الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



مدنين

العمل على توفير مختلف المواد الاستهلاكية بأسعار معقولة


الصحافة اليوم- مدنين:

احتضنت ولاية مدنين جلسة عمل حول الاستعدادات لشهر رمضان أكد خلالها المتدخلون على العمل على توفير مختلف المواد الاستهلاكية بأسعار معقولة مع ضمان جودتها وسلامتها لكافة المستهلكين.

فقد بيّن المدير الجهوي للتجارة توفيق الفرشيشي أنه قد تم التنسيق مع مختلف الأطراف لضمان عرض جيد في مختلف المواد الاستهلاكية خلال شهر رمضان مع توقع ارتفاع أسعار الباكورات من الخضر والغلال.

وأكد أن الحليب ومشتقاته سيكون متوفرا بكميات كافية باعتبارنا في موسم ذروة الإنتاج وكذلك لحوم الدواجن واللحوم الحمراء والفرينة المدعمة ستكون متوفرة والزيت المدعم أيضا باعتبار توفر مخزون يصل إلى 300 طن يكفي الجهة التي لا يتجاوز استهلاكها 240 طن ويمكن أن يكفي لسد حاجيات الجهات المجاورة.

كما أفاد بأنه سيتم قبيل رمضان توفير كميات من البيض في الأسواق حتى لا تتجاوز الأسعار دينارا واحدا للأربع بيضات مشيرا إلى أن المخزون التعديلي يتراوح بين 27 و28 ألف بيضة.

أما بخصوص الرقابة فقد بيّن الفرشيشي أنها ستكون مكثفة قبيل رمضان على مخازن التبريد وأسواق الجملة وأسواق التفصيل من خلال زيارات ميدانية مع تشديد الرقابة على نقل المنتوجات عبر الطرقات للتصدي للمضاربات والعمليات الاحتكارية مضيفا أن الرقابة المكثفة ستشمل كذلك مسالك التوزيع والتفصيل من خلال فرق قارة ومتنقلة مع التنسيق مع مصالح الصحة لتأمين مراقبة جودة المنتوجات وسلامتها مشيرا إلى أن الرقابة ستتركز خلال النصف الأول من شهر الصيام على قفة المستهلك وستشمل خلال النصف الثاني منه الحلويات والملابس ولعب الأطفال.

من جهته عبر المدير الجهوي للصحة جمال الدين حمدي عن تخوفه من تسبب الازدحام في الأسواق وأمام المخابز في تسريع وتيرة انتشار فيروس كورونا خاصة أمام الاستهتار وعدم الالتزام الجدي بالإجراءات الوقائية داخل الأسواق والفضاءات التجارية الكبرى قائلا: الوضع غير مطمئن وكميات التلاقيح غير كافية والإطار الطبي في حالة إنهاك ونسبة إشغال أسرة الإنعاش تصل حاليا إلى 80 بالمائة ويمكن أن نصل إلى 100 بالمائة في ظرف يومين مع معدل وفيات يتراوح بين 2 و3 أشخاص يوميا.

هذا وقد تم خلال هذه الجلسة الإعلان عن توفير مساعدات مالية وأخرى عينية لفائدة العائلات المعوزة والعائلات محدودة الدخل من خلال توفير 1650 قفة تتضمن مواد غذائية بكلفة تناهز 200 دينار لكل قفة. كما تم السماح بإقامة صلاة التراويح داخل المساجد والجوامع مع الالتزام بالتباعد مع المواصلة في تنظيم موائد إفطار في الجهات التي دأبت على هذه السنة الحميدة.

والي الجهة الحبيب شواط دعا البلديات خلال إشرافه على هذه الجلسة إلى تقسيم مواقع الانتصاب داخل الأسواق لضمان التباعد وتفادي الازدحام بين المواطنين خاصة في فترة ذروة التسوق بين الساعة العاشرة صباحا والثانية ظهرا للحد من العدوى. كما دعا إلى إغراق السوق بمختلف المواد الاستهلاكية لتفادي اللهفة مع ضبط خارطة المخازن الموجودة في الجهة ومسالك التوزيع للحد من اللهفة والاحتكار والترفيع في الأسعار فضلا عن تنظيم نقاط بيع من المنتج إلى المستهلك.


مسعود الكواش