الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة


النادي الإفريقي
الفريق جاهز للمباراة الأولى

هـل يـكـون لـعـمـــــارة في الموعد؟


لم تكن تحضيرات النادي الإفريقي لموعد الجولة الأولى من البطولة الوطنية ضد مستقبل الرجيش في قيمة ما خطط له الإطار الفني بما أن الفريق لم يتمتع بفرصة اللعب ضد أندية من الرابطة الأولى إلا في مناسبتين فقط وهو عدد لا يتماشى مع انتظارات الفريق ولكن النسق القوي الذي تعرفه الحصص التدريبية قد يساعد على التعامل مع هذا الإشكال خاصة وأن الفريق يملك رصيدا بشريا مميزا يجعل الحصص التدريبية تكون شديدة التنافس بشكل يساعد اللاعبين على تطوير قدراتهم وتدعيم الانسجام الجماعي بين مختلف العناصر وخاصة العناصر الجديدة التي خاضت عددا من المباريات الودية منذ التحاقها بصفوف الفريق.

غياب مؤكد

ستعرف تشكيلة الفريق غياب بلال العيفة بسبب عقوبة الإنذار الثالث التي تلاحقه منذ الموسم الماضي، ولا يملك المدرب منتصر الوحيشي عديد الحلول من آجل تعويض العيفة الذي كان من أهم لاعبي الفريق في الموسم الماضي ولعب دورا مهما في مساعدة الأحمر والأبيض على تفادي المشاكل خاصة وأنه سجل هدف تأمين البقاء رسميا ضد الملعب التونسي عندما حوّل بنجاح ضربة جزاء ومنح الفريق التقدم في النتيجة.

وسيـــــــكون تعويض العيفة منحصرا بين لاعبين، الأول غازي عبد الرزاق بما أنّه يُحسن اللعب في دور قلب دفاع وخاض عديد المباريات في الموسم الماضي في هذا المركز ولكن الاعتماد عليه مرتبط بشفاء نبيل لعمارة الذي أصيب منذ فترة ورغم عودته إلى التمارين إلا أن حضوره أساسيا غير مؤكد وبناء على تطور وضعه الصحي سيحدد المدرب التشكيلة الأساسية التي ستواجه مستقبل الرجيش في أولى جولات الموسم الجديد

رودريغ حل لكل المشاكل

وفي حال عدم شفاء نبيل لعمارة، فإن الوحيشي سيجد نفسه مجبرا في هذه الحالة على الاعتماد على رودريغ في محور الدفاع مجددا مثلما حصل خلال بعض المقابلات من الموسم الماضي عندما لعب دورا مهما في إيجاد الحلول في وسط الميدان بل قد يكون من الأفضل الاعتماد عليه في المحور على اللعب في دور لاعب وسط الميدان.

وقدرة رودريغ على اللعب في عديد المراكز تساعده كثيرا على تأمين مكان قار في قائمة الفريق وهو الذي انتفض في الموسم الفارط بعد أن لازم لفترة طويلةبنك الــبدلاء.

تركيبة الهجوم غامضة

بالنسبة إلى الخط الأمامي فإن تركيبته لم تتضح بشكل نهائي إلى حد الان وهو أمر طبيعي بما أن الفريق يملك عديد الخيارات وبالتالي فإن المدرب يمكنه الاعتماد على عديد الأسماء واللاعب الوحيد المؤكدة مشاركته هو ياسين الشماخي الذي قد يلعب في دور قلب هجوم مثلما قد يلعب في دور جناح وهو من العناصر القادرة على اللعب في عديد المراكز وبالتالي سيكون حاضرا منذ البداية في وقت سيتنافس فيه عبد النور بلحوسيني وعلي العمري وصابر خليفة على اللعب منذ البداية مع أفضلية لخليفة وبلحوسيني بحكم مستواهما الثابت في الاختبارات الودية التي خاضها فريق باب الجديد وقدرتهما على تنويع الحلول الهجومية.

 


زهيّر ورد