الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

فنون وتلفزيون



تحت إشراف بسام الترك

الفنانة التونسية بدرية السيد تعود بأغنية «جرحني بعد»



عادت خريجة برنامج ستار أكاديمي الفنانة التونسية بدرية السيد إلى الساحة الفنية بأغنية «جرحني بعد»، وذلك بعد غيابٍ دام ثلاث سنوات بسبب تقاعس شركة الإنتاج التي وقّعت معها عقداً في السابق بعد اشتراكها بالبرنامج.
وتعاملت في عملها الجديد مع الثنائي الملحن والموزع بلال الزين والشاعر أحمد ماضي الذي أسمعها الأغنية فأعجبتها واختارتها لتعود بها إلى الساحة الفنية، فيما التقت مع المخرج اللبناني بسام الترك في الإمارات وتم الاتفاق على تصوير الأغنية على طريقة الفيديو كليب تحت إدارته، وقد تم التصوير في دبي على مدى يومين.
تدور فكرة كليب الأغنية الكلاسيكية حول نجمة معروفة، لها اسمها ومكانتها في العالم العربي، إلا أنها تتفاجأ في أجمل أيام حياتها، يوم تكريمها، بخيانة زوجها لها مع إحدى المدعوات إلى الحفل رغم الحب الكبير بينهما، ما يسبب لها ألماً كبيراً، فتعود الى البيت وتمحي كل ما كان يجمعهما أو ما يذكرها به لتخرجه من حياتها بشكلٍ نهائي.
الجدير بالذكر أن الكليب لم يخلُ من بعض المواقف الطريفة والجميلة ومنها عندما تم تصوير مشهد حرق ملابس الزوج، حيث تم حرق الملابس الأصلية لبطل الكليب بدلاً من الملابس المزيفة.
هذا وقد وصفت تعاونها مع المخرج «الترك» بأنه رائع، وقالت بأنه من أهم المخرجين لكونه يتميز بعينٍ مبدعة ويقدّر الفن الراقي، مشيرةً إلى أن هناك تقاربا في الأفكار بينهما، الأمر الذي أسعدها فكانت راضية عن العمل الذي أنتجته بنفسها والذي تم تنفيذه بكامله من قبل شركة «الترك»، كما أضافت أن التعاون سيتجدد معه في ديسمبر المقبل لإخراج أغنية خليجية جديدة.
من جهته، أعرب المخرج بسام الترك عن فرحته بالعمل الفني الذي جمعه مع الفنانة التونسية لكونها تملك صوتاً جميلاً وأداءً مميزاً، وقال: «هذا ما أصبحنا نفتقده في الوسط الفني، وهذا ما يبحث عنه كل مخرج يرتقي بصورته إلى مستوى الصوت المتميز».
يُذكر أن «السيد» شاركت في برنامج ستار أكاديمي، ووصلت الى مرحلة نصف النهائي، وكانت من أجمل الأصوات بشهادة المؤلف الموسيقي أسامة الرحباني.