الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



قبل ملاقاة النادي الصفاقسي

الدخول في تربص بالمنستير.. وصرف جانب من المستحقات


دخل النادي البنزرتي أمس في تربص خاطف بمدينة المنستير استعدادا لملاقاة النادي الصفاقسي يوم الأحد المقبل وهي الأولى للمدرب الجديد قيس اليعقوبي الذي يدرك جيدا أهمية المقابلة وصعوبتها باعتبار أن الفريق المحلي يريد تدارك نصف عثرته في الجولة الفارطة بينما يرنو فريق عاصمة الجلاء الى تحقيق نتيجة ايجابية تكون بمثابة بداية الاقلاع في ظل التنقلات الصعبة لبقية المنافسين على تفادي النزول.

وحرصا منها على توفير كل ظروف النجاح، حرصت الهيئة المديرة على صرف جراية شهرية قبل شد الرحال الى عاصة الرباط ومن شأن هذه الخطوة التقليص من أثار الأزمة المالية على اللاعبين الذين تذمروا كثيرا من تراكم مستحقاتهم المالية وتمردوا في وقت سابق من خلال الاضراب عن التمارين وهو ما أدى الى تعكر وضعية الفريق الذي بات في وضعية لا يحسد عليها خصوصا بعد التفريط في نقاط الفوز ضد اتحاد بن قردان والتراجع الى المركز الأخير صحبة الشبيبية القيروانية، وكان المدرب اليعقوبي قد اشترط ضمانات مالية تهم مستحقات المجموعة قبل تسلم المهمة وهو قرار منطقي باعتبار أنه يدرك صعوبة العمل وسط أجواء يسودها الارتباك والتفكير في الجوانب المالية.

ثنائي العادة في المحور

سيواصل المدرب قيس اليعقوبي الاعتماد على نفس التركيبة الدفاعية التي خاضت اللقاء الفارط بما أن مستوى الحارس علي العياري كان طيبا بتفاديه قبول الأهداف وهو أمر حصل نادرا هذا الموسم في النادي البنزرتي الذي يحتل المركز قبل الأخير في ترتيب خطوط الدفاع برصيد 30 هدفا، ولا يملك الاطار الفني أيضا عديد الحلول في الخط الخلفي خاصة وأن عقوبة علي المشاني بمقابلتين بعد خصامه مع حارس اتحاد بن قردان أسامة بوفالغة ستضعف هامش الاختيار ليكون الحل مجددا في الاعتماد على شهاب بن فرج ومروان الصحراوي في وسط الدفاع، وسيتكفل محمد الحبيب يكن ووجدي الجباري بخطة ظهيرين مع تواصل احتجاب عبد الحليم الدراجي الذي يعتبر من مفاتيح لعب النادي البنزرتي في السنتين الأخيرتين لكنه اختار مقاطعة التمارين صحبة فهمي المعواني.

 


حافظ كندارة