الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

ثقافة



في إفتتاح مهرجان الجم الدولي للموسيقى السمفونية:

الموسيقى تنتصر لقيم السلام والحب والخير



افتتح الأوركستر السمفوني لمدينة ميلانو الإيطالية، مساء السبت الماضي ، الدورة الثالثة والثلاثين لمهرجان الجم الدولي للموسيقى السمفونية، حيث اختار عزف باقة من الموسيقى الكلاسيكية التي تنتصر للحب والخير والجمال، وتدافع عن القيم الإنسانية الكونية السامية كالحرية والعدالة، وتنبذ أشكال العنف والبغض بين البشرية، وتدعو إلى السلام والحياة.

وأدّى الأوركستر الإيطالي، الذي يضمّ 140 عنصر بين عازفين وكورال ومغني أوبرا وراقصين، بالمسرح الروماني بالجم، بقيادة المايسترو «مارسيلو روتا»، مقاطع موسيقية لأشهر المؤلفين والملحنين الإيطاليين وهم «فانسونزو باليني» و«جوزيبي فيردي» و«جيواشيني روسيني» و«نينو روتا»، وكذلك للمؤلف والملحن الأمريكي «ليونارد برنشتاين».

وأمتعت المجموعة الإيطالية آذان الحاضرين، الذين يحمل أغلبهم الجنسية الإيطالية إلى جانب جنسيات أخرى من فرنسا وروسيا وبريطانيا، بموسيقى هادئة جمعت في إيقاعاتها بين السرعة والبطء، وامتزجت فيها الآلات الوترية بالآلات الإيقاعية وآلات النفخ. وأدّت المجموعة الموسيقية «نورما» لـ «فانسونزو باليني» و«ماكبث» و«لا ترافياتا» و»«عايدة» لـ «فيردي».

وتابع الجمهور أيضا لوحات فنية كوريغرافية، جسّد من خلالها الراقصون ملاحم سطّرها أبطال في التاريخ وخلّدوا فيها ذكراهم، ولعل أبرزها الملحمة التراجيدية للجنرال الفرعوني «راداميس» والأسيرة الأثيوبية «عايدة».

لقد أغدقت المجموعة الأوركسترالية الإيطالية على جمهور الجم مشاعر الحب والحياة، ونقلت إليه من خلال المقاطع الموسيقية، رسائل مفعمة بمعاني السلام ومشبعة بروح الأمل والتفاؤل في غد أجمل، تدعو في جوهرها إلى مقاومة الحرب بالحب والفنون والجمال.

وكان العرض الافتتاحي الرسمي للدورة الثالثة والثلاثين لمهرجان الجم الدولي للموسيقى السمفونية، مسبوقا بعروض فلكلورية متنوعة في الساحة الخارجية للمسرح الروماني، أثثتها فرقة ماجورات قصر هلال وكذلك طبال قرقنة.

ويجدّد الأوركستر السمفوني العالمي الشهير «أوبرا فيينا» الموعد مع مسرح الجم وجمهوره، حيث سيحيي سهرة 21 جويلية الجاري. كما يجدّد عشاق الموسيقى السمفونية الموعد يوم 19 جويلية مع الأوركستر السمفوني «بيازا فيتوريو»، ثم مع عرض لموسيقى الجاز يوم 8 أوت القادم.