الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

تعاليق و متابعات



مدارات

أية استراتيجيات لفائدة المواهب الأدبية الشابة؟


بقلم: الهادي جاء بالله

ثمّة عديد الآليات والاستراتيجيات التي ترسّخت ضمن أسس المجال الثقافي في مطلع ستينات القرن الماضي، إبّان فجر الاستقلال. ومن ضمن هذه الآليات نجد الحوافز والتظاهرات الخاصة بالشريحة الشبابية في مجال الأدب ومواهبه الصاعدة، وقد رافقت هذه الآليات عديد العوامل الأخرى المساعدة على هذا الدفع نحو التشجيع والتحفيز، ومن ذلك مثلا عملية النشر بالصحف والملاحق والدوريات الأدبية والتي كانت وراء صقل وشحن العديد من الأسماء البازغة في تلك العشريات وقد أصبح البعض منها له ما يكفي من رمزية في عالم الفكر والأدب.

ولكن ومنذ بداية العشرية الأخيرة ومع الظهور الغامض للوسائط الجديدة ـ وعلى رأسها «الانترنات» وتحديدا مواقع التواصل الإجتماعي ـ تضاءلت وانقرضت عديد الصفحات والدوريات الداعمة للنفس الابداعي الشبابي، إضافة الى تقهقر واحتجاب عديد الجوائز الجهوية والوطنية.

وفي ظلّ هذا الضمور والتقوقع داخل دائرة الفراغ... وفي استقراء للواقع المرتبط بالشريحة الشبابية تتأكد الضرورة لإنتاج وتفعيل آليات واستراتيجيات بديلة، من شأنها أن ترمم المتفكّك في المجال الثقافي وصلته بالشريحة الشبابية وتحديدا الأدبية والتي باتت تدور في فلك وهمي تتناضج في ثناياه العديد من الهنّات وبناء على ذلك أصبحت الضرورة أكثر من ملحّة لتقييم أسس الماضي وإستحداث الجديد على مستوى الروافد والحوافز لهذه الشريحة التي تحتاج إلى الدعم من سلطة الإشراف والهياكل ذات الصلة والتي أصبحت هي الأخرى مضمومة على نفسها ولا تعمل سوى لحساباتها الضيقة..!