2023-11-24

رغم الهزيمة وديا أمام الاتحاد .. الـفـريـق جـاهـز لموعد القوافل

استعدادا‭ ‬للمواعيد‭ ‬القادمة‭ ‬وفي‭ ‬مقدمتها‭ ‬المبـــاراة‭ ‬المبرمجة‭ ‬يوم‭ ‬الأحد‭ ‬القادم‭ ‬ضد‭ ‬قوافل‭ ‬قفصة،‭ ‬استــــغل‭ ‬الملعب‭ ‬التونســـي‭ ‬فترة‭ ‬الراحــة‭ ‬القصيرة‭ ‬التي‭ ‬تركن‭ ‬لها‭ ‬البطولة‭ ‬الوطنية‭ ‬لإجراء‭ ‬مباراة‭ ‬ودية‭ ‬جمعته‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬بمضيفه‭ ‬الاتحاد‭ ‬المنستيري،‭ ‬وهذا‭ ‬الاختبار‭ ‬انتهى‭ ‬بفوز‭ ‬أصحاب‭ ‬الأرض‭ ‬بنتيجة‭ ‬3ـ1،‭ ‬وقد‭ ‬عمد‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬بقيادة‭ ‬المدرب‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬إلى‭ ‬إجراء‭ ‬بعض‭ ‬التغييرات‭ ‬أبرزها‭ ‬إقحام‭ ‬الحارس‭ ‬عاطف‭ ‬الدخيلي‭ ‬أساسيا‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬زميله‭ ‬سامي‭ ‬هلال،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬وقع‭ ‬التعويل‭ ‬مجددا‭ ‬على‭ ‬وسام‭ ‬بوسنينة‭ ‬منذ‭ ‬البداية‭ ‬في‭ ‬تركيبة‭ ‬محور‭ ‬الدفاع‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬عثمان‭ ‬واتارا‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬كان‭ ‬حمزة‭ ‬بن‭ ‬عبدة‭ ‬خارج‭ ‬التشكيلة‭ ‬الأساسية‭ ‬تماما‭ ‬مثل‭ ‬سند‭ ‬الخميسي‭ ‬الذي‭ ‬عوّضه‭ ‬لمين‭ ‬انداو‭ ‬في‭ ‬وسط‭ ‬الميدان،‭ ‬وفي‭ ‬غياب‭ ‬هيثم‭ ‬الجويني‭ ‬الموجود‭ ‬على‭ ‬ذمة‭ ‬المنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬وقع‭ ‬تمكين‭ ‬المهاجم‭ ‬الشاب‭ ‬وائل‭ ‬الورغمي‭ ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬أساسيا‭ ‬في‭ ‬الخط‭ ‬الأمامي‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬بلال‭ ‬الماجري‭ ‬وحمزة‭ ‬الحضراوي‭.‬

ولئن‭ ‬وقع‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬أغلب‭ ‬العناصر‭ ‬الأساسية‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الأداء‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬جيدا‭ ‬للغاية‭ ‬وخاصة‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الدفاعية،‭ ‬والفريق‭ ‬الذي‭ ‬قدّم‭ ‬أداء‭ ‬مقنعا‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬المباريات‭ ‬الثلاث‭ ‬الأخيرة‭ ‬في‭ ‬البطولة‭ ‬قبل‭ ‬ثلاثة‭ ‬أهداف‭ ‬في‭ ‬مباراة‭ ‬واحدة،‭ ‬غير‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يدعو‭ ‬كثيرا‭ ‬إلى‭ ‬القلق،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬سعى‭ ‬إلى‭ ‬إجراء‭ ‬بعض‭ ‬التغييرات‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬سعيه‭ ‬إلى‭ ‬إيجاد‭ ‬حلول‭ ‬جديدة،‭ ‬وحرص‭ ‬بالأساس‭ ‬على‭ ‬استغلال‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬الودي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تمكين‭ ‬بعض‭ ‬العناصر‭ ‬الاحتياطية‭ ‬من‭ ‬فرصة‭ ‬المشاركة‭ ‬وإثبات‭ ‬جدارتها‭ ‬باللعب‭ ‬مع‭ ‬الفريق‭ ‬الأول،‭ ‬وبالتالي‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬هذه‭ ‬المقابلة‭ ‬مقياسا‭ ‬ومؤشرا‭ ‬دقيقا‭ ‬لتقييم‭ ‬أداء‭ ‬الفريق‭ ‬الذي‭ ‬حقق‭ ‬خلال‭ ‬أغلب‭ ‬المباريات‭ ‬الودية‭ ‬التي‭ ‬خاضها‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬التحضيرات‭ ‬الصيفية‭ ‬الفوز،‭ ‬لكنه‭ ‬وجد‭ ‬صعوبات‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬عدة‭ ‬مباريات‭ ‬خلال‭ ‬بداية‭ ‬الموسم‭.‬

خسارة‭ ‬مضاعفة

لئن‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬الحكم‭ ‬بشكل‭ ‬قطعي‭ ‬على‭ ‬أداء‭ ‬الفريق،‭ ‬فإن‭ ‬الخسارة‭ ‬كانت‭ ‬مضاعفة‭ ‬ضد‭ ‬الاتحاد‭ ‬المنستيري‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬الودي،‭ ‬حيث‭ ‬تعرض‭ ‬ماهر‭ ‬الحناشي‭ ‬قائد‭ ‬الفريق‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المواجهة‭ ‬لإصابة‭ ‬حادة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬وجهه‭ ‬بعد‭ ‬التحام‭ ‬مع‭ ‬مهاجم‭ ‬الاتحاد‭ ‬المنستيري‭ ‬زياد‭ ‬العلوي،‭ ‬وهذه‭ ‬الإصابة‭ ‬ستفرض‭ ‬عليه‭ ‬الخضوع‭ ‬إلى‭ ‬تدخل‭ ‬جراحي‭ ‬وبالتالي‭ ‬الغياب‭ ‬عن‭ ‬لقاء‭ ‬الجولة‭ ‬القادمة‭ ‬في‭ ‬قفصة‭ ‬ضد‭ ‬القوافل،‭ ‬وقد‭ ‬يشكل‭ ‬غياب‭ ‬هذا‭ ‬اللاعب‭ ‬مشكلا‭ ‬أمام‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬الذي‭ ‬سيتعين‭ ‬عليه‭ ‬إيجاد‭ ‬البديل‭ ‬المناسب‭ ‬والمؤهل‭ ‬لتقديم‭ ‬الإضافة‭ ‬في‭ ‬الرواق‭ ‬الأيمن‭ ‬للدفاع‭.‬

خلفة‭ ‬يقترب‭ ‬من‭ ‬الرحيل

وفي‭ ‬سياق‭ ‬متصل‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬الظهير‭ ‬الأيمن‭ ‬الهادي‭ ‬خلفة‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬المرشحين‭ ‬للرحيل‭ ‬عن‭ ‬الفريق‭ ‬قبل‭ ‬نهاية‭ ‬العام‭ ‬الحالي،‭ ‬فهذا‭ ‬اللاعب‭ ‬لم‭ ‬يقنع‭ ‬كثيرا‭ ‬رغم‭ ‬أنه‭ ‬تمتع‭ ‬بفرصته‭ ‬كاملة‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬الموسم،‭ ‬لكنه‭ ‬لم‭ ‬يقنع‭ ‬كثيرا‭ ‬وخسر‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬مكانه‭ ‬الأساسي،‭ ‬شأنه‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬شأن‭ ‬الظهير‭ ‬الأيسر‭ ‬هيثم‭ ‬المحمدي‭ ‬الذي‭ ‬فشل‭ ‬بدوره‭ ‬في‭ ‬تقديم‭ ‬الإضافة‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬وخرج‭ ‬أيضا‭ ‬من‭ ‬حسابات‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الفريق شرع في التحضيرات الدّو يعد بمشروع متميز.. فهل يتحقق مبتغاه؟

عندما تأكد رحيل المدرب حمادي الدّو عن الملعب التونسي مباشرة بعد نهائي كأس تونس، وقع ربط هذ…