الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



سيدي بوزيد

مشاريـــــع معطّلـــــة... والأسـبــــــاب جـمـــــــة



تم خلال جلسة عمل انتظمت مؤخرا بمقر الولاية بإشراف والي الجهة انيس ضيف الله وحضور ممثلي الإدارات الجهوية والمنظمات والجمعيات والمجتمع المدني، الإشارة الى وجود 71 مشروعا معطلا، بكلفة جملية تصل الى حوالي 158 مليون دينار.

ويعود تعطل المشاريع وفق ما ورد بالاجتماع، الى أسباب مالية (13 مشروعا) واجتماعية (19 مشروعا) وعقارية (20 مشروعا) ومقاولات (5 مشاريع) واجرائية (13 مشروعا) وفنية (مشروع واحد)، وتتوزع هذه المشاريع الى مشاريع بصدد الإنجاز (25 مشروعا) ومشاريع بصدد إعداد أو طلب العروض (6 مشاريع) ومشاريع بصدد الدراسة (3 مشاريع) ومشاريع لم تنطلق (37 مشروعا).

وتم ضبط برنامج لمتابعة الوضع التنموي بالولاية وخاصة المشاريع المبرمجة التي تشكو من صعوبات في الإنجاز، ليتم الى موفى شهر فيفري القادم اتخاذ إجراءات عملية بشأنها.

ومن جهته بيّن المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية محمد المحمدي انه توجد «10 مشاريع معطلة في قطاع الفلاحة بقيمة تصل الى 5 ملايين دينار، اغلبها لأسباب اجتماعية واساسا اعتراضات المواطنين». واضاف ان «انجاز 4 مشاريع في قطاع التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية بقيمة 13.475 مليون دينار يشهد تعطيلات لأسباب عقارية وفنية ومقاولات، في حين يبلغ عدد المشاريع المعطلة بالنسبة الى التطهير أيضا 4 مشاريع بكلفة 14 فاصل 361 مليون دينار لأسباب اجتماعية وعقارية».

وتتعلق المشاريع المعطلة في قطاع الصناعة والتجارة بمشروعي المنطقة الصناعية بالرقاب، وتهيئة المنطقة الصناعية بالمزونة، وذلك لأسباب إجرائية بالنسبة إلى الرقاب ومالية بالنسبة إلى المزونة، اما بالنسبة إلى قطاع الصحة فقد «بلغ عدد المشاريع المعطلة 11 مشروعا بكلفة تتجاوز 100 مليون دينار، 6 منها لأسباب إجرائية و4 لأسباب عقارية ومشروع واحد لأسباب مالية»، حسب ما بيّنه المدير الجهوي للصحة محمد زاهر احمدي .

يشار الى أن العدد الجملي للمشاريع العمومية التي برمجت لولاية سيدي بوزيد منذ سنة 2011 والى حدود سنة 2017 بلغ 1792 مشروعا بكلفة 1388 مليون دينار انجز منها 1121 مشروعا و321 مشروعا بصدد الإنجاز و141 مشروع بصدد اعداد او طلب العروض و109 مشاريع بصدد الدراسة و100 مشروع لم تنطلق بعد.

تدخلات فضاء المبادرة

على صعيد آخر، بيّن رئيس فضاء «المبادرة» بالوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل بسيدي بوزيد نور الدين الميساوي ان الفضاء قام بـ1777 عملية تدخل خلال سنة 2017 لفائدة أصحاب أفكار المشاريع وبعث المؤسسات.

وذكر أن «التدخلات شملت حصص اعلام لفائدة 688 مشارك من أصحاب نوايا بعث المشاريع و64 منتفعا بآلية رتب مراحل مشروعك و135 منتفع بالطريقة النموذجية للبحث عن افكار جديدة للمبادرة و173 منتفع في دورات بعث المؤسسات وتكوين الباعثين وتمكين 75 باعثا من منح المرافقة التي تصل قيمتها الى 100 دينار بالنسبة الى غير حاملي الشهادات العليا و150 دينار بالنسبة إلى أصحاب الشهائد، الى جانب متابعة تمويل 105 مشاريع بعد الإنجاز بدعم من هياكل التمويل.

وبين أن «زيارات الاحاطة ومرافقة المنتصبين، وصلت الى 1165 زيارة، كما قام فضاء المبادرة بإعداد دراسات فنية واقتصادية للراغبين في بعث المشاريع والاحاطة بالباعثين ومرافقتهم في مختلف مراحل انجاز مشاريعهم»، وأكد على ضرورة «تدعيم الشراكة اللامركزية والعمل مع مختلف الهياكل في إطار وفاق جهوي وفي تكامل مع مختلف هياكل المساندة والسهر على حسن تأطير المشاريع».

واقترح «احداث صندوق جهوي لتمويل افكار المشاريع في إطار سياسة اللامركزية والعمل على اعداد بنك افكار المشاريع ووضعه على ذمة اصحاب المبادرات بالإضافة الى مراجعة الدراسات القطاعية الجديدة واستغلالها الاستغلال الامثل لتشخيص أفكار المشاريع وتثمين موارد الجهة والعمل على توفير المناخ الملائم للمستثمرين».

يشار الى ان نشاط فضاء «المبادرة» بسيدي بوزيد انطلق منذ جانفي 2015 بهدف تنشيط العمل المستقل ودفع المبادرة الخاصة عبر مجموعة من الآليات.