيتين الفنية والتكتيكية.

مباراة الإفريقي ليست المقياس الصحيح

في الوقت الذي توقع خلاله  أغلب متابعي الفريق أن يقوم المدرب عماد بن يونس ببعض التغييرات وخاصة من الناحية الدفاعية من خلال الدفع بلاعب إضافي في المحور، فإن الإطار الفني اختار سياسة الاستمرارية وراهن على التشكيلة التي نجحت منذ أيام في هزم النادي الإفريقي بملعب رادس، ويبدو أن بن يونس كان يتوقع أن يستمر فريقه في تقديم أداء دفاعي مقنع مثلما حصل في اللقاء الأخير، وهذا الخيار جعله يدفع بثلاثة مهاجمين منذ البداية ونعني بذلك يوسف العبدلي وياسين الشماخي وفيني بونغونغا، مقابل التعويل على الثلاثي سومايلا سيديبي وجاك مبي وأسامة عبيد في وسط الميدان، لكن هذا الخيار بدا خاطئا تماما، بما أن الفريق لم يجد توازنه بالمرة وكانت الخطوط متباعدة ولم يقدر على تهديد مرمى المنافس بالشكل المطلوب، ليكتفي بالتوازي مع ذلك بحماية مناطقه الدفاعية، وظل اللاعبون يجهتدون لكن دون جدوى بما أن الفريق السوداني استغل في أواخر الشوط الأول هفوة على مستوى الرقابة ليسجل هدف السبق بعد أن هدد قبل ذلك مرمى الحارس علي الجمل في عديد المناسبات.

هذا التغيير الحاصل على مستوى النتيجة أجبر المدرب على إجراء بعض التبديلات في الفترة الثانية، فبعد أن شهد الشوط الأول دخول راقي العواني مكان العبدلي المصاب، عوّض صالح البرهومي زميله ياسين الشماخي ودخل أصيل الجزيري عوضا عن سيديبي، قبل أن يتم الدفع بالهادي جرتيلة مكان بونغونغا، وهو ما يعني أن الفريق بات يلعب بأربعة مهاجمين دفعة واحدة، غير أن هذه التغييرات لم تأت أكلها سريعا ولم تسهم في إنعاش العمل الهجومي حيث استمر الفريق في الاعتماد على التوزيعات الطويلة مقابل غياب كلي لأي فكر هجومي واضح في ظل عدم القدرة على التدرج بالكرة بشكل سليم وبناء العمليات الهجومية بطريقة واضحة المعالم، وهذه المعطيات جعلت النجم لا يقدر على الرد بالشكل المطلوب، قبل أن يأتي الوقت البديل بالجديد، بعد أن نجح البرهومي في استثمار تمريرة محكمة من زميله الجزيري الذي استغل هفوة دفاعية في عمق المحور ليمنح البرهومي فرصة تسجيل هدفه الأول في هذه البطولة الإفريقية وينقذ بالتالي الفريق شبح الخروج المبكر، وكذلك ينقذ المدرب عماد بن يونس الذي فشل في هذا اللقاء وتأكد جليا أنه لم يستعد بالشكل المطلوب لهذه المباراة، ولولا هذا الهدف المتأخر الذي جاء بسبب هفوة دفاعية من الفريق المنافس وتمريرة متقنة من الجزيري لكانت وضعيته معقدة وصعبة للغاية بما أن اختياراته التكتيكية كانت فاشلة وغير مدروسة.

عدد أكبر من المهاجمين لا يضمن النجاح

وما يمكن تأكيده في هذا السياق أن المدرب بن يونس لم يقدر بعد أكثر من خمسة أشهر على جعل الفريق في أفضل صورة من الناحية الهجومية، والدليل على ذلك أن النجم لم يقدر على امتداد أربع مباريات في دور المجموعات من تسجيل أكثر من هدفين تحققا بفضل مجهود فردي وليس نتيجة عمل جماعي وجهود مشتركة، وتبعا لذلك لا يمكن الحديث عن تمكن الإطار الفني من توفير كل الضمانات اللازمة لتجاوز المشاكل الهجومية المستمرة منذ أمد طويل، وفي هذا السياق يمكن القول أيضا إن الدفع بأكبر عدد من المهاجمين لا يضمن أيضا النجاح، وهو ما تأكد في اللقاء الأخير، فرغم وجود أربعة لاعبين لديهم نزعة هجومية إلا أن الفريق ظل عاجزا عن تهديد مرمى المنافس بالشكل المطلوب، حيث كان يتعين على الإطار الفني البحث أساسا عن تجاوز مشكل صنع اللعب والتنشيط الهجومي في المقام الأول دون التركيز عن الحلول البديلة التي يمكن أن تكون مفيدة أحيانا على غرار ما حصل ضد الفريق السوداني الذي خسر أربع نقاط في مواجهة النجم بفضل مجهود فردي أو ضد الإفريقي بفضل كرة ثابتة، لكن في مطلق الأحوال من المؤكد أن النجم مازال يعاني كثيرا من الناحية الهجومية والسبب في ذلك لا يعود لتواضع مستوى المهاجمين بقدر ما هو مرتبط باستمرار الفشل الذريع في خلق ديناميكية هجومية جديدة تقود الفريق للظهور بأداء مرضي ومطمئن وفعال من الناحية الهجومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد غد في ضيافة نجم المتلوي  : هل يسير الحرش وبيزيد على خــــــطى الترايعي واليعقوبـي؟  تربص بالعاصمة.. وغياب خلفة والمدنيني

بعد التعادل الذي كان في طعم الفوز ضد الترجي الرياضي، فإن الاتحاد المنستيري سيظهر من جديد ف…