2023-11-29

الزيارات «الفجئية» لرئيس الجمهورية إلى عدد من مؤسسات الدولة : ..حتى لاتكون مجرد انفعالات بلا محتوى اصلاحي..!

تتكرر‭ ‬الزيارات‭ ‬الفجئية‭ ‬للرئيس‭ ‬قيس‭ ‬سعيّد‭ ‬الى‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬وآخرها‭ ‬مستودع‭ ‬النقل‭ ‬في‭ ‬باب‭ ‬سعدون‭ ‬وذلك‭ ‬للوقوف‭ ‬على‭ ‬تعطل‭ ‬الخدمات‭ ‬ومصالح‭ ‬المواطنين‭ ‬في‭ ‬عدة‭ ‬قطاعات‭. ‬الا‭ ‬ان‭ ‬المسؤولين‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المؤسسات‭ ‬لا‭ ‬يبادرون‭ ‬الى‭ ‬تحسين‭ ‬الأوضاع‭ ‬ومعالجة‭ ‬الإشكاليات‭ ‬التي‭ ‬ترتبط‭ ‬بمجالات‭ ‬حيوية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬أزمات‭ ‬فقدان‭ ‬المواد‭ ‬الأساسية‭ ‬او‭ ‬تردّي‭ ‬قطاع‭ ‬النقل‭ ‬والصحة‭ ‬وتعطل‭ ‬نشاط‭ ‬الفسفاط‭ ‬وغيرها‭…‬

فكيف‭ ‬يمكن‭ ‬ترجمة‭ ‬هذه‭ ‬الزيارات‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع‭ ‬حتى‭ ‬تتحول‭ ‬إلى‭ ‬حركة‭ ‬إصلاح‭ ‬حقيقية،‭ ‬وحتى‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬مجرد‭ ‬خطاب‭ ‬مشهدي‭ ‬ومقدمة‭ ‬لحملة‭ ‬انتخابية‭ ‬سابقة‭ ‬لأوانها‭…‬

تدار‭ ‬البلاد‭ ‬منذ‭ ‬إقرار‭ ‬مسار‭ ‬25‭ ‬جويلية‭ ‬بتصور‭ ‬سياسي‭ ‬جديد‭ ‬يقوم‭ ‬على‭ ‬تطهير‭ ‬الإدارة‭ ‬ومكافحة‭ ‬الفساد‭ ‬والتعويل‭ ‬على‭ ‬الذات،‭ ‬وهو‭ ‬تمشّ‭ ‬يهدف‭ ‬الى‭ ‬محاولة‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬وحل‭ ‬االتجربة‭ ‬السابقةب‭.‬

ولعل‭ ‬النهوض‭ ‬بالأوضاع‭ ‬المتردية‭ ‬يتطلب‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬أولى‭ ‬تحديد‭ ‬تصور‭ ‬اقتصادي‭ ‬واضح،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬لم‭ ‬يحصل‭ ‬الى‭ ‬الان،‭ ‬فرئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬احمد‭ ‬الحشاني‭ ‬لم‭ ‬يكشف‭ ‬في‭ ‬خطابة‭ ‬بالبرلمان‭ ‬الا‭ ‬عن‭ ‬القليل‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬التوجه‭.‬

وبقي‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬قيس‭ ‬سعيّد‭ ‬محافظا‭ ‬على‭ ‬توجهه‭ ‬وهو‭ ‬الوقوف‭ ‬على‭ ‬المشاكل‭ ‬بنفسه،‭ ‬رغم‭ ‬ان‭ ‬الحكومة‭ ‬تمثل‭ ‬السلطة‭ ‬التنفيذية‭ ‬التي‭ ‬بيدها‭ ‬ترجمة‭ ‬وتطبيق‭ ‬الخيارات‭ ‬والسياسات‭ ‬العامة‭ ‬للدولة‭. ‬

ولم‭ ‬تكن‭ ‬زيارة‭ ‬قيس‭ ‬سعيد‭ ‬إلى‭ ‬مستودع‭ ‬شركة‭ ‬نقل‭ ‬تونس‭ ‬بباب‭ ‬سعدون‭ ‬مساء‭ ‬الجمعة‭ ‬الفارط‭ ‬التحرك‭ ‬الأول‭ ‬له‭  ‬وانما‭ ‬سبقتها‭ ‬عدة‭ ‬زيارات‭ ‬لعديد‭ ‬المؤسسات‭ ‬دون‭ ‬تحقيق‭ ‬نتائج‭ ‬ملموسة‭ ‬في‭ ‬مراحل‭ ‬لاحقة‭…‬

وقام‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬بجولة‭ ‬تفقدية،‭ ‬مستنكرا‭ ‬وجود‭ ‬عشرات‭ ‬الحافلات‭ ‬في‭ ‬وضعية‭ ‬مهملة‭ ‬بالكامل‭ ‬مضيفا‭ ‬بالقول،‭ ‬االشعب‭ ‬كُلّ‭ ‬يوم‭ ‬يقاسي‭ ‬ويعاني‭ ‬في‭ ‬النقل،‭ ‬والحديد‭ ‬مطيّش‭ ‬فيراي‭.. ‬مليارات‭ ‬ملوّحة‭ ‬وبعد‭ ‬يُقلك‭ ‬الشركات‭ ‬فالسة‭.. ‬لابد‭ ‬من‭ ‬وضع‭ ‬حدّ‭ ‬لهذا‭ ‬الوضع‭ ‬خلال‭ ‬الأيام‭ ‬القادمةب‭.‬

وقال‭ ‬سعيد‭ ‬لوزير‭ ‬النقل،‭ ‬االنقل‭ ‬من‭ ‬حقوق‭ ‬الشعب‭ ‬التونسي،‭ ‬والإجراءات‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬في‭ ‬خدمة‭ ‬الشعبب‭.‬

وأبرز‭ ‬الرئيس‭ ‬أن‭ ‬النقل‭ ‬الجماعي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬منظما‭ ‬وليس‭ ‬بالطريقة‭ ‬المهينة‭ ‬التي‭ ‬تمس‭ ‬من‭ ‬كرامة‭ ‬الإنسان‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬القانون‭ ‬وضع‭ ‬لخدمة‭ ‬الشعب،‭ ‬موضحا‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬تبرير‭ ‬الحالة‭ ‬المتردية‭ ‬للحافلات‭ ‬بالإجراءات،‭ ‬وفق‭ ‬تعبيره‭.‬

وكان‭ ‬أدى‭ ‬يوم‭ ‬الخميس‭ ‬2‭ ‬نوفمبر‭ ‬2023‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬قيس‭ ‬سعيد‭ ‬زيارة‭ ‬الى‭ ‬ولاية‭ ‬نابل‭ ‬حيث‭ ‬قام‭ ‬بجولة‭ ‬على‭ ‬الأقدام‭ ‬واستمع‭ ‬خلالها‭ ‬الى‭ ‬مشاغل‭ ‬المواطنين‭ ‬كما‭ ‬زار‭ ‬مستودع‭ ‬القطارات،‭ ‬اين‭ ‬دعا‭ ‬الرئيس‭ ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬وضع‭ ‬حد‭ ‬للتفريط‭ ‬في‭ ‬النقل‭ ‬العمومي،‭ ‬مشددا‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬اقتلاع‭ ‬الفساد‭ ‬من‭ ‬جذوره‭.‬

تطوير‭ ‬السياسات

وقام‭ ‬الرئيس‭ ‬في‭ ‬فترات‭ ‬سابقة‭ ‬بزيارات‭ ‬الى‭ ‬عدة‭ ‬مؤسسات‭ ‬وولايات‭ ‬دون‭ ‬تحقيق‭ ‬تحسينات‭ ‬عملية،‭ ‬مما‭ ‬يستدعي‭ ‬تغييرا‭ ‬في‭ ‬أساليب‭ ‬إدارة‭ ‬الملفات‭. ‬

ولعل‭ ‬الإشكال‭ ‬في‭ ‬عدم‭ ‬تقدم‭ ‬الإصلاحات‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬المجالات‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬يتطلب‭ ‬بالضرورة‭ ‬تحديد‭ ‬الأسباب‭ ‬الحقيقية‭ ‬لتعثر‭ ‬الخدمات‭ ‬كخطوة‭ ‬حاسمة،‭ ‬لمعرفة‭ ‬ما‭ ‬اذا‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬التمويل،‭ ‬ام‭ ‬إدارة‭ ‬ضعيفة،‭ ‬أوسوء‭ ‬حوكمة‭ ‬او‭ ‬فساد‭ ‬مالي‭ ‬واداري‭.‬

ويتعين‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬إجراء‭ ‬تقييم‭ ‬شامل‭ ‬للوضع‭ ‬لضمان‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الإصلاحات‭ ‬تستهدف‭ ‬المشاكل‭ ‬الأساسية‭. ‬وأيضا‭ ‬ضرورة‭ ‬إجراء‭ ‬تحقيقات‭ ‬مستقلة‭ ‬وشفافة‭ ‬لكشف‭ ‬الفساد‭ ‬والتلاعب‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬المنظومات‭.‬

وتلعب‭ ‬الإدارة‭ ‬الفعّالة‭ ‬دوراً‭ ‬حاسماً‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬وتحسين‭ ‬هذه‭ ‬الخدمات،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تحسين‭ ‬المنظومات‭ ‬الإدارية‭ ‬لزيادة‭ ‬الكفاءة‭ ‬والشفافية‭. ‬

ويستدعي‭ ‬الامر‭ ‬ضرورة‭ ‬وضع‭ ‬وتطوير‭ ‬سياسات‭ ‬عمومية‭ ‬تهدف‭ ‬إلى‭ ‬تحسين‭ ‬جودة‭ ‬الخدمات‭ ‬ومراقبة‭ ‬أداء‭ ‬الجهات‭ ‬المسؤولة‭. ‬وقد‭ ‬يتضمن‭ ‬ذلك‭ ‬إعادة‭ ‬هيكلة‭ ‬القوانين‭ ‬والمنظومات‭ ‬القائمة‭ ‬لتكون‭ ‬أكثر‭ ‬فعالية‭ ‬وملاءمة‭ ‬لاحتياجات‭ ‬المواطنين‭ ‬وتعزيز‭ ‬المساءلة‭.‬

وينبغي‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬نشر‭ ‬معلومات‭ ‬بشكل‭ ‬دوري‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬صرف‭ ‬وتوظيف‭ ‬الأموال‭ ‬العمومية‭ ‬والتحسينات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬إجراؤها‭.‬

ان‭ ‬هذه‭ ‬الإصلاحات‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬جزءًا‭ ‬من‭ ‬استراتيجية‭ ‬مستدامة،‭ ‬فينبغي‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬والجهات‭ ‬المسؤولة‭ ‬تطوير‭ ‬خطط‭ ‬زمنية‭ ‬لتحقيق‭ ‬التحسينات‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬القصير‭ ‬والمتوسط‭ ‬والطويل‭. ‬وهذه‭ ‬الأهداف‭ ‬يمكن‭ ‬تحقيقها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات،‭ ‬وتحديث‭ ‬البنية‭ ‬التحتية،‭ ‬وتحسين‭ ‬مهارات‭ ‬العاملين‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬سواء‭.‬

برامج‭ ‬ومتابعة

في‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬يرى‭ ‬الناشط‭ ‬السياسي‭ ‬ماجد‭ ‬البرهومي‭ ‬ان‭ ‬الزيارات‭ ‬الفجئية‭ ‬لرئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬أمر‭ ‬محمود‭ ‬وجيد‭ ‬ولا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬تكثيفها‭ ‬لان‭ ‬الفساد‭ ‬نخر‭ ‬كل‭ ‬القطاعات،‭ ‬ولكن‭ ‬يجب‭ ‬ان‭ ‬تستتبعها‭ ‬قرارات‭ ‬صارمة‭ ‬وخارطة‭ ‬طريق‭ ‬لإصلاح‭ ‬كل‭ ‬القطاعات‭ ‬الحيوية‭ ‬ومتابعتها‭ ‬في‭ ‬ادق‭ ‬تفاصيلها‭ ‬ومراحلها‭.‬

وأضاف‭ ‬ماجد‭ ‬البرهومي‭ ‬في‭ ‬تصريحه‭ ‬لـاالصحافة‭ ‬اليومب‭ ‬ان‭ ‬االامر‭ ‬يحتاج‭ ‬الى‭ ‬تكوين‭ ‬لجان‭ ‬مختصة‭ ‬من‭ ‬خبراء‭ ‬في‭ ‬كافة‭ ‬المجالات‭ ‬للخروج‭ ‬بخارطة‭ ‬طريق‭ ‬محددة‭ ‬وبرنامج‭ ‬إصلاحي‭ ‬يضم‭ ‬فريق‭ ‬عمل،‭ ‬وهنا‭ ‬مكمن‭ ‬الخلل‭ ‬الذي‭ ‬يجعل‭ ‬الزيارات‭ ‬لا‭ ‬تستتبعها‭ ‬إجراءات‭ ‬صارمة‭ ‬تتخذها‭ ‬الحكومةب‭.‬

ويدعو‭ ‬محدثنا‭ ‬الى‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التنسيق‭ ‬بين‭ ‬العمل‭ ‬الرئاسي‭ ‬والعمل‭ ‬الحكومي‭ ‬وخصوصا‭ ‬الوزارات‭ ‬ذات‭ ‬الطابع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬مما‭ ‬يسهل‭ ‬إيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬المناسبة‭ ‬لأغلب‭ ‬الملفات‭.‬

وأفاد‭ ‬من‭ ‬جهته‭ ‬المحلل‭ ‬السياسي‭ ‬المنذر‭ ‬ثابت‭ ‬بأن‭ ‬الموضوع‭ ‬يتعلق‭ ‬بمنهج‭ ‬عمل،‭ ‬فالزيارات‭ ‬التي‭ ‬يقوم‭ ‬بها‭ ‬الرئيس‭ ‬أبرزت‭ ‬ان‭ ‬الخلل‭ ‬في‭ ‬عمل‭ ‬مؤسسات‭ ‬الدولة‭ ‬واتلاف‭ ‬تجهيزات‭ ‬هامة‭ ‬وثمينة‭ ‬في‭ ‬شركة‭ ‬النقل‭…‬

وتابع‭ ‬المنذر‭ ‬ثابت‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬لـاالصحافة‭ ‬اليومب‭ ‬ان‭ ‬االامر‭ ‬يحتاج‭ ‬تقارير‭ ‬تقنية‭ ‬في‭ ‬المرافق‭ ‬العمومية،‭ ‬وقطاع‭ ‬النقل‭ ‬هو‭ ‬أولوية‭ ‬بالنسبة‭ ‬للمواطن،‭ ‬ثم‭ ‬تحميل‭ ‬المسؤولية‭ ‬لمن‭ ‬قصّر‭ ‬في‭ ‬واجبهب‭.‬

وأشار‭ ‬ثابت‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الموضوع‭ ‬اكثر‭ ‬تعقيدا‭ ‬مما‭ ‬هو‭ ‬عليه،‭ ‬ويتناول‭ ‬مجال‭ ‬قطاع‭ ‬الغيار‭ ‬وحسن‭ ‬اشتغال‭ ‬المصالح‭ ‬المختصة‭ ‬في‭ ‬الصيانة‭ ‬مما‭ ‬يحتاج‭ ‬الى‭ ‬متابعة‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬المديرين‭ ‬المعنيين،‭ ‬وأيضا‭ ‬تحميل‭ ‬مسؤولية‭ ‬للوزراء‭ ‬القائمين‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬القطاعاتب‭.‬

وقد‭ ‬سئم‭ ‬التونسيون‭ ‬من‭ ‬متابعة‭ ‬خطابات‭ ‬مشهدية‭ ‬للرئيس‭ ‬دون‭ ‬تحقيق‭ ‬نتائج‭ ‬ناجعة،‭ ‬مما‭ ‬يطرح‭ ‬تساؤلا‭ ‬عن‭ ‬الغاية‭ ‬منها‭ ‬وهل‭ ‬تندرج‭ ‬في‭ ‬اطار‭ ‬حملة‭ ‬انتخابية‭ ‬سابقة‭ ‬لأوانها‭ ‬امام‭ ‬العجز‭ ‬عن‭ ‬تغيير‭ ‬الاوضاع‭.‬

ان‭ ‬تحويل‭ ‬الزيارات‭ ‬الفجئية‭ ‬إلى‭ ‬حملة‭ ‬إصلاح‭ ‬فعّالة‭ ‬يتطلب‭ ‬مجهوداً‭ ‬مشتركاً‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬وأجهزتها‭ ‬التنفيذية‭ ‬في‭ ‬الإدارة،‭ ‬اذ‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬الإصلاحات‭ ‬مستندة‭ ‬إلى‭ ‬تحليل‭ ‬شامل‭ ‬وتحقيقات‭ ‬مستقلة،‭ ‬مع‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬تحسين‭ ‬الإدارة‭ ‬وعلى‭ ‬استدامة‭ ‬الإصلاحات‭ ‬وتكاملها‭ ‬في‭ ‬السياسات‭ ‬العامة‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عن  الاجتماع التشاوري الأول  بين تونس و الجزائر وليبيا: تشكيل استراتيجي لحماية الأمن القومي  بالمنطقة..

الصحافة اليوم: عقد رئيس الجمهورية قيس سعيّد مع نظيريه الجزائري والليبي في تونس «الاجتماع ا…