الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة


اتحاد تطاوين
 قبل ملاقاة النجم الساحلي

تربص خاطف بالمنستير... والمحمدي يغيب


دخل اتحاد تطاوين منذ يوم الثلاثاء الماضي في تربص خاطف بمدينة المنستير استعدادا لملاقاة النجم الساحلي يوم الاحد القادم ضمن منافسات الجولة الخامسة ايابا للبطولة الوطنية، وارتأت الهيئة المديرة للاتحاد استئناف التمارين في عاصمة الرباط تفاديا للإرهاق الذي قد ينجر عن عودة اللاعبين إلى تطاوين ثم التحول إلى سوسة في نهاية الأسبوع الفارط، وأكدت هذه الخطوة المجهودات الكبيرة لإدارة الفريق خلال الفترة الحالية من أجل تأمين كل سبل النجاح للمجموعة. التي تصارع من أجل تفادي النزول، ووجهت الهيئة نداء للأحباء للمساهمة في الدعم المالي لتجاوز الصعوبات وتوفير مستلزمات الراحة للمجموعة في هذا المنعرج الحاسم من البطولة.

ورغم صعوبة المهمة ضد النجم الساحلي العائد بقوة في الجولات الاخيرة، فإن الفريق عازم على مواصلة النتائج الإيجابية وتكرار سيناريو مباراة الترجي الرياضي عندما عاد زملاء الكوني خلفة بنقطة من رادس، فالتقارب الكبير في أسفل الترتيب يجعل العثرة ممنوعة في الفترة القادمة بما أنها ستعيد توزيع الأوراق.

 

الصالحي يستعيد مكانه

 

تفادى الإطار الفني بالتنسيق مع الهيئة إشراك المدافع المحوري ثامر الصالحي في لقاء النادي الصفاقسي لتجنب إشكال مرتقب في صورة قيام الأخير بتقديم احتراز أو إثارة على خلفية حصول اللاعب على بطاقة حمراء في اللقاء الودي ضد الاتحاد المنستيري، وبعد أن قررت الرابطة في اجتماعها أمس الأول عدم مؤاخذة الصالحي فإنه سيكون في الموعد في مباراة النجم الساحلي ليستعيد بالتالي مكانه الأساسي، في المقابل تعرف تشكيلة الاتحاد غياب الظهير الأيسر هيثم المحمدي بداعي عقوبة الإنذار الثالث وينطلق الهادي خلفة بحظوظ وافرة  لمواصلة اللعب في وسط الدفاع مقابل الاعتماد على كريم مقني في الرواق الأيمن بحكم أن مالك الميلادي سيضطلع بخطة ظهير أيسر لتعويض المحمدي، وتبقى آمال الجزائري رياض كنيش قائمة للظهور في المحور صحبة ثامر الصالحي في صورة جاهزيته البدنية لتكون مشاركته الأولى أساسيا منذ انتدابه في «الميركاتو» الشتوي.

 

تنافس في مركزين

 

لن تعرف تركيبة اتحاد تطاوين عديد التغييرات مقارنة باللقاء الفارط باستثناء عودة الصالحي إلى محور الدفاع مقابل احتجاب المحمدي، ويبقى هامش التحوير ضئيلا ومقتصرا مبدئيا على مركزين أولهما في وسط الميدان بين هوبار ومحمود المسعي وثانيهما في الهجوم بين رفيق الكامرجي وجونيور، وسيحسم المدرب حمادي الضو اختياراته على ضوء جاهزية اللاعبين والرسم التكتيكي الذي سينتهجه يوم الأحد المقبل.


خليل بلحاج علي