الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

وطنية



بالتوازي مع حملة التسريبات وردّا على خطاب عيد الأمن:

بيان اللاّعودة..يقصف الرئيس بتهم ثقيلة..!!

بقلم: لطفي العربي السنوسي

في بيانها الصادر أمس الثلاثاء تعقيبا على كلمة رئيس الجمهورية قيس سعيد في الذكرى الخامسة والستين لعيد قوات الأمن الداخلي والتي قدم خلالها قراءة للدستور تؤهله لوضع كل القوات المسلحة العسكرية والأمنية والديوانية بين يديه وتحت أمرته بصفته القائد الاعلى للقوات المسلحة، تعلن الحركة دخولها في معركة مباشرة مع الرئيس قيس سعيد وتواجهه بالوجه المكشوف للعرّاب الشيخ راشد الغنوشي.


رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان جمال مسلّم لـ«الصحافة اليوم»:

فرض ترخيص مسبق للتصريحات الإعلامية للأطباء يعيدنا لمربع الديكتاتورية

الصحافة اليوم: صبرة الطرابلسي

في سابقة خطيرة تحيلنا على ممارسات النظام الديكتاتوري وجّه وزير الصحة فوزي مهدي مؤخرا مذكرة داخلية للإطارات الطبية حدّد فيها طريقة التعامل مع وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي الأمر الذي رفضته مختلف هياكل القطاع الصحي والطبي واستنكرته بشدة لتعتبره شكلا من أشكال تكميم الأفواه ومصادرة الحق في التعبير ذلك أن وزير الصحة قد ضمّن في هذه المذكرة قائمة الاطباء والموظفين والاطارات المخول لهم الحديث في وسائل الاعلام والتدوين على مواقع التواصل الاجتماعي، مشددا على عدم إدلاء غير المضمّنين في القائمة بأي تصريح او التدوين على مواقع التواصل الاجتماعي الا بترخيص مسبق من الوزارة إلى جانب ضرورة تحديد مواضيع ومجالات التدخل بالنسبة للمخوّل لهم التصريح لوسائل الاعلام وفق ما جاء في المذكرة ذاتها.


في التصنيف العالمي لحرية الصحافة لسنة 2021

تونس تتراجع بنقطة في الترتيب العالمي لتحتل المرتبة الـ73

«الصحافة اليوم»: المنصف عويساوي

كشف التصنيف العالمي لحرية الصحافة لسنة 2021 تراجع ترتيب تونس بنقطة واحدة لتحتل المرتبة 73 عالميا وفق تقرير لمنظمة مراسلون بلا حدود لهذا العام ،حيث أثبت هذا التقرير التضييق المتزايد على حرية الصحافة وحرية الاعلام في العالم منذ 2013 والأخطر من ذلك هو أن مؤشرات التضييق على حرية الصحافة تبرز في البلدان التي تعتبر من الديمقراطيات التقليدية على غرار الاتحاد الأوروبي ودول شمال أمريكا.


مع ارتفاع منسوب الأزمة وتسارع المتغيرات الإقليمية والدولية

النهضة تسوّق خطابا للداخل وآخر قابلا للصرف في الخارج

بقلم: مراد علالة

«لسنا إخوانا ومعركة السيسي مع الإخوان لا تعنينا»... قالها نور الدين البحيري قبل أيام قليلة، أجل قالها على أمواج إذاعة «موزاييك أف أم» الخاصة وهي حقيقة لا تمت لـ«مزحة أفريل» بصلة.


الحرب ضد رئيس الجمهورية وصلت المنتهى

في خطوة هي الأخطر...الخصوم يلجؤون الى «سلاح» التسريبات

الصحافة اليوم: سناء بن سلامة

بعد الفصل الأول من الصراع السياسي المتواصل منذ أشهر في البلاد بسبب رفض رئيس الجمهورية قيس سعيّد قبول عدد من الوزراء لأداء اليمين الدستورية دخلت البلاد فصلا آخر من فصول هذا الصراع برفض الرئيس المصادقة على مشروع تعديل قانون المحكمة الدستورية لتزداد البلاد اختناقا جراء ازمة سياسية مركّبة بين الرئيس ورئيس الحكومة وبينه وبين رئيس البرلمان ليدخل الحزام السياسي للحكومة هو الآخر على الخط. كما يعيش مجلس نواب الشعب من جهته «حربا» بين الموالين لسعيّد والموالين للغنوشي ووجود عريضة لإزاحة الأخير من رئاسة هذه المؤسسة التشريعية.


كن من تشاء..!

«التوانسة» في حاجة إلى قائد أعلى للحرب ضدّ «الوباء»..!!

بقلم: لطفي العربي السنوسي

يستمرّ الرئيس قيس سعيد في تمثّله لأشكال وألوان من التراث السلفي شكلا ومضمونا وهو يتمثّله أحيانا في صوره الغابرة (صاحب البريد ورسائل حبرية بخط مغربي أصيل) مع عودة الى التراث العربي سواء كان شعرا أو نثرا قياسا أو إسقاطا على وقائع من معركته الدائرة رحاها حول السلطة ومناطق النفوذ والصلاحيات بينه وبين رئيس الحكومة ورئيس المجلس النيابي...


بسبب خطاب رئيس الجمهورية في عيد قوات الأمن الداخلي

ردود أفعال نهضاوية متشنّجة واتهام لسعيّد بالانقلاب على الدستور

الصحافة اليوم : سناء بن سلامة

أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد أمس الأول 18 افريل 2021 على موكب الاحتفال بالذكرى الخامسة والستين لعيد قوات الأمن الداخلي في قصر قرطاج بحضور مختلف التشكيلات الأمنية ورئيسي الحكومة ومجلس نواب الشعب. وكما عوّدنا الرئيس في كل خطاباته انه لا يتكلم حتى يثير حول قوله جملة من التأويلات وردود الأفعال بين مستهجن ومستحسن والسبب في ذلك ان سعيّد لا تمر مناسبة دون ان يتجاوز حدود البروتوكولات الكلاسيكية والروتينية، ليحوّلها إلى فرصة لقصف خصومه السياسيين كلاميا وتوجهه لهم برسائل لا تخلو من التهديد والوعيد.

عرض النتائج 1 إلى 7 من أصل 4109

1

2

3

4

5

6

7

التالية >