الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

عالمية



ليبيا

خروج المرتزقة شرط للاستقرار


الصحافة اليوم (وكالات الانباء )

يجمع الكل على ان خروج المرتزقة من ليبيا ضروة لاستقرار البلد ووحدته. وفي هذا الصدد قال دبلوماسي أوروبي في بروكسل إن خروج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا شرطٌ مسبق لاستقرار ليبيا وسيادتها.

وأضاف الدبلوماسي الأوروبي أن زيارة رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال إلى ليبيا ستليها زيارات قادة أوروبيين آخرين قريبا.

ويشدد الاتحاد الأوروبي على وجوب تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار تحت إشراف الأمم المتحدة في ليبيا.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أعرب عن دعمه للحكومة الليبية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، مشددا على تأييده بنشاط عملية المصالحة الوطنية في البلاد.

وأعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، إثر لقائه الدبيبة، «دعم الاتحاد الأوروبي لحكومة الوحدة الوطنية الساعية لإخراج البلاد من حالة الفوضى وانعدام الاستقرار التي تشهدها منذ عشر سنوات».

كان رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشال، قد بدأ الأحد، زيارة إلى ليبيا حيث أعلن دعمه لحكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة في جهودها لإخراج البلاد من حالة الفوضى وانعدام الاستقرار التي تشهدها منذ عشر سنوات.

ولم تعلن السلطات الليبية برنامج هذه الزيارة التي تأتي في توقيت تشهد فيه البلاد حلحلة سياسية بعد سنوات من انعدام الاستقرار أعقبت إطاحة نظام العقيد معمّر القذافي في العام 2011، طبعها خصوصاً وجود سلطتين متنازعتين.

والتقى ميشال بالدبيبة كما أجرى ميشال مباحثات مع رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، ووزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش.

وقال ميشال من ليبيا إثر مقابلته رئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة: «سندعم إعادة بناء ليبيا بشرط مغادرة المرتزقة للبلاد».

 

وحدة البلاد

 

وتوجه رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة بكلمة إلى الشعب الليبي، الأحد، أعلن في مستهلها عن وصول أول دفعة من لقاح «كورونا»، مبينا أن الدفعات ستصل تباعا وفق برنامج معد لذلك, حيث ستصل غدا الدفعة الثانية من اللقاح البالغ عددها من 300 إلى 400 الف جرعة.وأكد الدبيبة أن الحكومة ماضية في توحيد المؤسسات بوتيرة متسارعة، سعيا لبناء وتوحيد وتلبية مطالب الشعب الليبي المتعطش لتوحيد هذه المؤسسات.

وأوضح الدبيبة بأنه وبحلول الحادي عشر من أفريل الجاري ستصل مليون جرعة إضافية من اللقاح، كاشفا عن الصعوبات الكبيرة التي واجهت الحكومة في توفير أماكن تخزين اللقاح وفقا للمعايير الدولية للتخزين.

وأشار إلى أنه قد تم الإعداد والتجهيز لاستقبال أي كمية ستصل ليبيا، مضيفا أن عملية جلب اللقاح تمت وفق لجان متخصصة ودراسات أثبتت نجاح وفعالية هذه اللقاحات بنسبة تتراوح ما بين الـ90 إلى 96 %.

 

ارتفاع في أسعار السلع

 

وتطرق إلى قدوم شهر رمضان المبارك وماله من تبعات في ارتفاع أسعار السلع، وخاصة المواد الغذائية حيث نوه إلى أن حكومة الوحدة الوطنية اتخذت جملة من الإجراءات لتوفير السلع بالرغم من عدم اعتماد الميزانية العامة للدولة حتى الآن، مطالبا مجلسي النواب والدولة بسرعة اعتمادها، مشيرا إلى الاتفاق الذي تم مع مصرف ليبيا المركزي بشأن صرف المرتبات بشكل منتظم مع بداية كل شهر، ابتداء من شهر أفريل الجاري .

وتحدث الدبيبة في كلمته عن اتخاذ الحكومة جملة من الإجراءات التي من شأنها رفع المعاناة عن كاهل بعض شرائح المجتمع المنضوية تحت مظلة التضامن الاجتماعي، إلى جانب منحة الزوجة والأبناء، مع مراعاة صرف المتأخر منها منذ صدور القانون الخاص بها .

كما كشف رئيس الحكومة عن أن إنتاج النفط وصل مليونا وثلاثمائة ألف برميل يوميا، معتبرًا ذلك مؤشرا على أن الأوضاع في تحسن , وبشر أن هذا العام سيكون عام خير على الليبيين.

واختتم الدبيبة كلمته بالتأكيد على السعى للوصول إلى الاستحقاق الانتخابي في الرابع والعشرين من ديسمبر المقبل.


اعداد: كريمة دغراش