الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



بعد نصف قرن من إحداثه بجرجيس

المهرجان الوطني للإسفنج مازال يواجه عديد التحديات



الصحافة اليوم - جرجيس:

لم تمنع شدة حرارة الطقس (الشهيلي) رواد مهرجان الاسفنج من المشاركة في الخرجة البحرية التي أمنها حوالي 50 مركبا بحريا انطلقت من ميناء الصيد البحري بجرجيس وعلى متنها عديد الأهالي والعائلات وحتى السواح من مختلف الفئات العمرية والجهات توافدوا من الصباح الباكر ليوم السبت 3 أوت للمشاركة في الخرجة البحرية.

وقد تضمن البرنامج تنشيطا لساحة الميناء أمنته فرق فلكلورية والدمى العملاقة والماجورات تلته الخرجة البحرية للمراكب ثم فرقة موسيقية ومشوى السمك وسلطعون البحر ليكون مسك الختام مع فرقة قوقو بجرجيس مع الإشارة إلى أن جديد الخرجة البحرية لصائفة 2019 يتمثل في امتداد التنشيط على كامل اليوم عوض الاقتصار على نصف يوم.

وقد بيّن مدير مهرجان الاسفنج بجرجيس سمير عبيشو أن هذه الدورة 47 واجهت عديد الصعوبات وهي بالأساس مادية ناتجة عن ضعف الموارد المالية خاصة بعد حذف موارد المعرض من ميزانية المهرجان رغم تعويضه بمنحة من البلدية بالإضافة إلى غياب فضاء يتسع للسهرات الفنية خاصة مع عدم صلوحية المسرح البلدي الحالي الآيل للسقوط الشيء الذي جعل الهيئة المديرة تتجه إلى استغلال الملعب البلدي القديم لتنظيم السهرات الفنية المبرمجة في إطار المهرجان.

وأضاف أن المهرجان بلغ نصف قرن من العمر ولكنه مازال يواجه عدة تحديات حتى يصبح دوليا منها توفير الدعم وفضاء مسرحي يليق به لتنظيم السهرات الفنية وغيرها من العروض مع ضرورة وجود فريق محترف لإدارة المهرجان ومأسسته وهو مايعني الكثير من العمل مستقبلا مع ضرورة تكاتف جهود جميع الأطراف المعنية.

وقد تضمن برنامج المهرجان الوطني للإسفنج بجرجيس في دروته 47 التي امتدت من 1 إلى 4 أوت 2019 عديد العروض الفنية والتنشيطية والرياضية فضلا عن ندوة فكرية حول السياحة البديلة ومصيف الكتاب بشاطئ الكازينو فضلا عن معرض الحرفيات والتراث الغذائي.


مسعود الكواش