الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة


الرابطة المحترفة الأولى
الترجي الرياضي ـ الملعب القابسي 2ـ0

.. دون مــجهـود كبـيـر



ملعب رادس، الحكم: هيثم القصعي

الهدفان: بقير دق 10 ولوكوزا دق 51

الترجي الرياضي: بن شريفية ـ الدربالي ـ محمود ـ اليعقوبي ـ الربيع ـ كوم (الشعلالي) ـ المسكيني ـ بقير (الجويني) ـ الرجايبي ـ لوكوزا ـ الماجري (الفادع)

الملعب القابسي: القلعي ـ التليلي ـ عمار ـ بن ساسي ـ الحمروني ـ موزاس ـ صاموال ـ الراقوبي (قمش) ـ عبد السلام (الغرسلاوي) ـ عامر (كانون) ـ ايزاكا.

مثلما جرت العادة في مقابلات البطولة، أدخل مدرب الترجي معين الشعباني عديد التحويرات صلب التشكيلة الأساسية شملت جميع الخطوط.

كما أجرى ممرن الملعب القابسي مراد العقبي بعض التغييرات مقارنة بلقاء الكأس خصوصا مع مشاركة العناصر الأجنبية.

واقعية الترجي

كان الملعب القابسي المبادر بالهجوم حيث سعى الى استغلال سرعة الجناحين عبد السلام وعامر وتمريرات الراقوبي غير أن الخطورة جاءت عن طريق الكرات الثابتة اذ اقترب عامر من افتتاح التسجيل اثر مخالفة مباشرة مرّت فوق المرمى، وردّ بقير بنفس الطريقة في الدقيقة 10 ليغالط الحارس القلعي بتصويبة يسارية رائعة، وتواصل الحوار بين اللاعبين لكن القائم حرمهما من التسجيل.

وهيمن الملعب القابسي على مجريات اللعب مستفيدا من غياب اللحمة بين عناصر الترجي لتتاح عديد الفرص وأبرزها للراقوبي الذي تلقى كرة من صاموال لكنه لم يستغل الخروج الخاطئ لبن شريفية لتمرّ ضربته الرأسية خارج المرمى، وكاد موزاس يعدّل الكفة اثر تصويبة قوية جانبت المرمى بقليل قبل أن يضيع ايزاكا اثر هجوم معاكس وتفوق عددي أبرز فرصة حيث سدّد قرب القائم الأيمن للحارس بن شريفية في الدقيقة 42، ومن الجهة المقابلة نجح فريق باب سويقة في مجاراة النسق مع القيام ببعض المحاولات الهجومية على غرار تصويبة لوكوزا التي كادت تغالط الحارس القلعي.

«الستيدة» ترفض التسجيل

بادر المدرب العقبي في بداية الشوط الثاني باقحام الغرسلاوي على أمل اعطاء دفع هجومي أكبر للفريق في حين لعب الشعباني ورقة الفادع مكان الماجري، وتكرر سيناريو الشوط الأول عندما استغل فريق باب سويقة خطأ من الحارس القلعي في اعادة الكرة ليبني هجوما أنهاه الرجايبي بتمريرة للوكوزا الذي قام بعملية تمويه ثم صوّب في المرمى مطلع الدقيقة 51، وقضى هذا السيناريو نسبيا على طموحات الملعب القابسي في العودة عكس الترجي الذي تعامل بأريحية مع معطيات اللقاء اذ لم يبذل مجهودات كبيرة قبل أن يعود الفريق الضيف الى الهجوم في الدقائق الأخيرة لكن غياب التركيز حرم الغاني ايزاكا في عديد المناسبات من التسجيل رغم أنه كان في وضعيات سهلة، كما تألق الحارس بن شريفية في مناسبتين أمام تصويبتي البديلين قمش والغرسلاوي ليؤكد «الفورمة» التي يمرّ بها في الآونة الأخيرة ويبقي على عذارة شباكه في لقاء خرج منه الترجي بثلاث نقاط تجعله قريبا من المحافظة على اللقب، بينما تردّت وضعية الملعب القابسي الذي بات بحاجة ماسة الى التدارك.


خليل بلحاج علي