2023-10-19

حاضـر بالـــــــــــــغياب .. لكن هل يعود دحمان في الشتاء؟

يعيش‭ ‬المدافع‭ ‬المحور‭ ‬علاء‭ ‬غرام‭ ‬وضعا‭ ‬غامضا‭ ‬في‭ ‬المنتخب‭ ‬التونسي‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬اعتباره‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬الأسماء‭ ‬التي‭ ‬فقدت‭ ‬نقاطا‭ ‬من‭ ‬عدادها‭ ‬خلال‭ ‬الجولة‭ ‬الآسيوية‭ ‬لنسور‭ ‬قرطاج‭ ‬رغم‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬حاضرا‭ ‬بالغياب،‭ ‬بدليل‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عنصر‭ ‬ليشكّل‭ ‬ثالوث‭ ‬محور‭ ‬الدفاع‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يمنحه‭ ‬الناخب‭ ‬الوطني‭ ‬جلال‭ ‬القادري‭ ‬الفرصة‭ ‬للحضور‭ ‬وتأكيد‭ ‬جدارته‭ ‬بتقمص‭ ‬أزياء‭ ‬المنتخب‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يؤكد‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬الخيارات‭ ‬الثانوية‭ ‬في‭ ‬ذهن‭ ‬الاطار‭ ‬الفني‭. ‬ويبدو‭ ‬أن‭ ‬مواجهتي‭ ‬كوريا‭ ‬الجنوبية‭ ‬واليابان‭ ‬ستعيدان‭ ‬غرام‭ ‬إلى‭ ‬نقطة‭ ‬البداية‭ ‬في‭ ‬علاقته‭ ‬مع‭ ‬المنتخب‭ ‬حيث‭ ‬لازم‭ ‬الأخير‭ ‬بنك‭ ‬البدلاء‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬اللقاءات‭ ‬تقرييا‭ ‬واقتصرت‭ ‬مشاركته‭ ‬منذ‭ ‬أول‭ ‬دعوة‭ ‬وجهت‭ ‬إليه‭ ‬على‭ ‬عدد‭ ‬دقائق‭ ‬ضئيل‭ ‬للغاية‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يجعله‭ ‬في‭ ‬موقف‭ ‬صعب‭ ‬ومحرج‭ ‬للغاية‭ ‬أمام‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬وخصوصا‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬وجماهيره‭. ‬ويرفض‭ ‬علاء‭ ‬غرام‭ ‬تجديد‭ ‬عقده‭ ‬وظلّ‭ ‬يماطل‭ ‬في‭ ‬حسم‭ ‬قراره‭ ‬الذي‭ ‬أجله‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬بعد‭ ‬فترة‭ ‬التوقف‭ ‬الدولي‭ ‬ليصبح‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن‭ ‬مجبرا‭ ‬على‭ ‬إمضاء‭ ‬عقد‭ ‬جديدة‭ ‬ومواصلة‭ ‬التجربة‭ ‬في‭ ‬نادي‭ ‬عاصمة‭ ‬الجنوب‭ ‬خصوصا‭ ‬وأنه‭ ‬كان‭ ‬يمني‭ ‬النفس‭ ‬بالظهور‭ ‬مع‭ ‬المنتخب‭ ‬في‭ ‬إحدى‭ ‬المواجهتين‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬رفع‭ ‬أسهمه‭ ‬عاليا‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الدولي‭ ‬لكن‭ ‬العكس‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬حصل‭ ‬وبالتالي‭ ‬فقد‭ ‬مدافع‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬نقاطا‭ ‬جديدة‭ ‬وبات‭ ‬في‭ ‬موقف‭ ‬لا‭ ‬يحسد‭ ‬عليه‭. ‬ويبدو‭ ‬أن‭ ‬خيار‭ ‬التجديد‭ ‬أصبح‭ ‬الحل‭ ‬الأفضل‭ ‬لجميع‭ ‬الأطراف‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬غرام‭ ‬وعلاء‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬ناديه‭ ‬الذي‭ ‬منحه‭ ‬الحصانة‭ ‬والفرصة‭ ‬لأن‭ ‬يصبح‭ ‬لاعبا‭ ‬دوليا،‭ ‬ومادام‭ ‬اللاعب‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬مستواه‭ ‬من‭ ‬الجانبين‭ ‬فإنه‭ ‬بات‭ ‬مطالبا‭ ‬بحسم‭ ‬موقفه‭ ‬في‭ ‬أسرع‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‭ ‬خصوصا‭ ‬وأن‭ ‬جميع‭ ‬المؤشرات‭ ‬تؤكد‭ ‬بأن‭ ‬رفضه‭ ‬التجديد‭ ‬سيكلفه‭ ‬غاليا‭ ‬وقد‭ ‬تتعقد‭ ‬وضعيته‭ ‬الرياضية‭ ‬أكثر‭ ‬فأكثر‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬هيئة‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬ستعارض‭ ‬مشاركته‭ ‬في‭ ‬المواجهات‭ ‬القادمة،‭ ‬رغم‭ ‬حاجة‭ ‬الفريق‭ ‬إليه،‭ ‬طالما‭ ‬رفض‭ ‬إمضاء‭ ‬عقده‭ ‬الجديد‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يعكس‭ ‬صعوبة‭ ‬الوضع‭ ‬وحساسيته‭ ‬حاليا‭.‬

دحمان‭ ‬ينشد‭ ‬العودة‭ ‬

لا‭ ‬يختلف‭ ‬وضع‭ ‬أيمن‭ ‬دحمان‭ ‬حارس‭ ‬المنتخب‭ ‬والحزم‭ ‬السعودي‭ ‬كثيرا‭ ‬عن‭ ‬وضع‭ ‬زميله‭ ‬السابق‭ ‬علاء‭ ‬غرام‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬فقد‭ ‬كثيرا‭ ‬من‭ ‬مستواه‭ ‬وكذلك‭ ‬مركزه‭ ‬الأول‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬حراسة‭ ‬مرمى‭ ‬المنتخب‭ ‬قبل‭ ‬أشهر‭ ‬قليلة‭ ‬من‭ ‬بداية‭ ‬االكانب‭ ‬فمشاركة‭ ‬معز‭ ‬حسن‭ ‬ضد‭ ‬اليابان‭ ‬تعكس‭ ‬أن‭ ‬الحصانة‭ ‬قد‭ ‬رفعت‭ ‬عن‭ ‬دحمان‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تمتع‭ ‬بثقة‭ ‬مطلقة‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬داخل‭ ‬حضيرة‭ ‬المنتخب‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬تقريبا‭. ‬ويمكن‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬الانتقال‭ ‬إلى‭ ‬الحزم‭ ‬السعودي‭ ‬كان‭ ‬هفوة‭ ‬فادحة‭ ‬لحارس‭ ‬المنتخب‭ ‬الذي‭ ‬وجد‭ ‬نفسه‭ ‬في‭ ‬مرمى‭ ‬الانتقادات‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬قبلت‭ ‬شباكه‭ ‬معدلا‭ ‬كبيرا‭ ‬من‭ ‬الأهداف‭ ‬لا‭ ‬يتحمل‭ ‬مسؤولية‭ ‬أغلبها‭ ‬لكن‭ ‬الأرقام‭ ‬لا‭ ‬تخدمه‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭. ‬ويبدو‭ ‬غيابه‭ ‬عن‭ ‬حراسة‭ ‬شباك‭ ‬الحزم‭ ‬في‭ ‬المواجهات‭ ‬الأخيرة‭ ‬قد‭ ‬فتح‭ ‬باب‭ ‬التأويلات‭ ‬حول‭ ‬إمكانية‭ ‬فسخ‭ ‬التعاقد‭ ‬خلال‭ ‬سوق‭ ‬الانتقالات‭ ‬الشتوية‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬فرضية‭ ‬عودته‭ ‬إلى‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬تبقى‭ ‬واردة‭ ‬بشدة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الحالة‭. ‬وبات‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬أن‭ ‬يغيّر‭ ‬دحمان‭ ‬الأجواء‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬فقد‭ ‬كثيرا‭ ‬من‭ ‬مستواه‭ ‬وإمكاناته‭ ‬الفنية‭ ‬والبدنية‭ ‬حيث‭ ‬تعكس‭ ‬بعض‭ ‬الأهداف‭ ‬التي‭ ‬قبلها‭ ‬ضد‭ ‬كوريا‭ ‬الجنوبية‭ ‬عدم‭ ‬جاهزية‭ ‬حارس‭ ‬المنتخب‭ ‬الأول‭ ‬سابقا‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الذهنية‭ ‬والبدنية‭ ‬حيث‭ ‬تعددت‭ ‬هفواته‭ ‬وأصبح‭ ‬مطالبا‭ ‬بمراجعة‭ ‬خياراته‭ ‬وتعديل‭ ‬أوتاره‭ ‬قبل‭ ‬فوات‭ ‬الأوان‭. ‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

منتصر الوحيشي يكشف سبب تواضع أداء المنتخب : لـم نـجـد ثــوابــت اللــعــب والإصابات حـرمتنا مـن عناصر مهمة

اختار الناخب الوطني منتصر الوحيشي الظهور اعلاميا ساعات قليلة بعد عودة المنتخب إلى الأراضي …