الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

فنون وتلفزيون





المسرحي هشام درويش في سلسلة كوميدية إذاعية


بعد رحلة اذاعية أولى مع الفقرة الاذاعية «خدمة نظيفة» ضمن برنامج «نوار عشية» بالاذاعة الوطنية وهي فقرة نقدية لعدد من الظواهر الاجتماعية من الحياة اليومية للمواطن التونسي وبإسلوب فكاهي نقدي توجه خلال شهر رمضان المنشط المسرحي هشام درويش الى إذاعة «راديو 6» ليواصل نقده لهذه الظواهر من حياة التونسي خلال شهر رمضان وبنفس الأسلوب النقدي الفكاهي يقدم ولمدة دقيقتين يوميا وتحديدا من يوم الاثنين الى يوم الجمعة سلسلة اذاعية كوميدية تحت عنوان «رمضان والعيد» وعبر حلقات قصيرة ذات طابع فكاهي مستمد من نصوصه وتمثيله الى جانب ناصر العكرمي وفي هذه السلسلة نكتشف كثيرا من الضحك والتنبير كميزة عرف بها المواطن التونسي ليتناول من خلالها عدة ظواهر اقتصادية واجتماعية وسلوكية خلال شهر رمضان المعظم بأسلوب خفيف وكوميدي وخاصة من خلال طرحه لمختلف الظواهر والسلوكات الاجتماعية التي تبرز في حياة التونسي خلال شهر رمضان المعظم وقد أدخلت هذه السلسلة الفرح على مستمعي هذه الإذاعة التي تبث على موجات الـ «آف آم» ولقيت تفاعلا ايجابيا ومتابعة مهمة من قبل مستمعيها.




‎«أولاد مفيدة»... النهاية المرتجلة


‎وأخيرا شهد المسلسل الظاهرة والذي حقق أكبر نسب متابعة حسب الاحصائيات شبه الرسمية «أولاد مفيدة» لسامي الفهري نهايته التي بدت ودون أيّ تحامل مفبركة ومرتجلة الى أبعد حدّ.

‎خلال الموسم الثاني من المسلسل تمّت اضافة بعض الوجوه الجديدة في اطار تكثيف الأحداث وأيضا من أجل طرد الملل والروتين واضافة المزيد من التجديد وتوسيع دائرة الأحداث الاّ أنّ هذه الوجوه لم تقدّم للأسف الاضافة رغم أن بعضها على مستوى مرموق من الحرفية على غرار مريم بن شعبان .

‎في الواقع وربما أمام دهشة الكثيرين كانت النهاية مغرقة في السطحية والنهاية بدت ملامحها المرتجلة منذ الحلقات الأخيرة وليس خلال الحلقةالأخيرة


في قصر هلال

سهرة شعرية وموسيقية رمضانية

في إطار الدورة الثالثة والأربعين للأيام التجارية والثقافية بقصرهلال، وفي سياق البرنامج الثقافي، تنتظم يوم الخميس 30 جوان الجاري سهرة شعرية موسيقية في دار عيّاد انطلاقا من الساعة العاشرة ليلا، بمشاركة الشعراء حافظ محفوظ وبسمة الحذيري ومبروك السيّاري ومحمد أمين بن علي فيما يتولّى تنشيطها الروائي فوزي الديماسي والشاعر صالح سويسي، ويؤثثها موسيقيّا الفنان علي الأكحل ومجموعته.

السهرة تتنزّل في إطار البرنامج الثقافي لأهمّ تظاهرة تجارية في الجمهورية والتي دأبت منذ سنوات على إعادة الروح للأنشطة الثقافية خاصة أن المدينة تفتقر لأي مرفق ثقافي بما في ذلك دار ثقافة أو مركب ثقافي ما يجعل أي نشاط ثقافي حدثا في حدّ ذاته.


المدرسة الطبّيّة السليمانية

«ليلة رجوع» ناجحــة لهالــة هرماسـي


عاش فضاء المدرسة الطبية السليمانية ليلة السبت الفارط أجواء فنية راقية من خلال عرض شهد عودة المطربة هالة الهرماسي وبحضور فرقة عطر المدينة بقيادة الفنان نوفل بوراس.

يتمثل الاستثناء الذي حققته هذه السهرة في حضور جمهور نوعيّ جاء خصيصا لمتابعة ما تعرضه برمجة المدرسة الطبية السليمانية خلال شهر رمضان وكما هو الحال بالنسبة إلى بقية السنة بادارة السيدة بختة الوسلاتي وأيضا لوصل ما انقطع مع الفنانة هالة هرماسي التي تعود الى الأضواء ولأول مرة اثر غيبة دامت ثلاث سنوات.


في أيام مسرح المدينة بالقيروان

مالوف و«فونـدو».. وأغانـي أصيلــة


في إطار أيام مسرح المدينة الذي ينظمه مركز الفنون الدرامية بالقيروان قدّمت مجموعة نوى للموسيقى التونسية بقيادة الأستاذ حاتم دربال حفلا رمضانيا ببهو المركز شنّفت فيه أسماع الحاضرين بقطع موسيقية من المالوف والفوندو والأغاني الأصيلة.

افتتح برنامج الحفل ببشرف سماعي رصد ذيل ثمّ الجزء الثاني من نوبة الماية مع استخبار مع العزابة بعزف راق وانسجام كبير من فرقة تضمّ خيرة من أساتذة القيروان في الموسيقى والذين زادهم الزيّ الموحّد المستوحى من تراثنا التقليدي هيبة ووقارا.


ريم غزالي راهنت عليه :

مجدي السميري نجح في «B73»


حقق المسلسل الجديد للمخــرج التونســي مجــدي السمـيـري «B73» خلال عرضه مع بداية شهر رمضان المبارك نجاحاً كبيرا على قناة الشروق TV، ولقد تم تصويره بين تونس والجزائر حيث عكس المخرج رؤيته خصوصاً وأنه قام بتصوير كافة المشاهد بنفسه ولم يعتمد على أي مصور لهذا العمل الذي استخدم فيه 180 ديكور صُمِّمَت لتناسب المشاهد الخاصة به، فيما شارك فيه 400 ممثل وممثلة من أبرز نجوم الدراما في الجزائر.

ورغم ما تعرّض له العمل منذ اليوم الأول من تلاعب بأوقات عرضه، فقد حظي باهتمام الجمهور الجزائري، ما يؤكد على أنه لو كانت إدارة المحطة خصصت وقتا محددا، لكان المسلسل سيحصد نسبة مشاهدة أكبر فهو يجمع بين الكوميديا والأكشن، وهذه الأعمال محببة لدى الجمهور الجزائري، كما أنه حافظ على النكهة الرمضانية من خلال توظيف الطرافة.


الممثل خالد هويسة شخصية شهاب بن عبد اللّه في مسلسل «وردة وكتاب» :

المسلسل رصد لمتغيرات البلاد بعد الثورة


«شخصية «شهاب بن عبد اللّه» في مسلسل «وردة وكتاب» لا علاقة لها بأدواري السّابقة حيث تعيش فترات درامية صعبة.. قوية ومؤثرة كما تتضمن ثراء كبيرا من جانب عملية بنائها وحيثيات تطورها في الحلقات القادمة».. هذا ما أكده الممثل خالد هويسة في حوار جمعه بـ «الصحافة اليوم» كما أضاف، في السيّاق نفسه، أن هذا العمل الدرامي سيكون المنافس الأكبر لأفضل المسلسلات التي ستقدمها القنوات الأخرى طيلة شهر رمضان...

عرض النتائج 29 إلى 35 من أصل 1464

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >