الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



متابعة الوضع الوبائي في بعض الجهات

المجلس البلدي بقبلي يمدد الإجراءات الوقائية.... والإدارة العامة للصحة العسكرية تواصل حملة التلقيح في جندوبة


الصحافة اليوم-متابعة خالصة حمروني

قرر المجلس البلدي لبلدية قبلي خلال جلسته الاستثنائية المنعقدة نهاية الأسبوع المنقضي التمديد في مختلف الإجراءات الوقائية التي كان قد اتخذها منذ مدة لمجابهة الانتشار السريع لفيروس «كورونا» بالجهة.

وتشمل هذه الإجراءات، وفق ما أكده رئيس بلدية قبلي احمد يعقوب لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، غلق الأسواق الأسبوعية لمدة أسبوع الى غاية يوم السبت المقبل مع غلق جميع الحمامات بالمنطقة البلدية لنفس المدة علاوة على غلق جميع قاعات الأفراح ومنع تنظيم التظاهرات وإبرام عقود الزواج وتعليق الأنشطة بالملاعب البلدية والقاعات الرياضية طيلة هذا الأسبوع.

ودعا القرار الذي اتخذه المجلس البلدي المحلات التجارية إلى الأخذ بكافة الإجراءات الصحية التي تحد من إمكانية انتشار العدوى بين الزبائن وخاصة منها ارتداء الكمامات والتعقيم المستمر مع التأكيد على ضرورة قبول الفضاءات التجارية الكبرى الحرفاء بعدد محدود وتخصيص باب للدخول واخر للخروج من هذه الفضاءات وتسخير عامل لتنظيم العملية، وتوفير أدوات الوقاية للعاملين والحرفاء على حد السواء.

وفي ذات السياق، أكد القرار على منع التجمعات وإقامة مواكب العزاء لمدة أسبوع مع دعوة المقاهي إلى الالتزام بالبروتوكول الصحي واستعمال الكؤوس ذات الاستعمال الواحد مع منع استعمال الكراسي والطاولات علاوة على غلق فضاءات الانترنات والتأكيد على المؤسسات الخاصة على ضرورة احترام الإجراءات الوقائية مع مواصلة تفعيل صندوق الطوارئ ببلدية قبلي وخلية الأزمة ضمن مقاربة تشاركية لدعم مجهودات التحسيس والتوعية والدعم الميداني للحد من انتشار الوباء.

وبخصوص مستجدات الوضع الوبائي بالجهة أحصت مؤخرا مصالح الادارة الجهوية للصحة بقبلي، 03 حالات وفاة جديدة جراء الاصابة بفيروس « كورونا »، ليرتفع بذلك اجمالي عدد الوفيات المصرح بها للمرصد الوطني للامراض الجديدة والمستجدة عن الولاية منذ بداية الجائحة الى 375 حالة.

ورصدت ذات المصالح، وفق ما اكده رئيس مصلحة الاعلام والبرامج الصحية بالادارة الجهوية للصحة علي الحداد لـ(وات) 173 اصابة جديدة بالفيروس ليرتفع بذلك اجمالي الاصابات المؤكدة منذ ظهور الوباء الى 11572 حالة منها 10231 حالة تعاف فيما لا تزال 966

حالة مصنفة نشطة

وذكر الحداد ان المؤشر التراكمي للاصابات المسجل بولاية قبلي خلال الـ14 يوما الاخيرة يبلغ 571 فاصل 8 حالة على كل 100 الف ساكن، مشيرا الى أن أحدث تحيين لتوزيع مختلف الحالات المسجلة بالجهة حسب المعتمديات يظهر تسجيل 2647 اصابة بمعتمدية قبلي الشمالية تعافت منها 2353 حالة فيما لا تزال 195 حالة مصنفة نشطة مع تسجيل 59 حالة وفاة، كما سجلت معتمدية قبلي الجنوبية 2523 اصابة تعافت منها 2293 حالة فيما لا تزال 157 حالة مصنفة نشطة مع تسجيل 73 حالة وفاة وبمعتمدية دوز الشمالية تم احصاء 2270 اصابة مؤكدة منها 2005 حالات تعاف فيما لا تزال 178 حالة مصنفة نشطة مع تسجيل 87 حالة وفاة، وفي معتمدية دوز الجنوبية سجلت المصالح الصحية 970 اصابة بالفيروس منها 849 حالة تعاف و77 حالة لا تزال نشطة مع تسجيل 44 حالة وفاة، اما بمعتمدية سوق الاحد فتم احصاء 2012 اصابة منها 1775 حالة تعاف و161 حالة لا تزال مصنفة نشطة مع تسجيل 76 حالة وفاة

وفي ما يتعلق بمعتمدية الفوار، فقد تم احصاء 1062 اصابة مؤكدة منها 860 حالة تعاف و170 حالة لا تزال مصنفة نشطة مع تسجيل 32 حالة وفاة، وتم بمعتمدية رجيم معتوق رصد 88 اصابة تعافت منها الى حد الان 51 حالة فيما لا تزال 33 حالة مصنفة نشطة.

 

تسجيل 11 حالة وفاة في ولاية مدنين

 

في ولاية مدنين تلقت الادارة الجهوية للصحة بولاية مدنين نتائج تحاليل 11 عينة اكدت وفاة اصحابها بفيروس « كورونا » المستجد، توفيت حالة منهم مؤخرا و10 حالات تعود لايام سابقة، وفق ما افاد به مدير الصحة الوقائية بالادارة بالادارة الجهوية للصحة زيد العنز.

واوضح العنز ان اعمار شخصين من المتوفين اقل من 50 سنة، في حين تراوحت اعمار البقية بين 101 الى 60 سنة، وبذلك يكون العدد الجملي لوفيات الفيروس قد وصل الى 864 حالة منذ ظهوره، بلغت اقصاها في شهر جويلية الماضي.

وسجلت الجهة مؤخرا 218 اصابة محلية جديدة بفيروس « كورونا » توزعت بين مختلف المعتمديات منها 38 اصابة بمدنين الشمالية و31 اصابة بجرجيس و29 اصابة ببني خداش و25 اصابة بمدنين الجنوبية و26 اصابة بجربة اجيم في رقم تسجله لاول مرة بسبب وجود بؤرتين لدى عائلتين احتفالا بزفاف، فيما جاءت بقية الاصابات بميدون بـ22 اصابة وسيدي مخلوف بـ20 اصابة وحومة السوق بـ15 اصابة وبن قردان بـ12 اصابة في تراجع كبير للوباء بهذه المعتمدية.

وسجلت ولاية مدنين 334 حالة شفاء منها 136 حالة شفاء بمدنين الكبرى و98 حالة شفاء بجزيرة جربة و41 حالة بسيدي مخلوف و34 حالة بجرجيس و25 حالة ببن قردان ليبلغ اجمالي حالات الشفاء 23399 حالة.

وعلى مستوى التكفل بمرضى كوفيد بالمستشفيات، تراجع الضغط على اسرة الاكسيجين الى 93 بالمائة مقابل 120 بالمائة في الايام الماضية وتراجعت طاقة الاشتغال باقسام الانعاش الى 94 بالمائة في حين لا تزال المصحات الخاصة تشتغل بنسبة اكثر من 100 بالمائة في الانعاش مقابل بداية انفراج على مستوى اسرة الاكسيجين لتبلغ طاقة الاشتغال بها نسبة 96 بالمائة.

وقامت من جهة اخرى مراكز التلقيح ضد فيروس « كورونا » بتقديم 1409 جرعات ارتفع بها اجمالي الجرعات الى 91327 جرعة الا ان النسق يبقى دون المأمول بسبب تخلف الكثيرين عن موعدهم رفضا منهم لنوعية من اللقاحات.

 

تسجيل 114 إصابة جديدة في ولاية المهدية

 

من جهتها سجّلت الإدارة الجهوية للصحة بالمهدية، نهاية الأسبوع الفارط 114 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد وثلاث حالات وفاة، بمعتمديتي قصور الساف (حالتان) والمهدية (حالة واحدة).

وتوزعت الإصابات الجديدة إلى الشابة (31 حالة) وملولش (27) والمهدية (20) وأولاد الشامخ (9) والجم (8) وقصور الساف (7) والسواسي (6)، مقابل 3 حالات ببومرداس وإصابتين بسيدي علوان وإصابة واحدة بهبيرة.

ومن جهة أخرى تماثل 97 مصابا للشفاء التام، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الشفاء إلى 17519 من جملة 20235 حالة، من بينها 574 حالة وفاة و2142 حالة نشطة (حاملة للفيروس).

وتلقى 1276 مواطنا اللقاح ضد الفيروس التاجي، ليعادل إجمالي المنتفعين بالتطعيم 83594، من بينهم 31571 تلقوا الجرعة الثانية من التلقيح.

 

10 وفيات و250 إصابة جديدة بكورونا في ولاية جندوبة

 

في ولاية جندوبة أظهرت الإحصائيات اليومية المحيّنة المتعلقة بالوضع الوبائي الصادرة مؤخرا تسجيل 10 وفيات و250 إصابة جديدة بفيروس « كورونا ».

وحسب الدوائر الصحية السبع بالجهة، تواصل الدائرة الصحية بجندوبة تصدر لائحتي الوفيات والاصابات وذلك بتسجيلها 168 حالة وفاة من اجمالي 525 حالة منذ بداية الجائحة، فيما بلغ عدد الإصابات 6073 إصابة من اجمالي 14795 إصابة سجلت بكافة الدوائر الصحية منذ بداية الجائحة، وقدر معدل الاصابات بـ 898.2 مصابا لكل 100 ألف ساكن.

وبلغ عدد العينات المرفوعة الى غاية يوم 29 جويلية الماضي وفق ذات الإحصائية، 46613 عينة، وتعافى الى ذات التاريخ 12281 شخص معلن عنهم.

وتواصل الإدارة العامة للصحة العسكرية ومصالح الإدارة الجهوية للصحة حملة التلقيح التي تستهدف كافة المناطق وفي مقدمتها المناطق الريفية التي غالبا ما تكون تضاريسها صعبة وتفتقر الى مؤسسات صحية، وناهز عدد الملقحين اجمالا 70 ألف شخص.