الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مرافئ





احذروا أحواض السباحة.. مهما بدت نظيفة


لا يكفي أن تكون أحواض السباحة في الفنادق والمنتجعات أو حتى في المنازل «نظيفة» لكي يعتقد المرء أنها آمنة ويمكن السباحة فيها دون قلق أو خوف على السلامة.

فقد كشفت تقارير تتعلق بالسلامة العامة أن ما لا يدركه أولائك الذين يفضلون السباحة في الأحواض المخصصة للسباحة أنها قد تحتوي على عدد من البكتيريا والطفيليات القاتلة .وقال مدير التطوير النوعي غريفيثس ترينينغ أورودس «لا يكفي أن تبدو أحواض السباحة نظيفة وصافية.. فهي قد تكون ملاذا لعدد من الميكروبات الضارة مثل «كريبتوسبوريديوم» الذي يسبب مجموعة من أمراض الجهاز التنفسي والهضمي.ولهذا السبب دعا غريفيثس مرتادي أحواض السباحة إلى عدم الشرب من مياه تلك البرك أو الأحواض.

وأشار غريفيثس إلى وجود نوعين من الطفيليات الضارة والمؤذية الموجودة في أحواض السباحة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة في العادة هما كريبتوسبوريديوم وجياردية والأخيرة عبارة عن طفيل ذي سوط يستقر في الأمعاء الدقيقة.

وفي حين أن الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة يمكن أن يشفوا من الأمراض التي تتسبب فيها هذه الطفيليات والبكتيريا في غضون 3 أسابيع فإن من يعانون من ضعف في جهاز المناعة قد يواجهون «خطر الموت».