الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



ثالوث جزائري يهدد بفسخ العقد من جانب واحد

بوتمان وبن عيادة وزردوم أول اختبار للرئيس الجديد


يبدو أن الهيئة المديرة للجديدة للنجم الساحلي بقيادة ماهر القروي مقبلة على ملف قد يكون الأهم خلال الساعات القادمة بعد أن أقدم الثنائي الجزائري حسين بن عيادة وزين الدين بوتمان على رفع قضية بسبب عدم الحصول على مستحقاتهما لفترة طويلة تؤكد مصادرنا أنها ناهزت الـ 5 أشهر وهي خطوة باغتت جميع الأطراف في النجم خصوصا وأن الثنائي قد خاض لقاء الذهاب ضد الجيش الرواندي وقد تحدث إلى رئيس النادي قبل السفر، لذلك فإن هيئة النجم قد أسّرت لدائرة المقربين منها تخوفها من وجود تحريض على التمرد داخل المجموعة وإدخال البلبلة في وقت حساس.

وبهذه الخطوة فقد سار الثنائي بوتمان وبن عيادة على خطى مواطنهما المهاجم رضوان زردوم الذي كان قد رفع قضية لدى لجنة النزاعات التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم بسبب عدم حصوله على مستحقاته موجها تنبيها أولا بالخلاص قبل فسخ عقده من جانب واحد وهو معطى قد يزيد في تعقيد الأزمة المالية داخل النجم الساحلي الذي ناهزت ديونه حسب الجلسة العامة التقييمة حوالي 75 مليارا ما يفسر إسراع هيئة القروي في البحث عن موارد مالية جديدة من أجل مجابهة هذه المعطيات التي قد تلقي بظلالها سريعا على المنحى الرياضي.

وتؤكد مصادرنا أن هيئة النجم مستاءة للغاية من تصرف الثالوث الجزائري وإعتبرت أنه ثمة تحريض على التمرد من قبل وكيل أعمال اللاعبين الجزائريين من حيث المطالب المالية بما أن الثالوث يطالب بكامل مستحقاته مقابل البقاء في النجم وعكس ذلك فإن النية تتجه نحو فسخ العقد من جانب واحد دون إنتظار موقف الهيئة المديرة الجديدة للنجم.

الفصل 101 «سيف» مسلط

ويمكن القول أن الفصل 101 من لوائح كرة القدم المحترفة الذي تم تنقيحه من قبل الجامعة التونسية لكرة القدم في الفترة الماضية سيكون السند القانوني للثالوث الجزائري دون إنتظار لجنة النزاعات التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم، ويفيد الفصل 101 أن كل لاعب لم يتحصل على 3 رواتب أو ما يعادلها من منحة الإنتاج يمنح النادي مهلة 7 أيام للخلاص وإذا لم يقع الخلاص فإن اللاعب بإمكانه فسخ العقد من جانب واحد ويعتبر لاعبا حرا في التعاقد مع أي ناد اخر وهو ما يماثل الوضعية الحالية في النجم الساحلي بما أن الثالوث الجزائري زين الدين بوتمان وحسين بن عيادة ورضوان زردوم سيصبحون أحرارا في إختيار الوجهة القادمة في حال لم يقع خلاص مستحقاتهم بداية الأسبوع المقبل.

جلسة منتظرة

تؤكد المعطيات الأولية التي بحوزتنا أن رئيس النجم الساحلي ماهر القروي يستعد لعقد جلسة مع الثنائي زين الدين بوتمان وحسين بن عيادة من أجل الوصول إلى إتفاق معهما لمواصلة المشوار مع الفريق مقابل خلاص جزء هام من مستحقاتهما فضلا عن التعهد بخلاص البقية في أقرب الاجال وهي تسوية قد تفرج معها الأجواء التي باتت مسمومة إداريا وتهدد المنحى الرياضي للفريق في حال خسارة خدمات عناصر أساسية باتت من ركائز الفريق دفاعيا وهجوميا.

أما بالنسبة إلى المهاجم رضوان زردوم فإنه متمسك بالرحيل ومغادرة النجم الساحلي بما أنه يملك عددا من العروض في البطولة الجزائرية التي أصبحت الوجهة الأقرب للاعب الذي يرغب في مغادرة النجم بعد فقدان مركزه الأساسي وإبتعاده عن أجواء المقابلات الرسمية مع الفريق لفترة طويلة.


عزيز