2023-11-16

مــلامـح الـفـريق الـعـتــيـد تــشــكّـلــت

لم‭ ‬يفوّت‭ ‬الاتحاد‭ ‬المنستيري‭ ‬في‭ ‬فرصة‭ ‬لعبه‭ ‬ضد‭ ‬مستقبل‭ ‬المرسى‭ ‬الذي‭ ‬يقبع‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الأخير‭ ‬للمجموعة‭ ‬الأولى،‭ ‬حيث‭ ‬تمكن‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬فوزه‭ ‬الثالث‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬ليستمر‭ ‬في‭ ‬رحلة‭ ‬الذهاب‭ ‬إلى‭ ‬مرحلة‭ ‬االبلاي‭ ‬أوفب‭ ‬بخطى‭ ‬ثابتة‭ ‬وبطموحات‭ ‬كبيرة،‭ ‬ولعل‭ ‬النجاح‭ ‬في‭ ‬الفوز‭ ‬خارج‭ ‬الديار‭ ‬بثلاثية‭ ‬كاملة‭ ‬دون‭ ‬قبول‭ ‬أي‭ ‬هدف‭ ‬يؤكد‭ ‬أن‭ ‬الفريق‭ ‬يملك‭ ‬كل‭ ‬الحلول‭ ‬التي‭ ‬تخوّل‭ ‬له‭ ‬التعامل‭ ‬بإحكام‭ ‬مع‭ ‬المنافسات‭ ‬الحالية‭ ‬وبالتالي‭ ‬ضمان‭ ‬أوفر‭ ‬الحظوظ‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬بعض‭ ‬المكاسب‭ ‬الهامة‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭.‬

قناعات‭ ‬لا‭ ‬تتغير

رغم‭ ‬أن‭ ‬المعطيات‭ ‬الأخيرة‭ ‬كانت‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬احتمال‭ ‬إجراء‭ ‬بعض‭ ‬التغييرات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬التشكيلة‭ ‬الأساسية،‭ ‬فالتعامل‭ ‬مع‭ ‬صعوبة‭ ‬المباراتين‭ ‬الأخيرتين‭ ‬وخاصة‭ ‬ضد‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬مشابها‭ ‬للتعامل‭ ‬مع‭ ‬خصوصية‭ ‬مواجهة‭ ‬مستقبل‭ ‬المرسى،‭ ‬لكن‭ ‬رغم‭ ‬ذلك‭ ‬فإن‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬بقيادة‭ ‬محمد‭ ‬الكوكي‭ ‬استمر‭ ‬في‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬التشكيلة‭ ‬ذاتها‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تعرف‭ ‬أي‭ ‬تغيير‭ ‬للمباراة‭ ‬الثالثة‭ ‬على‭ ‬التوالي،‭ ‬حيث‭ ‬وقع‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬بن‭ ‬سالم‭ ‬وفابريس‭ ‬زيغي‭ ‬في‭ ‬محور‭ ‬الدفاع،‭ ‬ولعب‭ ‬معهما‭ ‬فرات‭ ‬السلطاني‭ ‬الذي‭ ‬يتقدم‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأحيان‭ ‬للأمام‭ ‬شأنه‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬شأن‭ ‬الظهير‭ ‬الأيسر‭ ‬هشام‭ ‬بكار‭ ‬وكذلك‭ ‬الظهير‭ ‬الأيمن‭ ‬ياسين‭ ‬وايلي،‭ ‬ولعب‭ ‬مجددا‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬موزاس‭ ‬أوركوما‭ ‬وعلاء‭ ‬الدين‭ ‬الدريدي‭ ‬في‭ ‬وسط‭ ‬الميدان،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬شكّل‭ ‬شهاب‭ ‬الجبالي‭ ‬وفيصل‭ ‬المناعي‭ ‬وبوبكر‭ ‬تراوري‭ ‬ثالوث‭ ‬الخط‭ ‬الأمامي‭.‬

قناعات‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تتغير‭ ‬جعلت‭ ‬الفريق‭ ‬يحكم‭ ‬قبضته‭ ‬على‭ ‬معطيات‭ ‬المواجهة،‭ ‬ولئن‭ ‬فشل‭ ‬الفريق‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬ساعة‭ ‬كاملة‭ ‬في‭ ‬التسجيل‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬وجد‭ ‬الطريق‭ ‬إلى‭ ‬شباك‭ ‬المنافس‭ ‬بعد‭ ‬عمل‭ ‬هجومي‭ ‬منسق‭ ‬أنهاه‭ ‬الظهير‭ ‬هشام‭ ‬بكار‭ ‬بامتياز،‭ ‬ليؤكد‭ ‬الأخير‭ ‬أنه‭ ‬مؤهل‭ ‬للتألق‭ ‬باستمرار‭ ‬وتوفير‭ ‬حلول‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬الهجوم،‭ ‬بما‭ ‬أنه‭ ‬سجل‭ ‬هدفه‭ ‬الثاني‭ ‬في‭ ‬ثلاث‭ ‬مباريات،‭ ‬وهذا‭ ‬الهدف‭ ‬سهّل‭ ‬كثيرا‭ ‬مهمة‭ ‬زملاء‭ ‬الدريدي‭ ‬الذي‭ ‬نجح‭ ‬بدوره‭ ‬في‭ ‬تدوين‭ ‬اسمه‭ ‬ضمن‭ ‬قائمة‭ ‬الهدافين‭ ‬في‭ ‬لقاء‭ ‬المرسى‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬سجل‭ ‬الهدف‭ ‬الثاني‭ ‬الذي‭ ‬حسم‭ ‬مصير‭ ‬اللقاء‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يظهر‭ ‬الهداف‭ ‬المالي‭ ‬بوبكر‭ ‬تراوري‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬ويتمكن‭ ‬من‭ ‬إضافة‭ ‬هدف‭ ‬جديد‭ ‬في‭ ‬رصيده‭ ‬ويواصل‭ ‬الابتعاد‭ ‬في‭ ‬صدارة‭ ‬هدافي‭ ‬البطولة‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭.‬

مؤشرات‭ ‬واعدة‭ ‬للغاية

من‭ ‬المهم‭ ‬التذكير‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬أن‭ ‬المدرب‭ ‬محمد‭ ‬الكوكي‭ ‬استوعب‭ ‬الدرس‭ ‬عقب‭ ‬الهزيمة‭ ‬الوحيدة‭ ‬للفريق‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭ ‬ضد‭ ‬الترجي‭ ‬الرياضي،‭ ‬حيث‭ ‬قام‭ ‬ببعض‭ ‬التحسينات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العمل‭ ‬الدفاعي،‭ ‬والقرار‭ ‬الأهم‭ ‬تمثل‭ ‬في‭ ‬تثبيت‭ ‬ثلاثة‭ ‬لاعبين‭ ‬في‭ ‬المحور،‭ ‬مقابل‭ ‬منح‭ ‬الأولوية‭ ‬لأوركوما‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬باباكر‭ ‬سار‭ ‬للعب‭ ‬في‭ ‬الارتكاز‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬علاء‭ ‬الدين،‭ ‬وهذه‭ ‬التحويرات‭ ‬ساهمت‭ ‬كثيرا‭ ‬في‭ ‬تحسن‭ ‬القدرات‭ ‬الدفاعية‭ ‬والدليل‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬الحارس‭ ‬البشير‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬حافظ‭ ‬على‭ ‬نظافة‭ ‬شباكه‭ ‬للمباراة‭ ‬الثالثة‭ ‬على‭ ‬التوالي‭. ‬

لكن‭ ‬ما‭ ‬يدعو‭ ‬إلى‭ ‬التنويه‭ ‬بعمل‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬أن‭ ‬تحسين‭ ‬القدرات‭ ‬الدفاعية‭ ‬لم‭ ‬يؤثر‭ ‬في‭ ‬تألق‭ ‬الفريق‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الهجومية،‭ ‬حيث‭ ‬واصل‭ ‬الاتحاد‭ ‬تسجيل‭ ‬الأهداف‭ ‬للمباراة‭ ‬الثالثة‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬والأكثر‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬أنه‭ ‬يملك‭ ‬أفضل‭ ‬خطوط‭ ‬الهجوم‭ ‬مقارنة‭ ‬ببقية‭ ‬كل‭ ‬الفرق‭ ‬حيث‭ ‬سجل‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬ثماني‭ ‬جولات‭ ‬15‭ ‬هدفا،‭ ‬وكل‭ ‬هذه‭ ‬المعطيات‭ ‬تؤكد‭ ‬أن‭ ‬ما‭ ‬قدّمه‭ ‬الفريق‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬يجعله‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬المرشحين‭ ‬للعب‭ ‬الأدوار‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬هذا‭ ‬الموسم،‭ ‬ولم‭ ‬لا‭ ‬تكرار‭ ‬إنجازات‭ ‬المواسم‭ ‬الأخيرة‭ ‬عندما‭ ‬نجح‭ ‬في‭ ‬مناسبة‭ ‬أولى‭ ‬من‭ ‬التأهل‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬االكافب‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يتأهل‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬رابطة‭ ‬الأبطال‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد غد في ضيافة نجم المتلوي  : هل يسير الحرش وبيزيد على خــــــطى الترايعي واليعقوبـي؟  تربص بالعاصمة.. وغياب خلفة والمدنيني

بعد التعادل الذي كان في طعم الفوز ضد الترجي الرياضي، فإن الاتحاد المنستيري سيظهر من جديد ف…