2023-11-29

حراك الأقدام الحافية للدكاترة الباحثين المقصيين عن العمل : يُعيد ملف الكفاءات المهدُورة إلى الواجهة ..!

تحتفظ‭  ‬الذاكرة‭ ‬الجماعية‭ ‬القريبة‭ ‬بمعطى‭ ‬دقيق‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬اكوروناب‭ ‬كانت‭ ‬محطّة‭  ‬استثنائية‭ ‬للغربلة‭..  ‬خلنا‭ ‬أنها‭ ‬أعادت‭ ‬إلى‭ ‬الواجهة‭ ‬قيمة‭ ‬الكفاءات‭ ‬فلقد‭ ‬أظهرت‭ ‬الحاجة‭ ‬الأكيدة‭ ‬إلى‭ ‬جهودها‭ ‬وإبداعاتها‭ ‬وإضافتها‭… ‬وأعادت‭ ‬للواجهة‭ ‬الكفاءات‭ ‬من‭ ‬مختلف‭ ‬الاختصاصات‭.‬

ومن‭ ‬منا‭ ‬لم‭ ‬يعتبر‭ ‬حينها‭ ‬أن‭ ‬االوباءب‭  ‬كان‭  ‬محطة‭ ‬تاريخية‭ ‬استثنائية‭ ‬أسالت‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الحبر‭ ‬حول‭ ‬أهمية‭ ‬الكفاءات‭ ‬العلمية‭ ‬وحاجة‭ ‬البلاد‭ ‬إليها‭ ‬وضرورة‭  ‬إعادة‭ ‬الوضع‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬عليه‭ ….‬وكنس‭ ‬الانتهازيين‭ ‬ولكن‭ ‬الخيبة‭  ‬كانت‭ ‬في‭ ‬المنعرج‭ ‬الأول‭  ‬حيث‭ ‬سجّل‭ ‬التاريخ‭ ‬أول‭ ‬سابقة‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬في‭ ‬24‭ ‬مارس‭ ‬2021‭  ‬تاريخ‭ ‬سحل‭ ‬الدكاترة‭ ‬المعطلين‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬الشوارع‭… ‬ومعلوم‭ ‬أن‭ ‬الدكاترة‭ ‬الباحثين‭ ‬المعطلين‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬دخلوا‭ ‬حينها‭ ‬في‭  ‬إضراب‭ ‬جوع‭ ‬وحشي‭ ‬بعد‭ ‬سيناريوالعنف‭ ‬الفضائحي‭ ‬الذي‭ ‬مورس‭ ‬عليهم‭  ‬وللتذكير‭ ‬فان‭ ‬اعتصامهم‭ ‬انطلق‭ ‬في‭ ‬29‭ ‬جوان‭ ‬2020‭ ‬وتواصل‭ ‬إلى‭ ‬17‭ ‬ديسمبر‭ ‬2021‭. ‬

وبعد‭ ‬طول‭ ‬انتظار‭ ‬لم‭ ‬تتغير‭ ‬أحوالهم‭ ‬ولم‭ ‬تتبدل‭ ‬بل‭ ‬ازداد‭ ‬وضعهم‭ ‬تأزما‭ ‬ومع‭  ‬استنفاد‭ ‬كل‭ ‬أشكال‭ ‬الاحتجاج‭ ‬تعود‭ ‬نخبة‭ ‬البلاد‭ ‬وطليعتها‭ ‬بشكل‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬الاحتجاج‭ ‬تجسّد‭ ‬في‭ ‬مسيرة‭ ‬سيرا‭ ‬على‭ ‬الأقدام‭ ‬من‭ ‬سوسة‭ ‬إلى‭ ‬ساحة‭ ‬القصبة‭ ‬رفضا‭ ‬لسياسة‭ ‬التهميش‭ ‬والتجويع‭ ‬والتفقير‭ . ‬ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬الحراك‭ ‬بعد‭ ‬فضّ‭ ‬الاعتصام‭ ‬الأخير‭  ‬أمام‭ ‬وزارة‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭  ‬سنة‭ ‬2021‭  …‬حراك‭ ‬الأقدام‭ ‬الحافية‭ ‬للدكاترة‭ ‬المقصيين‭ ‬هورفض‭ ‬لتواصل‭ ‬سياسة‭ ‬المماطلة‭  ‬ومطالبة‭ ‬بتناول‭ ‬جدي‭ ‬لملفهم‭.‬

يقول‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬حاتم‭ ‬بن‭ ‬جميع‭ ‬عضوحراك‭ ‬الدكاترة‭ ‬الباحثين‭ ‬المقصيين‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬ان‭  ‬الحكومة‭ ‬وعدت‭ ‬بالتفاعل‭ ‬معهم‭ ‬يوم‭ ‬الخميس‭ ‬2023-11-30‭  ‬وفي‭ ‬انتظار‭ ‬التاريخ‭ ‬المذكور‭ ‬يقبع‭ ‬الدكاترة‭  ‬أمام‭ ‬ساحة‭ ‬القصبة‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأماكن‭ ‬الأخرى‭  ‬في‭ ‬تونس‭ ‬العاصمة‭ ‬رافضين‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬ولاياتهم‭ ‬إلا‭ ‬بالحلول‭ ‬العملية‭ ‬لملفهم‭ ‬ويؤكد‭ ‬محدثنا‭ ‬أن‭ ‬النخبة‭ ‬تمرّ‭ ‬اليوم‭ ‬بوضع‭ ‬صعب‭ ‬وقد‭ ‬استنزفت‭ ‬فيه‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬الأصعدة‭ ‬بسبب‭ ‬التهميش‭ ‬والإقصاء‭ ‬والتجويع‭ ‬مشيرا‭ ‬ان‭ ‬العديد‭ ‬منهم‭ ‬يمرّ‭ ‬بوضع‭ ‬صحي‭ ‬حرج‭. ‬

فقطار‭ ‬العمر‭ ‬يمرّ‭ ‬وصبرهم‭ ‬نفد‭ ‬والبطالة‭ ‬المطوّلة‭ ‬أتت‭ ‬على‭ ‬سنوات‭ ‬العمر‭ ‬خاصّة‭ ‬وانّ‭ ‬الجميع‭ ‬يعلم‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الفئة‭    ‬الدكاترة‭ ‬الباحثون‭ – ‬تقضي‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬سنوات‭ ‬العمر‭ ‬في‭ ‬البحث‭ ‬والدّراسة‭ ‬لتنضاف‭ ‬الى‭ ‬ذلك‭ ‬سنوات‭ ‬أخرى‭ ‬تمضي‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬الاندماج‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬الشّغل‭ ‬والالتحاق‭ ‬وبركب‭ ‬الموظّفين‭ . ‬طول‭ ‬الانتظار‭ ‬والتهميش‭ ‬والإقصاء‭ ‬يدفع‭ ‬بالعديد‭ ‬منهم‭ ‬إلى‭ ‬الهجرة‭ ‬ليجدوا‭ ‬الترحيب‭ ‬والتبجيل‭ …..‬أغلبهم‭ ‬اخذ‭ ‬زاده‭ ‬ورحل‭ …‬والمؤشرات‭ ‬المفزعة‭ ‬لهجرة‭ ‬الكفاءات‭ ‬تشي‭ ‬بذلك‭.‬

لم‭ ‬تلتقط‭ ‬أيّ‭ ‬من‭ ‬الحكومات‭ ‬السابقة‭ ‬اللحظة‭ ‬لتعيد‭ ‬الكفاءات‭ ‬للواجهة‭ ….‬ونأمل‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬الحكومة‭ ‬الحالية‭ ‬هي‭ ‬الاستثناء‭ …‬لم‭ ‬تشفع‭ ‬للدكاترة‭ ‬المعطّلين‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬احتجاجاتهم‭ ‬في‭ ‬عديد‭ ‬المناسبات‭ ‬للمطالبة‭ ‬بحقّهم‭ ‬في‭ ‬التّشغيل‭ ‬ولم‭ ‬يشفع‭ ‬لهم‭ ‬زادهم‭ ‬المعرفي‭  …‬مازالوا‭ ‬الى‭ ‬حد‭ ‬كتابة‭ ‬هذه‭ ‬الأسطر‭  ‬ينتظرون‭ ‬لقاء‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭  ‬لبسط‭ ‬مشاغلهم‭ ‬والمتمثلة‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬حقّهم‭ ‬في‭ ‬الشّغل‭…. ‬لتكُفَّ‭ ‬الدولة‭ ‬عن‭ ‬تنكّرها‭ ‬وجحودها‭ ‬للكفاءات‭ ‬العلمية‭….‬

للتذكير‭ ‬فان‭ ‬أهم‭ ‬مطالب‭ ‬الدكاترة‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭  ‬مقترح‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬تسوية‭ ‬شاملة‭ ‬لملف‭ ‬الدكاترة‭ ‬المعطلين‭  ‬وانتداب‭ ‬مباشر‭ ‬دون‭ ‬مناظرات‭ ‬صلب‭ ‬هياكل‭ ‬بحث‭ ‬وتكوين‭ ‬بخطة‭ ‬أستاذ‭ ‬مساعد‭ ‬وبنفس‭ ‬نظام‭ ‬تأجير‭ ‬وترقية‭ ‬الأساتذة‭ ‬الباحثين‭ ‬وفق‭ ‬معايير‭ ‬مضبوطة‭ ‬تأخذ‭ ‬في‭ ‬الاعتبار‭ ‬سن‭ ‬المترشح‭ ‬وتميز‭ ‬الملف‭ ‬العلمي‭ ‬والوضعية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وتغيير‭ ‬جذري‭ ‬لصفة‭ ‬الانتداب‭ ‬بمؤسسات‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬وفق‭ ‬منظومة‭ ‬تناظر‭ ‬عادلة‭ ‬وشفافة‭ ‬ومرقمنة‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مراحلها‭ ‬اضافة‭ ‬الى‭ ‬تنظير‭ ‬وظيفي‭ ‬لشهادة‭ ‬الدكتوراه‭ ‬في‭ ‬الانتداب‭ ‬بمؤسسات‭  ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬الخاص‭.‬وإرساء‭  ‬برنامج‭ ‬وطني‭ ‬بتمويل‭ ‬مشاريع‭ ‬تنموية‭ ‬ذات‭ ‬صبغة‭ ‬تكوينية‭ ‬اوبحثية‭ ‬بتسهيلات‭ ‬في‭ ‬السداد‭ ‬تكون‭ ‬حصريا‭ ‬للدكاترة‭ ‬الباحثيـن‭.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حملة مكثفة  ضدّ «الترسكية» تشنها شركة نقل تونس: استفاقة ضـرورية لـحمايـة «رزق الـبـيلـيـك» .. !

تشهد محطات النقل على اختلاف تصنيفاتها حملة رقابة مكثفة على تذاكر الاستخلاص  حيث تعمل  شركة…