الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

أخبار وطنية

«عريضة» حاقدة تستهدف الاعلام التلفزي العمومي:

«ذئاب شرهة» حَوْلَ «جمهورية الثقافة...»


بقلم: لطفي العربي السنوسي

«... لا شيء يبرّر الاستيلاء على وسائل الإعلام العام وإن كان باسم الطليعة الثقافية والفكرية والعلمية ذلك أن المبدأ الأول للإعلام العمومي هو التمثيل المتوازي للرأي والنقل الكامل للخبر وكل استثناء لهذا المبدإ تحت أي راية تاريخية وأي مسمّى حداثي فهو عودة للديكتاتورية وعودة لاحتكار الشرعية وإعلام الحزب الثقافي الواحد... هذا المبدأ صار استثناء بل نقيضا لما يحدث في الإعلام العمومي التونسي الذي أصبح ملكية حزبية لطرف ثقافي وسياسي هيمن عليه باحتكار شرعيات الرأي والحقيقة التمثيلية والنسبية وحتى شرعية المعارضة.

إنّ المشاهد للقناة الوطنية الأولى وهو من دافعي الضريبة التلفزية يجد نفسه مستهلكا اضطراريا لرؤية ثقافية واحدة ولرأي سياسي واحد طوال الأسبوع وفي ساعات الذروة وليس برنامج جمهورية الثقافة إلا مثال على ذاك البرنامج ممتد الهويات المسوق للمثقف العام المعادي للاختصاص محدود الضيوف فاقع اللون الايديولوجي الذي يحتكر شرعية الرأي وشرعية الرأي المخالف في صورة مهينة لأبسط قواعد العمل الصحفي وفي اعتداء تراجيكو ميدي ويومي على شروط التوازن والتمثيلية الثقافية الدنيا، غياب ملكة الضجر لدى فريق البرنامج تدعونا للتذكير بأنّ الخط التحريري ليس توسيعا لمجال الصنصرة بل هو خط واضح داخل شروط النقل المتوازن للخبر والتوزيع الوفي المتوازن للرأي.


أزمة أخلاقية وقانونية لا تطاق داخل هيئة الانتخابات

الإنقاذ بيد نواب الشّعب

بقلم : مراد علالة

في البداية، ليطمئن قلب من يخشى على منصبه في مجلس هيئة الانتخابات في الوقت الحاضر فحتى لو صدقت بعض الروايات عن وجود نوايا تستهدف وجودها وتعمل على اعادة ملف تنظيم الانتخابات الى وزارة الداخلية فان ذلك ليس بالأمر الهين او بالسذاجة التي يتحدث بها أكثر من عضو للأسف في البحيرة، فالهيئة دستورية ومدسترة وتتصدر قائمة الهيئات العليا المستقلة في الباب الخاص بها في دستور 2014 الذي يعسر تنقيحه في هذه المرحلة على الاقل.

ثانيا، ثمة فرق بين الحديث عن «الالتفاف حول الهيئة الضامنة لشفافية ونزاهة الانتخابات والتصدي لكل ما من شأنه المس من مصداقيتها» كما قال الرئيس المؤقت انور بن حسن، والاقرار بأن أزمة المصداقية، هي داخل الهيئة ذاتها لا خارجها او حولها اي هي بين اعضائها كما يجمع المتابعون في الحقل الاعلامي وكذلك الفاعلون في المجتمعين المدني والسياسي داخل تونس وخارجها.


وزارة الداخلية

ديوان الوزير وخمس دوائر معنيّة بالتغيير

الصحافة اليوم ـ جمال العرفاوي

بعد الكشف عن هوية آمر الحرس الوطني الجديد بعد مشاورات مطوّلة استمرت لشهر بين القصبة وقرطاج ليعلن عن تسمية العميد شكري الرحالي يتوقع ان تشهد مختلف الادارات العامة بوزارة الداخلية جملة من التغييرات ويتوقع ان تشمل خمس دوائر من بين الدوائر الثماني هذا اضافة الى تغييرات جذرية على مستوى ديوان الوزير. ويعتقد ان لطفي ابراهم بدأ العمل منذ وصوله الى وزارة الداخلية لوضع استراتيجية أمنية جديدة متطورة سيتم العمل عليها على مراحل ولكن اهم ما يشغل بال وزير الداخلية هو وضع الحجر الأساس للوكالة الوطنية للاستخبارات التي من شأنها ان تنهي حالة الارباك والتشرذم وحرب المصالح بين مختلف الاجهزة الأمنية.


المباني المهددة بالسقوط

هل ينجح مشروع القانون الجديد ؟

إعداد: صبرة الطرابلسي

تتجدّد المخاوف مع بداية كل موسم أمطار من تداعيات سيولها على البنية التحتية المهترئة التي لم تفلح برامج الصيانة السنوية التي تقوم بها الهياكل المعنية في تغيير المشهد الموسمي لسيول الأمطار الجارفة، التي تغمر الأزقة والشوارع وتعطل حركة المرور بما قد يهدد سلامة المواطنين. وقد كانت الأمطار الأخيرة عامة على كامل الجمهورية تقريبا وهو ما كشف من جديد مشاكل البنية التحتية في تونس.

فقد شهد طريق مطار تونس قرطاج انزلاقا أرضيا تسبب في توقف حركة المرور لساعات كما أن ما حدث في مدينة المتلوي يعدّ دليلا على الحالة الكارثية للبنية التحتية ببعض الجهات والحصيلة الأثقل لـ«غسالة النوادر» هذه السنة كانت فاجعة انهيار العمارة القديمة في سوسة التي حصدت أرواح متساكنيها ومن بينهم أطفال لا ذنب لهم سوى أنهم يقطنون في عمارة لم تتم صيانتها ولا ترميمها لتتحمل أي طارئ قد يهدد سلامة المتساكنين وهو ما يمكن أن يتكرر لا قدر الله خاصة بانتشار الاف البنايات المتداعية للسقوط في كامل الجمهورية والتي يقدر عددها بـ 4 آلاف بناية بكامل الجمهورية وحسب ما صرح به وزير التجهيز والإسكان مؤخرا فإن عدد البنايات المهددة بالسقوط يتجاوز 200 بناية بتونس الكبرى كما كشفت دراسة حول البنايات المهددة بالسقوط عن وجود 3150 مسكن مهدد بالانهيار بالعاصمة.


بمناسبة اليوم الوطني للتّحسيس بالتّبرع

التّبرع بالأعضاء ... مشروع إنساني يصطدم بضعف الوعي المجتمعي

وسط حضور باهت لوسائل الإعلام المرئية العمومية منها والخاصة يعكس هامشية هذا الموضوع لدى الرأي العام «بحّت» حنجرة الدكتورة رفيقة باردي المديرة العامة للمركز الوطني للتبرع بالأعضاء وهي تتحدث بحرقة عن الـ 10 الاف مريض بالقصور الكلوي الذين يخضعون إلى عمليات تصفية للدم ثلاثة أيام في الأسبوع أين تستخرج دماؤهم وتعالج خارج أجسامهم لتعود بعد ذلك إليها وهي لعمري عملية تميتهم وتحييهم لما يعيشونه من خطر هبوط حاد في الدورة الدموية. تراهم يجالسون الطبيب ويجلسون حذو آلات تصفية الدم التي صاروا أسرى عندها لتسيل دماؤهم في وصلات تلك الأجهزة التي لا تكف ولا تتوقف عن العمل وبقدر عملها تزداد المعاناة وتكبر المأساة وتتعالى الآهات وتعلو الأنّات .


مجتمع جهات

أزمة في قطاع الدواجن

ضخّ عشوائي للفراخ وحصص استيراد مشبوهة


نظرا لما يعيشه قطاع الدواجن في تونس من مشاكل وصعوبات وأمام مواصلة السلط المعنية تجاهلها لهذه الوضعية وعلى خلفية اجتماعها حول تدني الأوضاع في هذا القطاع دعت الجامعة الوطنية لمربي الدواجن وزير الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية الى ضرورة العمل على تنظيم القطاع والضرب على أيدي كل من يعبث بمكتسبات البلاد وذلك وفق ما صرّح به رضوان القرافي كاتب عام الجامعة لـ «الصحافة اليوم».

وقال القرافي إن قطاع الدواجن يعيش اليوم اضطرابات كبرى بسبب غياب قوانين تنظّم القطاع مشيرا الى أن هذه الاضطرابات تعود أسبابها الى تولي كل الأطراف المتدخلة في هذا القطاع سواء المنتجين أو أصحاب المذابح أو المسالخ أو شركات الأعلاف معالجة المشاغل كل على حدة وحسب مصالحه الشخصية في ظل غياب قانون واضح ينظم القطاع.


 

مدنين

توزيع قروض على 76 بحارا من جربة وجرجيس


الصحافة اليوم ـ جرجيس:مسعود الكواش

شهدت مدرسة الصيد البحري بجرجيس يوم الأحد 15 أكتوبر الجاري حفل توزيع قروض صغرى على 76 بحارا (53 من جرجيس و23 من جربة) وذلك في إطار مشروع دعم صغار البحّارة بولاية مدنين «نيمو II» المموّل في إطار التعاون التونسي الايطالي.

وقد بيّن عضو اللجنة الفنية للمشروع سامي الدبوني أنه تم تكوين البحارة في التصرف في المشاريع الصغرى والتثقيف المالي والمحاسبة والتسويق وبعث المشاريع من أجل إنجاز مشاريع بحرية مثل غرف تبريد وآلات لصنع الثلج أو وسائل لصيد سرطان البحر أو محركات بحرية وشباك أو مشاريع تربية ماشية سواء كانت أغناما أو أبقار.

وأضاف أن هذا القسط الثاني يقع توزيعه بعد توزيع القسط الأول من القروض في جوان الماضي على بحارة القرين وحسي الجربي وبذلك يصل المبلغ الجملي للقروض 437 ألف دينار قروض صغرى لفائدة البحارة ونسائهم ولفائدة مجامع تنموية بالجهة بمعدل يتراوح بين 1000 و5000 دينار لكل بحار.


اقتصاد عالمية

بعد أن أعلنت تونس والصين عن التبادل التجاري بالعملة المحلية

«اليوان» يدخل رسميا احتياطات المركزي التونسي


أدخلت العملة الصينية «اليوان» رسميا في احتياطات البنك المركزي التونسي من النقد الأجنبي وذلك بعد أن وقّع محافظ البنك السيد الشاذلي العياري مع نظيره الصيني زهو كزاوشوان بداية الأسبوع المنقضي مذكرة تفاهم خلال زيارته بيكين تنص على اتفاق يقضي بمقايضة بين الهيكلين يقع بموجبها تبادل «اليوان» الصيني مقابل الدينار التونسي بهدف تسديد جانب من العمليات التجارية والمالية بين البلدين بالعملة الوطنية، خطوة اعتبرها خبراء الاقتصاد هامة لتنويع احتياطي تونس من العملة الصعبة خصوصا على ضوء التطورات التي يشهدها الوضع الاقتصادي المحلي والعالمي وخاصة أمام تراجع حجم هذا الاحتياطي بشكل لافت منذ الثورة وزيادة حجم الدفوعات الأجنبية كما يرى أهل الاختصاص أن هذا التمشي قد يؤكد التوجه القادم للبنك المركزي فيما يتعلق بتحرير سعر صرف الدينار في الفترة المقبلة بهدف تهيئة مناخ الأعمال أمام المستثمرين الأجانب الراغبين في التموقع في السوق التونسية.


 

المحادثات الليبية

تواصل اجتماعات لجنتى حوار البرلمان والدولة في تونس


الصحافة اليوم(وكالات الانباء)-انطلق صباح أول أمس الأحد 15 أكتوبر ،بمقر البعثة الأممية بالعاصمة تونس، اجتماع ثان للجنة الصياغة المشتركة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة بحضور المبعوث الأممي غسان سلامة من أجل مواصلة وضع صيغة نهائية للتعديلات على الاتفاق السياسي.

و ركز النقاش الجديد في تونس على صلاحيات السلطتين وكذلك على صلاحيات البرلمان ،والهدف من ذلك هو التمهيد لاستفتاء على دستور جديد يؤدي الى انتخابات، وفقا لخريطة الطريق التي قدمها سلامة في سبتمبر إلى الأمم المتحدة .

وتنطلق المحادثات الليبية الجديدة، في ظل الأزمة السياسية والأمنية الخانقة ودوامة العنف التي عاشتها البلاد في السنوات الأخيرة.

وقال النائب المبروك الخطابي إن الأطراف المتناحرة يدأت اعتبارا من الأحد صياغة تعديلات على اتفاق وقعته نهاية عام 2015في منتجع الصخيرات في المغرب.

ولم تنجح حكومة الوفاق الوطني الناجمة عن اتفاق الصخيرات بقيادة فايز السراج في الحصول على إجماع في ليبيا.


ثقافة مرافئ

مسرحية «خوف» للفاضل الجعايبي على خشبة الفن الرابع..

... رواية المسخ...


«الصحافة اليوم»: لطفي العربي السنوسي

«تكمن الأزمة الإنسانية في انعدام الوعي بأن العالم القديم بصدد الاحتضار مقابل تأخر ولادة العالم الجديد... وفي هذا الوقت بين الضوء والعتمة تنهض الوحوش» (قرامشي...).

... وداخل هذه الهوة السحيقة بين العالمين تنعتق الوحوش الكامنة في تلك المناطق المتعفنة من الذات البشرية لتطلق غرائزها الحيوانية مدفوعة بـ «الخوف» مطلقا ويتجلى في انحطاط الإنسان إلى الدرك الاسفل من الحيوانية في ما يشبه البدائية الأولى ـ كما في التوصيف الفرويدي ـ .

«الخوف» آلة من آلات دمار العمران و«آلية حكم» تساس بها الشعوب وهنا يتساءل «ماكيافلي» في كتابه «الأمير»:

«هل من الأفضل أن نحكم بإشاعة الخوف (Politique de la peur) والعمل على استدامته بين الناس.. أم باشاعة المحبة»..?

ويجيب: «من الأنجع للسلطة أن تشيع الخوف بين الناس حتى لا ينتفضوا على الطابور»!?


 

حسب خبير فرنسي :

لوحة رسمت بالفحم يعتقد أنها كانت مخطّطا أوليا للموناليزا


يعتقد خبير فرنسي في الأعمال الفنية أن رسما بالفحم -ظل ضمن مجموعة لوحات على مدى أكثر من 150 عام- ربما كان من أعمال الفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي كمخطط مبدئي للوحته الشهيرة الموناليزا.

وكانت اللوحة المرسومة بالأبيض والأسود لامرأة عارية حتى الوسط وتعرف باسم «مونا فانا» قد نسبت من قبل لمرسم دافنشي بما يشير إلى أنها حملت أسلوبه لكن ربما بيد طالب أو تابع له وليس الأستاذ شخصيا.

لكن بعد اختبارات أولية في متحف اللوفر يعتقد خبراء أن الرسم الأوّلي ربما كان بيد ليوناردو نفسه.

وقال أمين المتحف ماثيو ديلديك أن من بين الإشارات على ذلك أنها رسمت خلال نفس فترة الموناليزا وجاء الورق المستخدم فيها من نفس المنطقة في إيطاليا فضلا عن تشابه الطريقة الفنية لرسمها مع الموناليزا.


رياضة

الصفاقسي يفوز بصعوبة على ترجي الجنوب

«ثورة» غضب على داموتا... وغياب الخبرة حرم الضيوف من نقطة


لم يرتق أداء النادي الصفاقسي والترجي الجرجيسي خلال لقائهما يوم السبت الماضي لحساب الجولة السادسة للبطولة إلى المستوى المنتظر منهما في غياب أي محاولة من كليهما لنسج عمليات جماعية منسّقة قد تفضي إلى الوصول إلى شباك المنافس... وهو ما يفسر بقاء النتيجة إلى حدود الدقيقة 89 من عمر اللقاء على التعادل السلبي دون أن يكون لحارسي المرمى دور في ذلك .. بل إن جلّ الكرات التي وصلت إلى مناطقهما تمّ التصدّي لها دون عناء.. وهو ما أفرز غضب الجماهير التي واكبت اللقاء. وقد صبّت جام غضبها بالخصوص على المدرّب البرتغالي للنادي الصفاقسي خوزي داموتا الذي لم يحسن حسب جلّ أحبّاء النادي التعامل مع الرصيد البشري المتوفّر لديه وأربك بالتغييرات المدخلة على التشكيلة الآليات الجماعية للفريق معتبرين أنّ الابقاء على كينغسلاي سوكاري وعلاء المرزوقي ورامي الجريدي ووسيم كمون على بنك الاحتياط فيه الكثير من الارتجال وعدم التروّي في تحديد قائمة تشكيلته الاساسية ـ كما أنّ الرسم التكتيكي المعتمد جانب المطلوب ـ وهو الذي كان من المفترض أن يدعم البناء الهجومي خاصة على مستوى الاروقة.


«دربي» قابس ينتهي بلا فائز

الضغوطات واقصاء العقربي فرضا التعادل


للمباراة الخامسة على التوالي ينتهي «دربي» قابس بالتعادل وهي نتيجة منطقية قياسا بتقارب مستوى الفريقين رغم أن بداية الملعب القابسي كانت أفضل من مستقبل قابس الذي لم يجد توازنه الا في الجولتين الفارطتين. وفي أول لقاء باشراف مدربه الجديد ماهر الكنزاري حاول الفريق المستضيف فرض أسلوب لعبه بالاعتماد على التوغلات الجانبية لدرامي والغرسلاوي لكن تعويل الاطار الفني على ثلاثة لاعبين في وسط الميدان لهم نفس الخصائص وغياب الخبرة ونسق المباريات حرما العائد بعد غياب طويل مالك كردة من تقديم الاضافة المرجوة لتغيب الفرص الجدية التي كانت من نصيب الجار حيث اقترب من التسجيل وهو ما أجبر الكنزاري على اقحام خالد المليتي فتحسّن المردود الهجومي بشكل ملحوظ وكان الملعب القابسي الطرف الأفضل من الناحية الهجومية رغم قبوله هدفا مبكرا لينجح الفريق في التعديل قبل أن يسيطر بشكل كلّي على مجريات اللعب ويخلق عديد من الفرص التي ضاعت بسبب غياب التركيز وتأثير الضغوطات المسلطة على اللاعبين الذين فشلوا في الأمتار الأخيرة وهو ما أكده مدربهم بالقول:«اجمالا كنا الطرف الأفضل على مستوى التحكم في الكرة وخصوصا خلال الشوط الثاني حيث نوّعنا عملياتنا الهجومية وحاولنا الوصول الى مرمى المنافس بالاعتماد على اللعب في العمق والتسربات الجانبية لكن اللمسة الأخيرة كانت غائبة لغياب التركيز، وأعتقد أن الفريق شهد تحسنا كبيرا على مستوى الانضباط التكتيكي والانتشار داخل الميدان في انتظار بعض التعديلات على المستوى الهجومي».


الدفعة الأولى من الجولة السادسة في لقطات

البنزرتي الأفضل خارج ملعبه وهجوم جرجيس بلا حلول!!


عرفت الدفعة الأولى من المقابلات تسجيل 10 أهداف بمعدّل هدفين في كلّ مقابلة وهو معدّل مرضي نسبيّا.

ـ بعد مرور 6 جولات وفي انتظار المقابلات المؤجلة فإن فريقين فقط لم يعرفا الانتصار إلى حدّ الان.

ـ عرفت الجولة نجاح لاعبين أجنبيين فقط في التسجيل وبالتالي فإن المعطيات لم تتغيّر قياسا بالمعدّل العادي لكلّ جولة.

الشبيبة القيروانيّة ـ النادي البنزرتي ........ 0ـ2

ـ انقادت الشبيبة القيروانيّة إلى الهزيمة الخامسة خلال هذا الموسم وهي الهزيمة الثانية في القيروان.

ـ تفادت الشبيبة قبول الأهداف هذا الموسم خلال مناسبة وحيدة كانت ضدّ النادي الإفريقي خلال الجولة الرابعة.

ـ سجّلت الشبيبة هدفا وحيدا منذ بداية الموسم كان ضدّ النادي الإفريقي مقابل فشل الفريق خلال 5 مقابلات في التسجيل.

ـ حقّق النادي البنزرتي انتصاره الرابع هذا الموسم والطريف أن الفريق انتصر 3 مرّات خارج ملعبه ولم يخسر أيّة نقطة بعيدا عن قواعده.

ـ نجح النادي البنزرتي خلال هذا الموسم في التسجيل في كلّ المقابلات التي لعبها والمقابلة الوحيدة التي لم يسجّل خلالها فاز بها جزائيّا.


أسبوع المحترفين بأوروبّا

الجبالي والعلاقي ويونس واللواتي هدّافون


عاش لاعب الوسط وهبي الخزري مقابلة صعبة مع فريقه ران ضد غنغون وصعوبة المقابلة تتمثّل في مجموعة من التطوّرات التي لم تخدم الخزري أساسا وهي تطوّرات طريفة بما أن هدف غنغون الأول جاء إثر تصويبة قويّة من الخزري وبدل أن تدخل الكرة القويّة مرمى المنافس فقد اصطدمت بالعارضة ثم تحوّلت مباشرة إلى هجوم معاكس تمكّن في نهايته غنغون من افتتاح النتيجة. وبعد هذه المحاولة وخلال ركنية لغنغون احتج الخزري على قرار الحكم الذي أنذره فتابع الخزري الاحتجاج وهنا تمّ طرده في ظرف ثوان قليلة لتنتهي المقابلة على هزيمة ران بنتيجة 2ـ0.

وأضاع سيف الدين الخاوي فرصة تثبيت نفسه أساسيا في صفوف تروا حيث قدّم مقابلة في مستوى ضعيف ليتمّ تعويضه بعد انطلاق الشوط الثاني والفرصة كانت مواتية ليؤكد مستواه خلال اخر مقابلة لفريقه. في الأثناء نال شوقي بن سعادة فرصة المشاركة مع تروا خلال اخر 7 دقائق وبالتالي ظهر للمناسبة الأولى خلال هذا الموسم بعد أن كان احتياطيّا خلال المقابلات السابقة.واقترب الثنائي أسامة الحدّادي ونعيم السليتي من صنع المفاجأة الكبرى مع فريقهما ديجون ضدّ بارس سان جرمان الذي انتصر في الوقت البديل بنتيجة 2ـ1. الحدّادي قدّم مقابلة في مستوى جيّد ولكن الطريف أنّه كان قادرا على مساعدة فريقه على تفادي قبول الهدفين بما أن الظهير الأيمن لباريس سان جرمان سجّلهما ولكن الحظ عاند الحدّادي في المناسبتين غير أن مستواه طوال المقابلة كان مرضيّا أمّا نعيم السليتي فبرز أساسا من خلال التعامل مع الكرات الثابتة دون أن يعرف النجاح الذي تعوّد به وهو أمر كان متوقّعا.


CSS Valide !