الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة


مستقبل سليمان
قبل انطلاق الموسم

مؤشرات مطمئنة لمبارك وتنافس على يسار الدفاع


واجه مستقبل سليمان نظيره نادي حمام الأنف في ختام المواجهات الودية تحضيرا للموسم الجديد، حيث فاز زملاء الحارس رامي الجريدي بثنائية مقابل هدف وسجل هدفي المستقبل كل من حازم مبارك والغاني إلفيس بافور فيما ذلل الضيوف الفارق خلال الشوط الثاني في مواجهة إعتبرها المدرب شاكر مفتاح مهمة من أجل الوقوف على مدى جاهزية عناصره من الناحية البدنية والفنية.

ومثلما هو معلوم فإن مستقبل سليمان يملك وقتا أطول لتجهيز العدة بعد تأجيل مقابلة الجولة الإفتتاحية ضد النجم الساحلي بسبب إلتزامات الأخير في المسابقة الإفريقية وبالتالي فإن المستقبل سيكون أمام وقت أطول من أجل الإعداد لدخول منافسات الرابطة الأولى ومن المفترض أن يجري الفريق مواجهة ودية نهاية الأسبوع الجاري إن تسنى ذلك أو سيكتفي بمقابلة تطبيقية مثلما أكد ذلك الإطار الفني بقيادة المدرب شاكر مفتاح وذلك بسبب التزامات فرق الرابطة الأولى وعدم جاهزية نوادي بقية الأقسام.

مبارك يقنع

سبق وأن أشرنا إلى أن صفقة إنتداب لاعب الرواق حازم مبارك من قوافل قفصة ستكون مثمرة وناجحة بإعتبار القيمة الفنية للاعب الذي لم تسلط عليه الأضواء بالقدر الكافي إلا أن الفترة الإعدادية والمقابلات الودية التي خاضها مستقبل سليمان أكدت هذا المعطى بما أن مبارك نجح في إقتلاع ثقة الإطار الفني وبات أحد العناصر الأساسية في فكر المدرب مفتاح بفضلا سرعته وقدرته على المراوغة بسهولة وهو الذي سيكون خير معوض لرحيل قائد الفريق رشاد العرفاوي نحو الترجي الرياضي.وسجّل مبارك 4 أهداف في المقابلات الودية ما يعكس قدرته على صنع الفارق وتقديم الإضافة للخط الأمامي حيث سيشكل ثنائية متناغمة مع المهاجم محمد علي بن حمودة وفق ما تأكد في عديد المواجهات الودية في انتظار التأكيد عند بداية الموسم الجديد.

مشاكل دفاعية

الملاحظة الأبرز خلال المقابلات الودية التي خاضها مستقبل سليمان على إمتداد الفترة التحضيرية هو بعض المشاكل في المنظومة الدفاعية للفريق بما أن رحيل الثنائي حمزة اللطيفي وأيمن محمود سيكون له تأثير كبير مثلما هو متوقع، ولئن تم إستقدام أكثر من عنصر في هذا الخط إلا أن خلق التناغم والتفاهم بين هذه العناصر يحتاج بعض الوقت وهو ما يسعى إليه المدرب مفتاح الذي ألح على إجراء أكثر ما يمكن من مقابلات ودية من أجل خلق التناغم دون أن نغفل عن معطى مهم وهو تواجد الحارس رامي الجريدي الذي ستكون له إضافة كبيرة في هذا الخط بإعتبار خبرته الطويلة ومسيرته الحافلة وبالتالي فإن مركز حراسة المرمى سيكون في مأمن هذا الموسم بعد أن عانى الفريق من أخطاء الحارس عبد العفو قبل أن يظهر الرحيمي الذي كان المفاجأة السارة في مرحلة الإياب مع المدرب الزلفاني وهو الذي سيكون الحارس الثاني للمستقبل خلال الموسم الجديد.

وفي السياق ذاته، فإن المنافسة بين يسري الزلعوطي وعلاء الويل متواصلة على مركز الظهير الأيسر رغم أن الأخير ينطلق بحظوظ أوفر في هذا المركز بإعتباره احد العناصر التي اكتشفها مفتاح سابقا ولعب معه جميع المقابلات موسم الصعود إلى الرابطة الأولى في إنتظار الفترة القادمة التي ستكشف أكثر ملامح التركيبة الأساسية التي ينوي الإطار الفني الإعتماد عليها مستقبلا، وتداول اللاعبان على الحضور في التشكيلة الأساسية خلال الموسم المنقضي رغم تداول عديد المدربين على فريق الوطن القبلي وهو ما يؤكد تقارب مستواهما كثيرا وهو ما سيجعل المنافسة تشتد خلال الموسم الجديد لتتنوع الحلول بالنسبة الى الاطار الفني الذي يسعده كثيرا تنوع الخيارات.


عزيز