الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



الاتحاد المنستيري معطيات أكدتها الودية الأخيرة

أغلب الأساسيين في الموعد.. والشبان يسعدون الشابي


خاض الاتحاد المنستيري يوم السبت الماضي أول لقاء ودي ضمن تحضيراته الحالية، حيث تعادل مع النجم الساحلي بنتيجة 2ـ2، وسجل ثنائية الفريق إيمانويل أغبادو ثم أنتوني أكبوتو، وبعد هذه المباراة ينتظر أن يجري الفريق مباراته الودية الثانية يوم 9 جويلية القادم ضد مستقبل سليمان، لكن تبقى فرضية برمجة اختبار ودي في نهاية هذا الأسبوع ممكنة بشدة في ظل تلقي الفريق عدة عروض للتباري ضده في هذه الفترة.

وبالعودة إلى ودية السبت الماضي، فقد أشرك الإطار الفني خلال الشوط الثاني أغلب العناصر الأساسية، حيث لم يغب سوى اللاعبون الذين يعانون من الإصابة على غرار الثنائي ياسين وعلي العمري أو الليبي معتصم صبو الذي تخلف عن التدريبات الأخيرة، في المقابل شارك بقية اللاعبين الأساسيين ونعني بذلك الحارس البشير بن سعيد والظهيرين زياد المشموم وفهمي بن رمضان والمدافعين فادي العرفاوي ومحمد الصغراوي ولاعبي الوسط موزاس أوركوما وإيمانويل أغبادو وإلياس الجلاصي وإدريس المحيرصي وحسام تقا والمهاجم أنتوني أكبوتو.

وحسب تأكيدات المدرب لسعد الشابي فإن أداء أغلب اللاعبين كان مثاليا، ورغم مشكل غياب النسق بسبب عدم خوض أية مباراة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، إلا أن ذلك لم يحل دون الظهور بمستوى مشجع من قبل هؤلاء اللاعبين الذين سيواصلون التدرب بنسق مرتفع طيلة الفترة المقبلة، في انتظار اكتمال النصاب بعودة الغائبين عن هذا اللقاء.

 

عناصر واعدة من النخبة

 

أشاد المدرب لسعد الشابي بقدرات اللاعبين الشبان الذين وقع إشراكهم في هذا اللقاء، حيث وقع إقحام خمسة لاعبين ينتمون لفريق النخبة وهم عزيز الحامدي وبسام الدالي وهشام بكار وأدم القريشي وعلاء بن رمضان، وأبرز مدرب الفريق أن هذه العناصر ستأخذ فرصتها كاملة في الفترة القادمة، معتبرا أن تألق هؤلاء اللاعبين سواء مع فريق النخبة الذي يحتل صدارة ترتيب بطولته أو خلال تدريباتهم الأخيرة مع الفريق الأول يجعله مقتنعا بحتمية الإبقاء عليهم مع مجموعة الأكابر.

 

صبوّ في الموعد المقبل

 

من المفترض أن يكون المدافع الليبي المعتصم صبو قد حلّ أمس بتونس بعد قدومه براّ من ليبيا بمعية لاعب الملعب التونسي علي معتوق، ومباشرة فور وصوله إلى المنستير سيخضع اللاعب لفترة قصيرة من الحجر الصحي في أحد النزل على أن ينضم في ظرف لا يتعدى الأسبوع لتدريبات الفريق.

بالتوازي مع ذلك تلقى ياسين العمري التصريح الطبي بعد تعافيه من الإصابة، ومن المفترض أن يكون جاهزا لاستئناف التمارين مع بقية زملائه.

 

اختبارات

 

من الوارد أن تشهد الفترة المقبلة من تحضيرات الفريق قدوم بعض اللاعبين الأجانب (ثلاثة مهاجمين أفارقة)، حيث سيقع اختبارهم قبل اتخاذ القرار النهائي بشأنهم، وفي هذا الإطار يسعى الفريق منذ الآن إلى تعزيز رصيده البشري بلاعبين جدد خاصة وأن كل المؤشرات الراهنة تدل على أن الاتحاد يتمتع بحظوظ وافرة للغاية لضمان المشاركة في إحدى المسابقات الخارجية الموسم القادم.


البرهومي