الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



منذر الكبير(مدرب المنتخب الوطني):

يتوجب علينا تطوير أدائنا الجماعي



أوضح مدرب المنتخب الوطني منذر الكبير أن المقابلة الودية ضد منتخب الكوت ديفوار كانت اختبارا مفيدا للغاية بالنسبة للمنتخب التونسي رغم الهزيمة.

وأشار الكبير في تصريح إذاعي أن النتيجة كان يمكن أن تكون أفضل لولا بعض الجزئيات التي صنعت الفارق لفائدة المنتخب المنافس، وقال في هذا السياق: «كان بالإمكان أن نكون أفضل في اللمسة الأخيرة لكن إجمالا قدم اللاعبون مردودا طيبا. كنا نعرف منذ البداية أن الإصرار والعزيمة وحدهما لا يكفيان أمام منافس من العيار الثقيل وكان من الضروري أن يتسم لعبنا بأكثر قوة خصوصا في أدائنا الجماعي».

وفي تقييمه لأداء المنتخب خلال هذه المباراة قال الكبير: «قدمنا أداء قويا في الشوط الأول على جميع المستويات لكن للأسف مع انطلاق الشوط الثاني تلقينا هدفًا من كرة ثابتة بسبب قلة التركيز وهذا الهدف كان بالإمكان تفاديه».

وأردف:«بعد ذلك توجب علينا القيام بتغييرات اضطرارية بسبب وضعية بعض اللاعبين بدنيا، مثل يوسف المساكني وإلياس السخيري، وفقدنا في الفترة الثانية توازننا على مستوى التمركز فوق الميدان».

وأنهى الكبير حديثه قائلا: «لم نكن نحبذ هذه الهزيمة لكن علينا أن نتعلم من الخسارة وأن نأخذ منها عديد الدروس ويجب أن نطور لعبنا الجماعي في قادم المواعيد وأن تكون مصلحة منتخب تونس فوق أي مصلحة أخرى».

 

وأشار الكبير في تصريح إذاعي أن النتيجة كان يمكن أن تكون أفضل لولا بعض الجزئيات التي صنعت الفارق لفائدة المنتخب المنافس، وقال في هذا السياق: «كان بالإمكان أن نكون أفضل في اللمسة الأخيرة لكن إجمالا قدم اللاعبون مردودا طيبا. كنا نعرف منذ البداية أن الإصرار والعزيمة وحدهما لا يكفيان أمام منافس من العيار الثقيل وكان من الضروري أن يتسم لعبنا بأكثر قوة خصوصا في أدائنا الجماعي».

وفي تقييمه لأداء المنتخب خلال هذه المباراة قال الكبير: «قدمنا أداء قويا في الشوط الأول على جميع المستويات لكن للأسف مع انطلاق الشوط الثاني تلقينا هدفًا من كرة ثابتة بسبب قلة التركيز وهذا الهدف كان بالإمكان تفاديه».

وأردف:«بعد ذلك توجب علينا القيام بتغييرات اضطرارية بسبب وضعية بعض اللاعبين بدنيا، مثل يوسف المساكني وإلياس السخيري، وفقدنا في الفترة الثانية توازننا على مستوى التمركز فوق الميدان».

وأنهى الكبير حديثه قائلا: «لم نكن نحبذ هذه الهزيمة لكن علينا أن نتعلم من الخسارة وأن نأخذ منها عديد الدروس ويجب أن نطور لعبنا الجماعي في قادم المواعيد وأن تكون مصلحة منتخب تونس فوق أي مصلحة أخرى».