الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



أجواء امتحان شهادة ختم التعليم الأساسي العام والتقني في بعض الجهات

استعدادات لوجستية حثيثة تتماشى مع إجراءات التوقي الصحي


الصحافة اليوم: خالصة الحمروني

بدأ نحو 28 ألف تلميذ، منذ السادسة والنصف من صباح امس الخميس، في التوافد على 248 مركز اختبار كتابي لاجتياز امتحان شهادة ختم التعليم الأساسي العام والتقني، والتناظر من أجل 3550 مركز، في مختلف المعاهد النموذجية الموزعة على ولايات الجمهورية، هذا الامتحان الذي يجرى بصفة استثنائية على مدى يومين عوضا عن ثلاثة أيام كما هو معمول به سابقا، وذلك ضمن إجراءات التوقي من فيروس كورونا المستجد.

وسيتم يوم 17 جويلية الجاري الإعلان عن نتائج هذا الامتحان الذي ترشح له، حسب معطيات استقتها وكالة تونس إفريقيا للأنباء من وزارة التربية، 27908 مترشح، لاجتياز امتحان شهادة ختم التعليم الأساسي العام، و281 مترشح، لاجتياز امتحان شهادة ختم التعليم الأساسي التقني.

«الصحافة اليوم» عمدت في ركن «متابعات جهوية» الى رصد أجواء اختبارات اليوم الأول من هذه الامتحانات من خلال ما توفر من أخبار نشرتها وكالة تونس إفريقيا للأنباء أو بعض الإذاعات الجهوية.

أولى أخبارنا نستهلها من ولاية قبلي حيث استقبلت 7 مراكز للامتحانات موزعة على مختلف معتمديات الولاية 452 مترشّح لاجتياز مناظرة ختم التعليم الاساسي العام و21 مترشحا لاجتياز مناظرة ختم التعليم الاساسي التقني، وفق ما ذكره المكلّف بالاعلام بالمندوبية الجهوية للتربية الهادي بوصفة مشيرا الى ان عملية استقبال التلاميذ والاطارات التربوية بهذه المراكز مرت في ظروف طيبة تم خلالها اخضاع الجميع الى إجراءات التوقي الصحي من قيس للحرارة واستعمال لوسائل التعقيم وارتداء للكمامات الصحية.

وأوضح مدير مركز الاختبارات الكتابية لاجتياز مناظرة ختم التعليم الاساسي العام والتقني بمعهد ابن سينا بمدينة قبلي سامي ضو أن هذا المركز قد فتح أبوابه منذ ساعات الصباح الاولى لتسلم الاختبارات واتمام الاستعدادات اللوجستية لاستقبال التلاميذ واخضاع كافة الوافدين على المركز للبروتوكول الصحي الذي اقرته وزارة التربية مشيرا الى ان هذا المركز الذي يضم 167 مترشح يحتوي على 14 قاعة مخصصة لمناظرة التعليم العام وقاعة فقط للتعليم التقني وسيشرف على عملية المراقبة 75 استاذا واستاذة.

ومن ناحيته اكد رئيس مركز الاختبارات المفتوح بالمدرسة الاعدادية ام الصمعة بمعتمدية سوق الاحد صالح بن عامر أن هذا المركز استقبل 66 مترشحا من 5 مؤسسات تعليمية بالمعتمدية تشمل المدرسة الاعدادية ام الصمعة والمدرسة الاعدادية ببوعبدالله والمدرسة الاعدادية بالمنشية واعدادية نقة الى جانب اعدادية ابن منظور مشيرا الى ان مناظرة هذه السنة تطلبت بعض الاجراءات الوقائية الاستثنائية التي يؤمنها فريق صحي يضمّ عددا من الاطارات شبه الطبية ونشطاء الكشافة والهلال الاحمر التونسي بمدخل المركز، يتولى عملية قيس حرارة كل الوافدين ومدهم بالكمامات الوقائية مع دعوتهم لاستعمال «الجال» المطهر لليدين.

ومن جانبهم ثمّن عدد من التلاميذ بالمركزين المذكورين الاجراءات الوقائية التي يتم اخضاع كافة الوافدين على مراكز الامتحانات لها مشيرين الى ان هذه الاجراءات تساهم في طمأنتهم في ما يتعلق بالجانب الصحي، مؤكّدين أن طول فترة الحجر الصحي ساهمت في حسن الاستعداد لهذه المناظرة رغم العبء الكبير الملقى عليهم من خلال اجتياز ثلاثة اختبارات يوميا.

ظروف جيدة في سيدي بوزيد

في ولاية سيدي بوزيد انطلق 766 مترشّح من تلاميذ السنة التاسعة من التعليم الاساسي في الاختبارات الكتابية لشهادة ختم التعليم الاساسي العام دورة 2020 في ظروف جيدة تم الالتزام فيها بالبروتوكول الصحي للتوقي من فيروس «كورونا».

وأفاد رئيس مركز امتحان بمعهد 9 أفريل 1938 بسيدي بوزيد سفيان الصغير أن التحضيرات في المركز انطلقت منذ أسبوعين لتأمين التعقيم في كل الفضاءات والالتزام كليا بالبروتوكول الصحي للتوقي من فيروس «كورونا» لفائدة التلاميذ والمراقبين والعملة، مضيفا أن مركز الامتحان بمعهد 9 أفريل 1938 بسيدي بوزيد يضمّ 241 مترشح و85 مراقبا ومراقبة ويتواجد بكل قاعة امتحان 12مترشّحا.

وبينت المنسقة الجهوية للحملة العمل التطوعي للمساعدة على التوقي من فيروس «كورونا» بمختلف المؤسسات التربوية بولاية سيدي بوزيد فادية خصخوصي، أن عدة أطراف على غرار فرق الكشافة التونسية والهلال الاحمر التونسي والمصائف والجولان وبرنامج «لنكن فاعلين وفاعلات» ومنظمة الدفاع المدني والاتحاد العام التونسي للشغل تساهم في تطبيق البروتوكول الصحي بكل مراكز الامتحان في الجهة لضمان سلامة كل الاطراف.

ومن جانبه، ذكر القائد الجهوي للكشافة التونسية بسيدي بوزيد الهادي عبدولي في تصريحه لــ(وات)، ان فرق الكشافة التونسية تواصل المشاركة في حملة العمل التطوعي للمساعدة على التوقي من فيروس «كورونا» بمختلف المؤسسات التربوية بولاية سيدي بوزيد وخاصة في فترة الامتحانات الوطنية، من خلال 110 متطوع من فرق الكشافة التونسية موجودين بمختلف مراكز الامتحانات أمس الخميس لتطبيق البروتوكول الصحي (قيس درجة الحرارة وتوفير الكمامات والجال المعقم اضافة الى حملات التعقيم التي سبقت الامتحانات في كل المراكز).

ويبلغ عدد التلاميذ الذين يجتازون مناظرة ختم التعليم الاساسي العام (النوفيام) 766 تلميذ وتلميذة، منهم 673 من المؤسسات التربوية العمومية و91 من المؤسسات التربوية الخاصة ومترشّحان بصفة فردية، موزعين على 66 قاعة في 7 مراكز امتحان، يشرف على مراقبتهم 265 استاذ واستاذة.

الإقبال «يعد ضعيفا» في سليانة

وعلى غرار كافة ولايات الجمهورية، انطلقت صباح امس الخميس بولاية سليانة اختبارات مناظرة شهادة ختم التعليم الأساسي العام والتقني «النوفيام» التي تقدم لاجتيازها هذه السنة 490 مترشح من بينهم مترشح (1) من معهد خاص، موزعين على 10 مراكز اختبارات كتابية فيما لم يترشح اي تلميذ لمناظرة شهادة ختم التعليم الأساسي التقني، وفق ما صرح به المندوب الجهوي للتربية الحبيب التاغوتي لـ(وات).

وبين رئيس مركز اختبار المدرسة الاعدادية ببرقو(مركز الاختبار الوحيد بمعتمدية برقو)، رضا الدريدي في تصريح لـ(وات) ان 30 مرشحا من جملة 157 تلميذ مرسم بالتاسعة أساسي إلتحقوا بالمؤسسة التربوية لإجراء الاختبارات طيلة يومين متتاليين، واشار إلى أن الاقبال «يعد ضعيفا»، وأضاف ان مركز الاختبار يضم 14 استاذا مراقبا لتأمين الامتحانات.

وأكد أنه تم توفير كمامة قابلة للغسل وقارورة معقم اليدين لكل مترشح ولكافة العاملين بالمؤسسة التربوية فضلا عن قيس حرارة كل الوافدين على مركز الاختبار، واضاف أنه تم توفير قاعة للعزل الذاتي، والقيام بتعقيم المؤسسة قبل يوم من الإختبارات على ان تتواصل العملية اثر الاختبارات للتوقي من انتشار فيروس «كورونا».

يذكر ان والي الجهة تحول الى مركز الاختبار الوحيد بمعتمدية برقو رفقة المندوب الجهوي للتربية وعدد من الاطارات الجهوية للوقوف على مدى الالتزام بالإجراءات الوقائية ولمتابعة انطلاق اختبارات المناظرة.

تكليف 554 مراقب لتأمين الامتحانات في بنزرت

في ولاية بنزرت بلغ عدد التلاميذ المترشحين لامتحان شهادة ختم التعليم الأساسي العام ، 1343 مترشح ومترشحة ، وفق ما افاد به (وات) المندوب الجهوي للتربية نبيل الصمادحي .

وأوضح ذات المصدر ان عدد المترشحين عن المعاهد العمومية يبلغ 1139 بينما عدد المترشحين عن المدارس الخاصة يبلغ 204 مترشح من بينهم 504 من الذكور والبقية اناث ، مضيفا ان اللجنة الجهوية المشرفة على مختلف الامتحانات الوطنية ونظيراتها المحلية تولت تهيئة 9 مراكز اختبار كتابية للمترشحين كما عملت جميع الأطراف المسؤولة عن تنفيذ البروتوكول الصحي الواجب والمعتمد في اطار التوقي من فيروس كورونا المستجد عبر توفير وسائل الوقاية لكل مترشح ممثلة في الكمامات الصحية ووسائل التعقيم بالتوازي مع إجراءات قيس الحرارة والتباعد بين التلاميذ وبقية الأطراف المكلفة بالعملية من خلال تخصيص 115 قاعة لاجتياز الامتحانات.

وتمّ تكليف 554 مراقب لتامين الامتحانات والحرص على انجاحها بمثل نجاح الاختبارات التطبيقية لشعبتي الإعلامية والرياضة وأيضا مناظرة الدخول للمدارس الإعدادية النموذجية المعروفة بمناظرة « السيزيام» ،التي انتظمت يومي 29 و30 جوان المنقضي.

يشار إلى أن مصالح المندوبية الجهوية للتربية تولت تخصيص ما يوازي 250 ألف دينار كاعتمادات مالية تم صرفها في اقتناء مختلف اللوازم الوقائية لجميع الأطراف وتأمينها من عدوى فيروس كورونا ، وفق ذات المصدر.