تحتضن‭ ‬مدينة‭ ‬الرياض‭ ‬بالمملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬ثلاث‭ ‬قمم‭ ‬دفعة‭ ‬واحدة‭… ‬الأولى‭ ‬اليوم‭ ‬السبت‭ ‬11‭ ‬نوفمبر‭ ‬وهي‭ ‬القمة‭ ‬العربية‭ ‬الطارئة‭ ‬بطلب‭ ‬من‭ ‬الرئيس‭ ‬الفلسطيني‭ ‬محمود‭ ‬عباس‭ ‬والثانية‭ ‬غدا‭ ‬الأحد‭ ‬وهي‭ ‬قمّة‭ ‬اسلامية‭ ‬طارئة‭ ‬بدعوة‭ ‬من‭ ‬السعودية‭ ‬وتحت‭ ‬اشراف‭ ‬منظمة‭ ‬التعاون‭ ‬الاسلامي‭ ‬والثالثة‭ ‬قمّة‭ ‬عربية‭ ‬افريقية‭ ‬طارئة‭ ‬انطلقت‭ ‬أمس‭ ‬الجمعة‭ ‬10‭ ‬نوفمبر‭.‬

والقمّة‭ ‬العربية‭ ‬الطارئة‭ ‬التي‭ ‬تنعقد‭ ‬اليوم‭ ‬بالرياض‭ ‬هي‭ ‬القمّة‭ ‬عدد‭ ‬51‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬77‭ ‬عاما‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬32‭ ‬قمّة‭ ‬عادية‭ ‬و15‭ ‬قمّة‭ ‬طارئة‭ ‬و4‭ ‬قمم‭ ‬اقتصادية‭ ‬وتنموية‭… ‬وكلها‭ ‬ـ‭ ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬ـ‭ ‬قمم‭ ‬متشابهة‭ ‬بلا‭ ‬محتوى‭ ‬وبلا‭ ‬مواقف‭ ‬تجعلنا‭ ‬نشيد‭ ‬بها‭ ‬ونفتخر‭ ‬ما‭ ‬عدا‭ ‬القمّة‭ ‬العربية‭ ‬السادسة‭ ‬التي‭ ‬انعقدت‭ ‬بالجزائر‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬حيث‭ ‬قرر‭ ‬القادة‭ ‬العرب‭ ‬الاستمرار‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬ورقة‭ ‬النفط‭ ‬سلاحا‭ ‬في‭ ‬المعركة‭ ‬ضدّ‭ ‬اسرائيل‭ ‬وحظر‭ ‬تصديره‭ ‬الى‭ ‬أمريكا‭ ‬والى‭ ‬كل‭ ‬الدول‭ ‬الاوروبية‭ ‬المساندة‭ ‬لاسرائيل‭ ‬وهو‭ ‬القرار‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬اتخذّه‭ ‬وزراء‭ ‬النفط‭ ‬العرب‭ ‬الاعضاء‭ ‬في‭ ‬منظمة‭ ‬الدول‭ ‬المصدرة‭ ‬للنفط‭ (‬أوبك‭) ‬في‭ ‬نفس‭ ‬السنة‭…‬

ولا‭ ‬ندري‭ ‬إن‭ ‬كان‭ ‬التاريخ‭ ‬سيعيد‭ ‬نفسه‭ ‬بذات‭ ‬الجرأة‭ ‬والقوّة‭ ‬وبذات‭ ‬المواقف‭ ‬التي‭ ‬أربكت‭ ‬أمريكا‭ ‬وأوروبا‭ ‬ودفعت‭ ‬باسرائيل‭ ‬الى‭ ‬الدخول‭ ‬في‭ ‬مفاوضات‭ ‬سلام‭ ‬مع‭ ‬مصر‭ ‬بعد‭ ‬حرب‭ ‬6‭ ‬أكتوبر‭ ‬المشهودة‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬والتي‭ ‬دارت‭ ‬بين‭ ‬القوات‭ ‬المصرية‭ ‬والسورية‭ ‬ضدّ‭ ‬جيش‭ ‬الاحتلال‭ ‬الصهيوني‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬استرجاع‭ ‬الاراضي‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬احتلها‭ ‬سنة‭ ‬1967‭…‬

المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬التي‭ ‬تحتضن‭ ‬القمّة‭ ‬العربية‭ ‬الطارئة‭ ‬اليوم‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬بادرت‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المرحلة‭ ‬برفع‭ ‬ورقة‭ ‬النفط‭ ‬ضد‭ ‬الاحتلال‭ ‬الصهيوني‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬ملكها‭ ‬الراحل‭ ‬فيصل‭ ‬بن‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬حيث‭ ‬تذكر‭ ‬ورقات‭ ‬التاريخ‭ ‬بان‭ ‬الملك‭ ‬السعودي‭ ‬أعلم‭ ‬أو‭ ‬وعد‭ ‬الرئيس‭ ‬المصري‭ ‬أنور‭ ‬السادات‭ ‬بحظر‭ ‬النفط‭ ‬ومنع‭ ‬تصديره‭ ‬الى‭ ‬أمريكا‭ ‬وكل‭ ‬من‭ ‬يساند‭ ‬اسرائيل‭ ‬اذا‭ ‬ما‭ ‬اندلعت‭ ‬الحرب‭ ‬بين‭ ‬مصر‭ ‬والكيان‭ ‬الصهيوني‭.‬

وبالفعل‭ ‬وبعد‭ ‬اندلاع‭ ‬الحرب‭ ‬بأسبوع‭ ‬وبتاريخ‭ ‬17‭ ‬أكتوبر‭ ‬1973‭ ‬قرّر‭ ‬وزراء‭ ‬النفط‭ ‬العرب‭ ‬حظر‭ ‬تصدير‭ ‬النفط‭ ‬تجاه‭ ‬أمريكا‭ ‬مع‭ ‬خفض‭ ‬الانتاج‭ ‬بنسبة‭ ‬٪15‭ ‬وقد‭ ‬شمل‭ ‬هذا‭ ‬الحظر‭ ‬عديد‭ ‬الدول‭ ‬الاوروبية‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تساند‭ ‬اسرائيل‭ ‬ولم‭ ‬ينته‭ ‬هذا‭ ‬الحظر‭ ‬الا‭ ‬سنة‭ ‬1974‭ ‬أي‭ ‬بعد‭ ‬فض‭ ‬الاشتباك‭ ‬المسلح‭ ‬والدخول‭ ‬في‭ ‬مفاوضات‭ ‬سلام‭…‬

ولمن‭ ‬لا‭ ‬يدرك‭ ‬مدى‭ ‬قوة‭ ‬سلاح‭ ‬النفط‭ ‬وعمق‭ ‬تأثيره‭ ‬على‭ ‬اقتصاديات‭ ‬العالم‭ ‬ومدى‭ ‬نجاعته‭ ‬في‭ ‬التأثير‭ ‬على‭ ‬قرارات‭ ‬العدو‭ ‬والدول‭ ‬العظمى‭ ‬المساندة‭ ‬له‭ ‬فإن‭ ‬قرار‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬حظر‭ ‬تصدير‭ ‬النفط‭ ‬الى‭ ‬أمريكا‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬دفع‭ ‬بريطانيا‭ ‬وفرنسا‭ ‬لالتزام‭ ‬الحياد‭ ‬وعدم‭ ‬سماحهما‭ ‬باستعمال‭ ‬أجوائهما‭ ‬ومطاراتهما‭ ‬لنقل‭ ‬العتاد‭ ‬العسكري‭ ‬الى‭ ‬اسرائيل‭… ‬ويوم‭ ‬7‭ ‬نوفمبر‭ ‬1973‭ ‬أصدر‭ ‬وزراء‭ ‬خارجية‭ ‬السوق‭ ‬الاوروبية‭ ‬المشتركة‭ ‬بيانا‭ ‬طالبوا‭ ‬فيه‭ ‬اسرائيل‭ ‬بالانسحاب‭ ‬الفوري‭ ‬من‭ ‬الاراضي‭ ‬العربية‭ ‬المحتلة‭ ‬ـ‭ ‬نوفمبر‭ ‬1973‭ ‬ألغت‭ ‬شركات‭ ‬الطيران‭ ‬الامريكية‭ ‬160‭ ‬رحلة‭ ‬يومية‭ ‬لمواجهة‭ ‬أزمة‭ ‬الوقود‭ ‬وشهدت‭ ‬أمريكا‭ ‬كما‭ ‬أوروبا‭ ‬طوابير‭ ‬طويلة‭ ‬من‭ ‬السيارات‭ ‬أمام‭ ‬محطات‭ ‬النفط‭ ‬الفارغة‭.‬

ـ‭ ‬انتقل‭ ‬سعر‭ ‬البرميل‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬من‭ ‬2،32‭ ‬دولار‭… ‬الى‭ ‬11‭ ‬دولارا‭…‬

وهكذا‭ ‬مثل‭ ‬القرار‭ ‬العربي‭ ‬صدمة‭ ‬كبرى‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬وأمريكا‭ ‬وتسمى‭ ‬اعلاميا‭ ‬اصدمة‭ ‬النفطب‭ ‬التي‭ ‬اربكت‭ ‬الاقتصاديات‭ ‬العالمية‭ ‬ودفعت‭ ‬الدول‭ ‬العظمى‭ ‬الى‭ ‬التراجع‭ ‬عن‭ ‬دعم‭ ‬اسرائيل‭ ‬بل‭ ‬طالبوها‭ ‬بالانسحاب‭ ‬الفوري‭ ‬من‭ ‬الاراضي‭ ‬العربية‭ ‬المحتلة‭ ‬سنة‭ ‬1967‭ ‬والدخول‭ ‬في‭ ‬مفاوضات‭ ‬سلام‭ ‬مع‭ ‬مصر‭.‬

هذا‭ ‬ما‭ ‬فعله‭ ‬الملك‭ ‬فيصل‭ ‬بن‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬ملك‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المرحلة‭ ‬الصعبة‭ ‬من‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬لقرار‭ ‬حظر‭ ‬تصدير‭ ‬النفط‭ ‬تجاه‭ ‬أمريكا‭ ‬نجاعة‭ ‬كبرى‭ ‬أرغمت‭ ‬العدو‭ ‬على‭ ‬الانسحاب‭ ‬والتراجع‭…‬

فما‭ ‬الذي‭ ‬يمنع‭ ‬السعودية‭ ‬ـ‭ ‬اليوم‭ ‬ـ‭ ‬وهي‭ ‬تتبنى‭ ‬وترأس‭ ‬ثلاث‭ ‬قمم‭ ‬عربية‭ ‬اسلامية‭ ‬وافريقية‭ ‬من‭ ‬اتخاذ‭ ‬قرار‭ ‬بهذا‭ ‬الحجم‭…‬؟‭ ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬يمنع‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬وليّ‭ ‬عهدها‭ ‬وملكها‭ ‬الفعلي‭ ‬من‭ ‬الدفع‭ ‬تجاه‭ ‬استعمال‭ ‬سلاح‭ ‬النفط‭…‬

حرب‭ ‬6‭ ‬أكتوبر‭ ‬سنة‭ ‬1973‭ ‬كانت‭ ‬حربا‭ ‬نظامية‭… ‬جيوش‭ ‬مقابل‭ ‬جيوش‭… ‬ولم‭ ‬تكن‭ ‬فيها‭ ‬الخسائر‭ ‬البشرية‭ ‬بحجم‭ ‬الابادة‭ ‬التي‭ ‬تشهدها‭ ‬غزة‭ ‬الآن‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬العدو‭ ‬الصهيوني‭ ‬بحيث‭ ‬تجاوز‭ ‬عدد‭ ‬الشهداء‭ ‬11‭ ‬ألف‭ ‬شهيد‭… ‬ورغم‭ ‬ذلك‭ ‬تحرك‭ ‬القادة‭ ‬العرب‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المرحلة‭ ‬وأعملوا‭ ‬سلاح‭ ‬النفط‭…‬

فما‭ ‬الذي‭ ‬يمنع‭ ‬اقادة‭ ‬المرحلةب‭ ‬من‭ ‬اغاثة‭ ‬غزة‭ ‬بهذا‭ ‬السلاح‭ ‬وهو‭ ‬بين‭ ‬أيديهم‭ ‬ولا‭ ‬يستدعي‭ ‬تحريك‭ ‬جيوش‭ ‬وعتاد‭… ‬فقط‭ ‬قرارا‭ ‬جريئا‭ ‬مع‭ ‬نفاذ‭ ‬عاجل‭…‬

اسلاح‭ ‬النفطب‭ ‬هو‭ ‬الورقة‭ ‬الوحيدة‭ ‬أمام‭ ‬القمة‭ ‬العربية‭ ‬وكذا‭ ‬القمّة‭ ‬الاسلامية‭ ‬وبامكان‭ ‬محمد‭ ‬ابن‭ ‬سلمان‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬وملك‭ ‬المرحلة‭ ‬في‭ ‬السعودية‭ ‬ان‭ ‬يستعيد‭ ‬امجد‭ ‬الآباءب‭ ‬وأن‭ ‬يكون‭ ‬في‭ ‬حجم‭ ‬الملك‭ ‬فيصل‭ ‬ابن‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬الذي‭ ‬دفع‭ ‬دول‭ ‬النفط‭ ‬الى‭ ‬اقرار‭ ‬حظر‭ ‬تصديره‭ ‬الى‭ ‬العدوّ‭ ‬الصهيوني‭ ‬وكل‭ ‬من‭ ‬وقف‭ ‬الى‭ ‬جانبه‭. ‬لقد‭ ‬كان‭ ‬قرارا‭ ‬تاريخيا‭ ‬بامكان‭ ‬السعودية‭ ‬أن‭ ‬تدفع‭ ‬اليه‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬من‭ ‬ماتوا‭ ‬واستشهدوا‭ ‬ومن‭ ‬أجل‭ ‬رفع‭ ‬هذا‭ ‬الضيم‭ ‬العظيم‭ ‬الذي‭ ‬يتعرض‭ ‬له‭ ‬اخواننا‭ ‬في‭ ‬غزة‭ ‬التي‭ ‬تحوّلت‭ ‬الى‭ ‬مقبرة‭ ‬عشوائية‭ ‬حيث‭ ‬الموتى‭ ‬فوق‭ ‬الارض‭ ‬لا‭ ‬تحقها‭…‬

أمّا‭ ‬المواقف‭ ‬المخزية‭… ‬مواقف‭ ‬العار‭ ‬من‭ ‬مثل‭ ‬الدعوة‭ ‬الى‭ ‬وقف‭ ‬اطلاق‭ ‬النار‭ ‬واطلاق‭ ‬سراح‭ ‬الاسرى‭ ‬وخفض‭ ‬التصعيد‭ ‬وحماية‭ ‬المدنيين‭ ‬والسماح‭ ‬بدخول‭ ‬المساعدات‭ ‬الانسانية‭ ‬فهذه‭ ‬اانشائياتب‭ ‬متأخرة‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬مجدية‭ ‬ولن‭ ‬تردع‭ ‬اسرائيل‭ ‬ولن‭ ‬تربك‭ ‬أمريكا‭ ‬ولا‭ ‬فرنسا‭ ‬ولا‭ ‬بريطانيا‭… ‬ومثلها‭ ‬مثل‭ ‬االأغنيات‭ ‬الرديئةب‭ ‬التي‭ ‬ملّها‭ ‬الرأي‭ ‬العام‭ ‬العربي‭ ‬وأصبحت‭ ‬عناوين‭ ‬مذلة‭ ‬وعار‭…‬

ثلاث‭ ‬قمم‭ ‬طارئة‭ ‬على‭ ‬الاراضي‭ ‬السعودية‭…‬

ومن‭ ‬العار‭ ‬ان‭ ‬تنتهي‭ ‬ببيان‭ ‬ادانة‭ ‬لاسرائيل‭ ‬ودعوات‭ ‬لن‭ ‬يُنصت‭ ‬اليها‭ ‬جيش‭ ‬الاحتلال‭ ‬لوقف‭ ‬اطلاق‭ ‬النار‭… ‬

ندرك‭ ‬جيدا‭ ‬ان‭ ‬حضور‭ ‬دول‭ ‬التطبيع‭ ‬العربي‭ ‬سيكون‭ ‬ثقيلا‭ ‬على‭ ‬اشغال‭ ‬القمّة‭… ‬كما‭ ‬ندرك‭ ‬انها‭ ‬لن‭ ‬تسمح‭ ‬بالدفع‭ ‬لرفع‭ ‬اسلاح‭ ‬النفطب‭ ‬نزولا‭ ‬عند‭ ‬تعليمات‭ ‬االبيت‭ ‬الابيضب‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬النتيجة‭ ‬لن‭ ‬تكون‭ ‬في‭ ‬الأخير‭ ‬غير‭ ‬صدور‭ ‬ابيان‭ ‬عار‭ ‬وابالثلاث‭  ‬هذه‭ ‬المرةب‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

صيف آمن ومريح كمطلب أدنى مُوَاطَني..!

تشهد البلاد التونسية خلال هذه الفترة حراكا مجتمعيا مفتوحا على أكثر من واجهة… بداية م…