الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



المســـــــــاعي متـــــــــــــواصلة

تأهــل دياكيـــتي لن يكــــــون سهلا


يسعى النادي الصفاقسي جاهدا إلى تأهيل المنتدب الجديد إسماعيل دياكيتي حتى يكون قادرا على المشاركة مع الفريق في أسرع وقت ممكن بعد أن وقع انتدابه خلال اليوم الأخير من سوق الانتقالات.

وهذا الانتداب المفاجئ نسبيا، كان الهدف منه دعم الأطراف، فرغم وجود صولة والحرزي والحباسي فإن الفريق في حاجة إلى مهاجم سريع يمكنه أيضا أن يشغل دور قلب ثان وبالتالي راهنت الهيئة على قدرات النجم الموريتاني الذي يعرف جيدا البطولة التونسية ويملك تجارب ناجحة في ملاعبنا وهو عامل ساهم في التعاقد معه خاصة وأنّه كان حرا من أي ارتباط.

وإلى حدود صباح أمس، لم تتمكن الهيئة من تأهيله رسميا لخوض المقابلات بما أنّ الفريق استوفى حقه في عدد اللاعبين الأجانب ( من خارج اتحاد شمال إفريقيا) وبالتالي يجب إيجاد حل لهذا الوضع المعقد.

 

كواكو قلب المعطيات

خلال الموسم الماضي لم يطرح إشكال اللاعبين الأجانب إلا يوم المقابلة، ذلك أن الصفاقسي كان يضم سوكاري وإيدوه وكواكو والثنائي كامار والغابوني إيفونا ولكنّه أهل كل هذه العناصر فمن الناحية القانونية كانت ثلاثة عناصر فقط مسجلة ضمن الفريق الأول وهي إيدوه وسوكاري وإيفونا، أما بقية العناصر فقد كانت مسجلة مع فريق النخبة.

وانطلاقا من الموسم الحالي، أصبح كواكو مسجلا مع فريق الأكابر، كما انتدب الصفاقسي العراقي أيمن حسين وحافظ الغابوني إيفونا على مكانه في المجموعة ليصبح المجموع بعد التعاقد مع دياكتي أربعة لاعبين من خارج اتحاد شمال إفريقيا وبالتالي أصبح الفريق مجبرا على الاستغناء عن أحد هذا الثلاثي حتى يمكن تسجيل المنتدب الجديد. وهذا الوضع دفع الهيئة للبحث مع إيفونا على إمكانية فسخ العقد.

شكوى جديدة أم حل ودي؟

تكلفة تسجيل دياكيتي قد تقود الصفاقسي إلى الاتحاد الدولي من جديد إن رفض اللاعب الغابوني فسخ عقده وديا مع الفريق باعتبار أنّه الوحيد الذي باتت إضافته منعدمة بعد تتالي إصابته حيث لم يشارك إلا في بعض الدقائق فقط منذ التحاقه بالنادي الصفاقسي وفشل في مساعدة الفريق بل كان نقطة ضعف الصفاقسي بما أنه حجز مكان لاعب أجنبي دون أن يساعد المجموعة رياضيا في أي لقاء.

وقد طرحت إدارة الصفاقسي على لاعبها إمكانية حصوله على كل الجرايات إلى حدود نهاية العقد على أن يتم فك الارتباط ولكنّه يرفض ذلك إلى حد الان وهو مصرّ على الحصول على كامل المبلغ الذي يتضمنه العقد. مثلت هذه الصفقة ورطة كبيرة بالنسبة إلى الصفاقسي الذي راهن على لاعب «انتهت صلوحيته» فقد عانى من الإصابات طوال السنوات الماضية ولم يقدر على فرض نفسه في كل المحطات التي مرّ بها ورغم ذلك وقع التشبث بانتدابه والحصيلة أن عدد الإصابات فاق عدد المقابلات التي شارك فيها إلى حد الان، إضافة إلى أنّه حجز مكان لاعب أجنبي في الفريق وفك الارتباط معه سيكون مكلفا للغاية في وقت يحتاج فيه الصفاقسي إلى حسن استثمار موارده المالية يشكل يسمح له بأن يستعيد التوازن من جديد ويعود إلى المنافسة بقوة على البطولة.

تأهيل الثنائي الجزائري

بالنسبة إلى الثنائي الجزائري الذي وقع التعاقد معه في نهاية سوق الانتقالات، فإن كل الأخبار تؤكد أن تأهيله أصبح شبه مؤكد وسيكون بمقدور المدرب الاعتماد على الثنائي في لقاء السوبر ضد الترجي الرياضي.

وينطلق متوسط الميدان ماليك مرياح بحظوظ وافرة للظهور أساسيا باعتبار أنّ كواكو لن يكون مؤهلا للعب خلال المقابلة الأولى بسبب العقوبة وبالتالي فإن الخيار الأمثل هو الدفع بالمنتدب الجديد خاصة وأن الفريق خسر خدمات عديد العناصر في وسط الميدان منذ نهاية الموسم الماضي.

 


زهيّر ورد