الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



بوجلبان يواجه خطر الإقالة

أهــم لقــــاء دون أهـــم الـــــلاعـــبـــــيــــن !!!


 

قد تكون مقابلة اليوم الأخيرة بالنسبة إلى المدرب أنيس بوجلبان مع النادي الصفاقسي فتصريح معزّ المستيري المسؤول عن فرع كرة القدم في النادي يؤكد هذا الأمر وتحرّكات منصف خماخم وإدارته تؤكدان أن الفريق عزم على التعاقد مع مدرب جديد سيكون الثالث منذ بداية التحضيرات بعد فوزي البنزرتي الذي هرب إلى فريق الوداد قبل انطلاق البطولة

وترك الفريق في وضعية صعبة باعتبار أن رحيل البنزرتي لم يكن متوقعا وإدارة الصفاقسي منحته كل الصلاحيّات.

بوجلبان نفسه عل علم بالتحرّكات بما أنّه يعلم أنّه طالما لم يقع تثبيته بشكل رسمي مدربا للفريق فإنه أقرب للرحيل منه إلى البقاء خاصة وأن الصفاقسي في ظرف أسبوع واحد قد يتعرّض إلى ثلاث ضربات موجعة الأولى إثر الخروج من رابطة الأبطال رغم الانتصار على مولدية الجزائر والثانية بعد الخسارة ضد اتحاد تطاوين التي أبعدت الصفاقسي عن الترجي وهي الهزيمة الأولى ضد الاتحاد ورافقها مردود دون المأمول من الفريق الذي غابت عنه الروح الانتصارية وطبعا فإن الهزيمة ضد الترجي اليوم تعني أن الصفاقسي ودّع المنافسة على البطولة سريعا وبالتالي فإن بوجلبان يعلم أن هذه المقابلة ستكون فاصلة بكل المقاييس.

ففي حالة الهزيمة لا نعتقد أنّ خماخم رئيس النادي، سيصبر أكثر وسيكون مجبرا تحت وطأة الانتقادات على تعيين مدرب جديد بل إن بوجلبان نفسه قد يبادر بالانسحاب لأن الوضع سيكون معقدا على الجميع.

أمّا في حالة الانتصار على الترجي، فلا أحد يمكنه إقالة مدرب انتصر على الترجي الذي لم يعرف الهزيمة منذ أكثر من عام ونصف في البطولة وبالتالي قد يثبّت نفسه بشكل نهائي وتسقط كل الاتفاقات السابقة مع المدربين في الماء فبوجلبان سيكون رجل المرحلة ولن تعارض جماهير الصفاقسي تثبيت لاعبها السابق في خطة مدرب أول خاصة وأن عماد بن يونس المساعد الحالي يستعد لمغادرة الفريق بعد معاقبته في اللقاء السابق ضد اتحاد بن قردان.

دون حلول

ولسوء حظ بوجلبان فإن فريقه لعب يوم الأحد ضد ثاني الترتيب وسيلعب اليوم ضد صاحب الصدارة ما يعني أن الفريق مرهق بدنيا وذهنيا بعد مقابلة الأربعاء الماضي، ولسوء حظ بوجلبان أنّه سيخوض هذه المقابلة محروما من خدمات أفضل اللاعبين ونعني فراس شواط وكواكو وهاني عمامو وهو ثلاثي يمكنه توفير التوازن وهذه الغيابات ستكون مؤثرة.

ولئن وجد الفريق التماسك الدفاعي خلال المقابلات الماضية فإن الإشكال في هذه المقابلة يهمّ غياب شوّاط الذي فاق وزنه في الفريق كل اللاعبين بدليل عدد الأهداف التي سجّلها منذ بداية الموسم. فما أحرزه شواط في خمس مقابلات فاق عدد الأهداف التي سجّلتها بعض الفرق وهو أكبر دليل على الفراغ الذي سيتركه اليوم.

وعلى بوجلبان أن يؤمن بقانون اللعبة فالغيابات جزء من حياة الفرق اليومية، والإقالات جزء من مسيرة أي فنّي ذلك أن بوجلبان الذي استهل مشواره في الرابطة الأولى مدربا لاتحاد بن قردان قد يدفع ثمن الهزيمة ضد هذا الفريق يوم الأحد الماضي ولكن الأهم في اعتقادنا هو أن يعرف كيف يجد الحلول التكتيكية للتعامل مع هذه المقابلة بشكل يسمح للصفاقسي بالظهور بمستوى جيّد أمّا النتيجة فيبدو من الصعب على الصفاقسي الصمود ضد أفضل فريق تونسي في الوقت الراهن فالفارق في موازين القوى لا يقبل الجدال.

 


زهيّر