2023-12-16

كلاسيكو‭ ‬الذهاب‭ ‬حكم‭ ‬على‭ ‬محفوظ‭ ‬بالرحيل‭ ‬عن‭ ‬النجم‭ ‬ فهل‭ ‬يعيد‭ ‬الترجي‭ ‬السيناريو‭ ‬ذاته‭ ‬في‭ ‬الإياب؟‭ ‬

تتجه‭ ‬الأنظار‭ ‬عشية‭ ‬اليوم‭ ‬إلى‭ ‬قمة‭ ‬منافسات‭ ‬الجولة‭ ‬السابعة‭ ‬إيابا‭ ‬بقاعة‭ ‬الزواوي‭ ‬التي‭ ‬تجمع‭ ‬الترجي‭ ‬الرياضي‭ ‬بالنجم‭ ‬الساحلي‭ ‬في‭ ‬كلاسيكو‭ ‬مثير‭ ‬تبدو‭ ‬فيه‭ ‬الأفضلية‭ ‬على‭ ‬الورق‭ ‬لصالح‭ ‬أصحاب‭ ‬الديار،‭ ‬ونجح‭ ‬المدرب‭ ‬المصري‭ ‬باسم‭ ‬السبكي‭ ‬في‭ ‬حسم‭ ‬الكلاسيكو‭ ‬في‭ ‬لقاء‭ ‬الذهاب‭ ‬وتسبب‭ ‬آنذاك‭ ‬في‭ ‬مغادرة‭ ‬المدرب‭ ‬ثابت‭ ‬محفوظ‭ ‬لمهامه‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬المقاليد‭ ‬الفنية‭ ‬للنجم‭ ‬ومنذ‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬يعيش‭ ‬فريق‭ ‬جوهرة‭ ‬الساحل‭ ‬أزمة‭ ‬نتائج‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭ ‬وتعددت‭ ‬الأسماء‭ ‬التي‭ ‬تولت‭ ‬المقاليد‭ ‬الفنية‭ ‬للنادي‭ ‬دون‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬تحقيق‭ ‬الأهداف‭ ‬المنشودة‭. ‬ويسعى‭ ‬النجم‭ ‬الساحلي‭ ‬إلى‭ ‬مباغتة‭ ‬منافسه‭ ‬في‭ ‬عقر‭ ‬داره‭ ‬لكن‭ ‬الفوارق‭ ‬الفنية‭ ‬والبدنية‭ ‬واضحة‭ ‬بين‭ ‬الترجي‭ ‬والنجم‭ ‬حيث‭ ‬يملك‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬للترجي‭ ‬حلولا‭ ‬فنية‭ ‬وتكتيكية‭ ‬وهامش‭ ‬اختيار‭ ‬أوسع‭ ‬من‭ ‬الموجود‭ ‬في‭ ‬النجم‭ ‬الساحلي‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬المدرب‭ ‬الجديد‭ ‬أنور‭ ‬عيّاد‭ ‬سيكون‭ ‬في‭ ‬موقف‭ ‬لا‭ ‬يحسد‭ ‬عليه‭. ‬ورغم‭ ‬حداثة‭ ‬عهده‭ ‬مع‭ ‬مهمته‭ ‬الجديدة‭ ‬في‭ ‬النجم‭ ‬كمدرب‭ ‬أول‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الضغط‭ ‬المسلط‭ ‬على‭ ‬عيّاد‭ ‬كبير‭ ‬للغاية‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬الانتظارات‭ ‬الجماهيرية‭ ‬عالية‭ ‬وهناك‭ ‬رغبة‭ ‬في‭ ‬التدارك‭ ‬بعد‭ ‬الهزيمة‭ ‬في‭ ‬الجولة‭ ‬الماضية‭ ‬ضد‭ ‬بعث‭ ‬بني‭ ‬خيار‭ ‬ومحاولة‭ ‬تفادي‭ ‬الهزيمة‭ ‬الثانية‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬والسادسة‭ ‬في‭ ‬آخر‭ ‬8‭ ‬مقابلات‭. ‬ويملك‭ ‬الترجي‭ ‬أسبقية‭ ‬الأرقام‭ ‬على‭ ‬منافسه‭ ‬حيث‭ ‬تفوق‭ ‬على‭ ‬النجم‭ ‬في‭ ‬7‭ ‬مواجهات‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬حيث‭ ‬يعود‭ ‬آخر‭ ‬انتصار‭ ‬للنجم‭ ‬الساحلي‭ ‬على‭ ‬الترجي‭ ‬إلى‭ ‬الموسم‭ ‬قبل‭ ‬الماضي‭ ‬في‭ ‬قاعة‭ ‬أولمبي‭ ‬سوسة‭ ‬فيما‭ ‬عجز‭ ‬النجم‭ ‬عن‭ ‬الانتصار‭ ‬ضد‭ ‬الترجي‭ ‬في‭ ‬قاعة‭ ‬الزواوي‭ ‬إلى‭ ‬12‭ ‬عاما‭ ‬خلت‭.‬

أسبقية‭ ‬للمحليين‭ ‬

يستقبل‭ ‬النادي‭ ‬الإفريقي‭ ‬في‭ ‬قاعة‭ ‬القرجاني‭ ‬نسر‭ ‬طبلبة‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬سهلة‭ ‬على‭ ‬الورق‭ ‬لكن‭ ‬الافريقي‭ ‬مطالب‭ ‬بالاتعاظ‭ ‬من‭ ‬مواجهة‭ ‬الجولة‭ ‬الماضية‭ ‬ضد‭ ‬سبورتينغ‭ ‬المكنين‭ ‬وتفادي‭ ‬تكرار‭ ‬السيناريو‭ ‬ذاته‭ ‬وحسم‭ ‬المواجهة‭ ‬مبكرا‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬عديد‭ ‬الصعوبات‭ ‬الهجومية‭ ‬التي‭ ‬يعانيها‭ ‬الفريق‭ ‬بافتقاده‭ ‬لمنسق‭ ‬لعبه‭ ‬ونجمه‭ ‬الأول‭ ‬علاء‭ ‬مصطفى‭. ‬وبعد‭ ‬النجاة‭ ‬من‭ ‬الهزيمة‭ ‬في‭ ‬الثانية‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬مواجهة‭ ‬مكارم‭ ‬المهدية‭ ‬يبدو‭ ‬نادي‭ ‬ساقية‭ ‬الزيت‭ ‬أمام‭ ‬ضرورة‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬سكة‭ ‬الانتصارات‭ ‬حين‭ ‬يستقبل‭ ‬النادي‭ ‬الهلالي‭ ‬صاحب‭ ‬المركز‭ ‬الأخير‭ ‬في‭ ‬الترتيب‭ ‬العام‭ ‬للبطولة‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬زملاء‭ ‬العلويني‭ ‬لن‭ ‬يجدوا‭ ‬صعوبات‭ ‬كبيرة‭ ‬منطقيا‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الخروج‭ ‬بنقاط‭ ‬الانتصار‭.‬

ثنائي‭ ‬للتأكيد‭ ‬

يعتبر‭ ‬الثنائي‭ ‬بعث‭ ‬بني‭ ‬خيار‭ ‬واتحاد‭ ‬منزل‭ ‬تميم‭ ‬العلامة‭ ‬المضيئة‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬الموسم‭ ‬حيث‭ ‬يقدم‭ ‬مواجهات‭ ‬ممتازة‭ ‬وحصيلة‭ ‬رياضية‭ ‬محترمة‭ ‬للغاية‭ ‬رغم‭ ‬قلة‭ ‬الإمكانيات‭ ‬المالية،‭ ‬وسينزل‭ ‬بعث‭ ‬بني‭ ‬خيار‭ ‬المنتشي‭ ‬بصعوده‭ ‬إلى‭ ‬المركز‭ ‬الرابع‭ ‬ضيفا‭ ‬على‭ ‬شبيبة‭ ‬الشيحية‭ ‬بهدف‭ ‬مواصلة‭ ‬سلسلة‭ ‬الانتصارات‭ ‬وانتظار‭ ‬عثرة‭ ‬للانفراد‭ ‬بمقعده‭ ‬أو‭ ‬التقدم‭ ‬إلى‭ ‬المركز‭ ‬الثالث‭. ‬أما‭ ‬اتحاد‭ ‬منزل‭ ‬تميم‭ ‬الصاعد‭ ‬حديثا‭ ‬إلى‭ ‬قسم‭ ‬النخبة‭ ‬فإن‭ ‬مواجهته‭ ‬خارج‭ ‬الديار‭ ‬ضد‭ ‬سبورتينغ‭ ‬المكنين‭ ‬لن‭ ‬تكون‭ ‬سهلة‭ ‬مثلما‭ ‬هو‭ ‬متوقع‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬زملاء‭ ‬حمزة‭ ‬المهذبي‭ ‬أمام‭ ‬ضرورة‭ ‬التعامل‭ ‬بجدية‭ ‬كبيرة‭ ‬مع‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬لمواصلة‭ ‬السلسلة‭ ‬الوردية‭ ‬وتفادي‭ ‬سيناريوهات‭ ‬غير‭ ‬سارة‭. ‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد الإقصاء من كأس تونس : الإصابات والغيابات ورطت بوجلبان

غادر مستقبل سليمان بصفة مبكرة مسابقة كأس تونس اثر الهزيمة على أرضه وأمام جماهيره ضد مستقبل…