الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



بعد هزيمة مازمبي السبت الفارط

ماهي القرارات التي اتخذتها هيئة الإفريقي؟



من المنتظر أن تكون هيئة النادي الإفريقي قد أعلنت مساء أمس عن أولى القرارات «التعديلية» بعد مقابلة الفريق الأسبوع الماضي في الكونغو والتي ستبقى في تاريخ النادي حيث اقترنت بهزيمة قاسية وتاريخية في الان نفسه (8ـ0) ضد مازمبي.

وإلى حدود صباح أمس فإن البيان الذي ستكشف من خلاله الهيئة عن مختلف القرارات لم يصدر ولكن بالإمكان توقع مختلف ما يمكن أن يصدر عن الهيئة. وفي هذا السياق فإن عدم انسحاب الهيئة حاليا لا يعني أنها ستواصل العمل الموسم القادم ذلك أن مصادرنا أكدت أن ثمة شبه اتفاق على الرحيل بنهاية الموسم الحالي وفتح المجال أمام طاقات جديدة قد يكون التوفيق إلى جانبها في مواصلة إصلاح النادي.

والثابت أنّه من شبه المستحيل أن تكون الهيئة قد أعلنت (أمس) عن حلّ نفسها لأنّها في هذه الحالة ستصلح نقائص بخطأ أكبر ولكن وفق مصادر قريبة من الهيئة فإن هناك عديد التعزيزات صلب الفريق العامل وخاصة أكابر كرة القدم وهو أمر طبيعي فالتزامات المشرف الأول على هذا الفرع حمزة الوسلاتي تجعله في حاجة إلى من يسانده في العمل.

من جهة أخرى يفترض أن يقع دعم الهيئة في مختلف الهياكل والأمر يبدو في ظاهره «دعما» ولكنّه في الواقع عملية إقالة مقنعة فبعض المراكز تعرف شغورا واضحا (هيئة الأحبّاء والناطق الرسمي...) وبعض المناصب الأخرى تعرف فراغا منذ فترة.

على صعيد اخر وحسب بعض الأطراف فإن الهيئة تنوي إعادة هيكلة إدارتها بالكامل من خلال تكليف شخصيات جديدة بالإشراف على العمل الإداري في النادي وهو أمر طالب به الجميع منذ فترة.

ويبقى السؤال بخصوص مردود اللاعبين فهل ستطالهم العقوبات؟ وكيف ستتم معاقبتهم فلا يجب أن تمرّ النتيجة الأخيرة دون تبعات ولا بدّ من محاسبة الجميع بمن في ذلك المسؤولين ولا يجب أن يدفع شهاب الليلي لوحده الثمن.

اتفاق

بالنسبة إلى تدريب الفريق وبعد أن فكّرت الهيئة في مناقشة بعض الأسماء الجديدة من فرنسا فقد وقع حسم الملف مساء الجمعة بعد أن قبل المدرّب الفرنسي «زفونكا» عددا من الشروط التي وضعتها الهيئة للعمل وحصل الاتفاق على مختلف النقاط.

ويفترض أن يكون المدرب الجديد قد جلس أمس إلى المسؤولين من أجل الاتفاق حول تركيبة الإطار الفني باعتبار أن لديه طاقما مساعدا له كما أن هذا المدرّب يريد قيادة الإفريقي ضد مازمبي يوم الثلاثاء القادم وجلسة أمس كانت حاسمة.

لا يوجد قرار سينهي الأزمة؟

لم تحدد هيئة الإفريقي موعد الكشف عن قراراتها حيث تضمّن البلاغ الصادر يوم الجمعة أن الهيئة ستكشف يوم السبت دون تحديد الوقت. ولا نعتقد أن أي قرار سيرضي الجماهير أو يجعلها تنسى الخيبة الأخيرة ومن الأفضل أن تكون القرارات لإصلاح هيكلة النادي بدل محاولة نسيان الخيبة الأخيرة لأنها ستبٍقى وصمة عار على اللاعبين طوال تاريخ النادي والجمهور لن يغفر لهم تلك النتيجة إلا في حالة العودة إلى الألقاب وهو أمر يلوح مستحيلا ...


زهيّر ورد